خالد صلاح

الخارجية الفرنسية: وضع مخيمات النازحين شمال شرق سوريا "مقلق جدا"

الخميس، 16 يناير 2020 02:11 ص
الخارجية الفرنسية: وضع مخيمات النازحين شمال شرق سوريا "مقلق جدا" مخيمان لاجؤون-صورة ارشيفية
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حذر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، بأن مخيمات النازحين في شمال شرق سوريا تعاني وضعا إنسانيا "مقلقا جدا" وقد تتحول إلى "قنبلة موقوتة" مع إغلاق معبرين حدوديين مع العراق مخصصين لإدخال المساعدات الإنسانية إليها.ونقلت قناة "فرانس 24" الفضائية مساء أمس ، الأربعاء ، عن لودريان متحدثا أمام لجنة الخارجية في الجمعية الوطنية قوله - إن :"الوضع الإنساني في المخيمات يثير قلقا متزايدا، وقد يتطور إلى ما يشبه قنبلة موقوتة تهدد بتفجير الوضع في (مخيمي) روج والهول".

واستبعد وزير الخارجية الفرنسي تقديم المساعدات عبر معبرين أحدهما اليعربية مع العراق، الذي كان يستخدم عادة لإيصال المساعدات الطبية إلى مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد، حيث يعتمد أكثر من 5ر1 مليون شخص على المساعدات الإنسانية.

وأقر لودريان، بأن هذا الإجراء "سيحد من قدرتنا على العمل"، مشيرا إلى أن وزارته خصصت 50 مليون يورو من المساعدات الإنسانية عام 2019 للمنطقة.

من جهته .. حذر رئيس مكتب الشؤون الإنسانية في الإدارة الذاتية الكردية عبد القادر الموحد - بأن آلية العمل الجديدة ستحول دون تأمين "ستين إلى سبعين في المائة من الاحتياجات الطبية في مخيم الهول" حيث يقيم عشرات الآلاف من النازحين وأفراد عائلات مقاتلي تنظيم داعش.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة