خالد صلاح

لبنى عبد العزيز: بكيت في عزاء ماجدة لخسارة صديقتي وهؤلاء بيسألوا عليا

الإثنين، 20 يناير 2020 12:30 م
لبنى عبد العزيز: بكيت في عزاء ماجدة لخسارة صديقتي وهؤلاء بيسألوا عليا لبنى عبد العزيز
سارة صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أجهشت الفنانة القديرة لبنى عبد العزيز فى البكاء خلال تقديمها واجب العزاء فى رفيقتها وصديقتها الراحلة ماجدة الصباحي، أمس الأحد، ليتواصل "اليوم السابع" معها فى مكالمة هاتفية للاطمئنان عليها، وعلى صحتها وماذا تفعل فى يومها، وبصوتها الهادئ، والرقيق ردت لبنى قائلة:" كنت متأثرة جداً فى عزاء صديقة عمرى ماجدة الصباحى، بعد خسارتى الكبيرة فى فقدان هذه الصديقة.. ماجدة حبيبتى كانت بتسأل عليا كل يوم، وتطمئن عليا وآخرمرة شوفتها كنا عند نادية لطفى".

وتنهدت لبنى عبد العزيز للحظات، وأكملت "الحمد الله أنا محبوبه من كل الناس، بس مش مختلطة بالوسط الفنى دلوقتى، وحبيبتى نادية لطفى وميرفت أمين، وسميرغانم، بيسألوا ويطمنوا عليا كل فترة" مضيفة:" مبسوطة جدا من نشاطى الفنى والأدبي و الإذاعي، اللى قدمته لجمهورى، فكنت بوافق على الأدوار اللى تعجبنى، وكنت برفض الأدوار الهايفة.."مش هاجى ألبخ فى آخر أيامى".

وتأتى تصريحات لبنى عبد العزيز بأن الكل يسأل عليها رغم شكواها أمس فى عزاء ماجدة لعدم سؤال أحد عليها، حيث تم تصويرها وهى تبكى وتشكى حالها للفنانتين دلال عبد العزيز ورجاء الجداوى الذين حاولا تهدئتها لترد عليها دلال "معلش يا حبيبتي أنا عارفة إننا مقصرين في حقك".

وبسؤالها هل من الممكن كتابة مذكراتها وتقديم تاريخها الفنى، جاء الرد قاطعا من عبد العزيز قائلة "لا مش بفكر ولا هفكر أكتب مذكراتى".

وأقيم عزاء الفنانة ماجدة الصباحى أمس الأحد، في مسجد عمر مكرم بمشاركة العديد من نجوم الفن منهم الدكتور أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، وإلهام شاهين، ليلى علوى، شهيرة، نرمين الفقي، دنيا عبد العزيز، رانيا محمود ياسين، الإعلامي وائل الإبراشي، محمود قابيل، الإعلامي عمرو الليثي، المخرج عمر عبد العزيز رئيس اتحاد النقابات الفنية، المنتج محسن علم الدين، وعزت العلايلى وسمير صبرى ودلال عبد العزيز، رانيا محمود ياسين، أيمن عزب، رشوان توفيق، سيف عبد الرحمن وآخرين.

لبنى عبد العزيو
لبنى عبد العزيز

 

الفنانة لبنى عبد العزيز
الفنانة لبنى عبد العزيز

 

لبنى عبد العزيز
لبنى عبد العزيز

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة