خالد صلاح

هل سماع الآذان شرط لحضور الجماعة؟.. تعرف على رأى دار الإفتاء

السبت، 11 يناير 2020 01:00 ص
هل سماع الآذان شرط لحضور الجماعة؟.. تعرف على رأى دار الإفتاء دار الافتاء المصرية - أرشيفية
كتبت سارة الباز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أوضحت دار الإفتاء المصرية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" حكم الذهاب للصلاة فى المسجد دون سماع الآذان؟ وجاء فى نص السؤال: (نحن جماعة من المصريين المقيمين بدولة اليونان، والمساجد لا يرفع فيها الأذان بصوت مرتفع، وسمعنا فتوى من أحد الشباب بعدم جواز الذهاب للمسجد ما دمنا لا نسمع الأذان، فهل سماع الأذان شرط للذهاب للمسجد لأداء الصلوات؟).

 

وجاءت الإجابة: (لا يشترط لمن أراد صلاة الجماعة فى المسجد أن يسمع الأذان، ويكفيه أن يعلم بدخول وقت الصلاة بأى وسيلة أخرى كالساعات الوقتية والنتائج المدون بها أوقات الصلاة وغيرها.

 

فالأذان شرع للإعلام بوقت الصلاة وهو شعيرة من شعائر الإسلام يجب العمل بها حتى ولو داخل المسجد، فإذا ما عُلم وقت الصلاة بطريقة أخرى غير الأذان فهذا يكفي.

 

وفى هذا العصر يمكن معرفة وقت الصلاة بوسائل أخرى، وليس فى السنة ما يدل على ما استشهد به مَن أفتى بعدم الذهاب إلى المسجد لصلاة الجماعة ما داموا لا يسمعون الأذان... والله سبحانه وتعالى أعلم).

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة