خالد صلاح

حالة نادرة لطفل هندى استعاد البصر بعد اصابته بالعمى نتيجة سرطان الدم

السبت، 11 يناير 2020 06:21 م
حالة نادرة لطفل هندى استعاد البصر بعد اصابته بالعمى نتيجة سرطان الدم طفل يستعيد بصره بعد اصابته بسرطان الدم
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، حالة نادرة لطفل هندى ، عاد اليه البصر ،  بعد اصابته بسرطان بالعين، موضحة أن الطفل البالغ من العمر 7 سنوات، والذي كانت تنزف عينيه نتيجة الاصابة بالسرطان الغريب ، موضحة ساجار دورجي، أصيب بسرطان الدم ،عندما كان عمره 4 سنوات فقط، حيث تسبب سرطان الدم في مرحلة الطفولة في انتفاخ عينيه وتورمها بالدماء، والتى كانت خارجه من مكانهما.


مع ابوه ووالدته
مع أسرته وبعد شفائه  
 وقالت الجريدة ، إن الصبي الهندي الصغير ، الذي أصيب بالعمى بسبب حالة غريبة تسببت في نزيف عينيه، لم يكن من الممكن أن يبصر مرة أخرى ، لو لا أن مستثمرة بريطانية، تحملت تكاليف العلاج الطبي المتخصص.
بعد الجراحة
بعد الجراحة

وقالت الصحيفة، أن والديه، من ولاية أسام، شمال  شرق الهند، عبرا عن سعادتهما بعد أن تم تطهير عين الطفل  من السرطان .

الطفل المصاب بسرطان بالعين
الطفل المصاب بسرطان بالعين

 

الطفل بعد شفائه من السرطان
الطفل بعد شفائه من السرطان

وقالت الصحيفة، إنه تم اجراء العملية بنجاح لإعادة البصر للطفل الهندى، الذى يبلغ من العمر 7 أعوام، واكتشفت  قصته هيمانتا بيسوا، وزيرة ولاية آسام، في شمال شرق الهند، حيث تعيش أسرة  ساجار، الذي يحب أفلام الكريكيت والموسيقى وأفلام بوليوود، ويتطلع إلى بدء الدراسة.

الطفل مع طبيبه
الطفل مع طبيبه

 فيما  أكدت نيثا، البالغة من العمر 44 عامًا، من لندن، والتي دفعت تكلفة جراحة زرع  القرنية في العين بقيمة 3500 جنيهًا إسترلينيًا، عن دعمها للطفل الهندى ، مضيفة عندما علمت لأول مرة عن ساجار كان يعاني من ألم فظيع، وكان سيتوفى من السرطان، الآن هو صبي صغير سعيد يتطلع إلى الذهاب إلى المدرسة، إنهأمر مدهش حقًا أن الصبي الصغير الذي عانى كثيرًا، ولم يكن من المتوقع أن يعيش هو الآن يكبر ولديه رؤية ذات معنى.

 

مع والده وبعد الشفاء
مع والده وبعد الشفاء

قام الأطباء، في البداية بتشخيص الصبي الصغير بسرطان الدم النخاعي الحاد، والذي يمكن أن يؤثر، في حالات نادرة، على الأوعية الدموية في العينين.

الطفل 7 سنوات استطاع ان يرى من جديد
الطفل 7 سنوات استطاع ان يرى من جديد

خضع لعملية زرع نخاع العظام بعد أن تبين أن شقيقته الكبرى إيباديفي يمكن أن تمنحه النخاع السليم، دفعت الحكومة الهندية معظم علاجات السرطان البالغة 25000 جنيه إسترليني.

وقال الدكتور سونيل بهات، الذي عالج ساجار من سرطان الدم، "إن ساجار له حتى الآن أكثر 3 سنوات بعد عملية زرع نخاع العظام، ويمكن اعتباره شفي من سرطانه، لقد كان جهد جماعي كبير من العديد من المتخصصين للعناية به و"نيثا" التى دفعت تكلفة عملية عينيه.

وأضاف الدكتور نيشال كين الجراح البريطاني، الذى قام بالجراحة، غالباً ما يؤدي النزيف وراء العينين لدى مرضى اللوكيميا للعمى.

أكدت نيثا: "هناك أسباب وجيهة للاعتقاد بأنه قادرعلى استعادة مزيد من الرؤية، والهند في طليعة التقنيات الجديدة والمبتكرة لتعزيز الرؤية، وتعمل العديد من المنظمات على مستوى العالم على علاج للعمى.

مع ارسرته
مع اسرته

نيثا مكرسة حياتها الآن، لجمع التبرعات من أجل الجمعية العالمية لطب العيون للأطفال والحول، للتأكد من عدم إصابة أي طفل بالعمى من الحالات التي يمكن الوقاية منها أو علاجها.

عانى ساجار كثيراً وفقد الكثير من بصره لأن والديه لم يتمكنوا في البداية من دفع 120 جنيهًا إسترلينيًا لإجراء فحوص العين

يكرس معهد" LV Prasad WSPOS "للعيون، لضمان حصول الأطفال في جميع أنحاء العالم على العلاج الطبي الذي يحتاجونه، ستذهب جميع الأموال التي يتم جمعها مباشرة إلى مساعدة الأطفال على الصعيد العالمي، من خلال المساعدة الطبية للوقاية من العمى الناجم عن أمراض العيون النادرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة