خالد صلاح

10 وزراء خارجية أفارقة يجتمعون فى داكار حول إصلاح مجلس الأمن

الأحد، 12 يناير 2020 11:04 ص
10 وزراء خارجية أفارقة يجتمعون فى داكار حول إصلاح مجلس الأمن نميرة نجم
كتبت - هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشارك السفيرة نميرة نجم المستشار القانونى للاتحاد الأفريقى، فى الاجتماع الوزارى الثامن بلجنة الاتحاد الأفريقى للعشرة ( C-10) حول إصلاح مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة فى العاصمة السنغالية دكار يومى 12 و 13 يناير 2020.

وتتكون اللجنة الوزارية من عشرة وزراء خارجية هم : السنغال، الجزائر، ليبيا، جمهورية الكونجو كينيا، أوغندا، ناميبيا، زامبيا، سيراليون، غينيا الاستوائية ، لمناقشة التطورات فى عملية إصلاح مجلس الأمن بالأمم المتحدة وتفاصيل الموقف الأفريقى الموحد المعروف باسم توافق "أوزولوينى " الذى يؤكد على أحقية أفريقيا فى الحصول على مقاعد دائمة فى مجلس الأمن بالأمم المتحدة، مع التمتع بحق الفيتو، بالإضافة إلى أحقية أفريقيا فى اختيار ممثليها فى مجلس الأمن بالأمم المتحدة.

يأتى هذا الاجتماع تمهيدا للقمة الأفريقية المقرر عقدها فى فبراير المقبل بأديس أبابا، وفى إطار التحضيرات للدورة القادمة للمفاوضات الخاصة بإصلاح مجلس الأمن فى إطار الأمم المتحدة .

ووفقا للمادة 108 من ميثاق الأمم المتحدة، يمكن تعديل الميثاق بقرار من الجمعية العامة يوافق عليه ثلثا أعضاء الجمعية العامة ويصدق عليه ثلثا الأعضاء، من بينهم الأعضاء الدائمون في مجلس الأمن. وبما أن تغيير تكوين مجلس الأمن لا يتأتّى إلا بتعديل الميثاق، فإن المادة 108 تنطبق على مسألة إصلاح مجلس الأمن.

وقد جرت العادة بمناقشة هذه المسألة في الجمعية العامة منذ عام 1992 وأنشئت، بموجب قرار الجمعية العامة 48/26 المؤرخ 10 ديسمبر 1993، هيئة فرعية تابعة للجمعية العامة، هي "الفريق العامل المفتوح العضوية المعني بالتمثيل العادل في عضوية مجلس الأمن والزيادة فيها وبمسائل أخرى متعلقة بمجلس الأمن"، وذلك "للنظر في جميع جوانب" مسألة الزيادة في عضوية مجلس الأمن، وسائر الأمور المتصلة بمجلس الأمن. ومنذ عام 2009، تدور المناقشات في إطار المفاوضات الحكومية الدولية.

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة