خالد صلاح

طارق رمضان حفيد مؤسس الاخوان يعترف بـ" جرائمه الجنسية"..ويزعم: تمت بالتراضى

الجمعة، 06 سبتمبر 2019 05:14 م
طارق رمضان حفيد مؤسس الاخوان يعترف بـ" جرائمه الجنسية"..ويزعم: تمت بالتراضى حفيد البنا وإحدى ضحاياه
كتب : أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اعترف طارق رمضان حفيد حسن البنا مؤسس جماعة الإخوان الارهابية بممارسته الجنس مع ضحاياه، بينما كان ينفى تلك التهم فى السابق محاولا لحفظ ماء وجهه.
 
وفى محاولة لتبرئته من تهم التحرش والاغتصاب الموجهة ضده، قال رمضان خلال مقابلة له مع قناة RMC الفرنسية، أنه كان "ضحية مكيدة" حاكت خيوطها مجموعة من النساء اتهمنه باغتصابهن على حد زعمه.
 
وأقر رمضان خلال مقابلته، اليوم الجمعة، إنه بالفعل اقام علاقات جنسية، ولكنه أدعى أنها كانت برضى الطرفين، وزعم انه لم يستخدم العنف مع النساء فى كل مرة.
 
واعترف حفيد البنا ، أنه كذب عندما نفى فى وقت سابق إقامته أى علاقة جنسية مع متهمتيه الاثنتين، هند عيارى وكريستيل، وقال إنه بكذبه أراد حماية نفسه وعائلته ، قائلا  فى مقابلته التلفزيونية، "اطلب السماح من الله وعائلتى وجميع من خيبت أملهم من الجالية المسلمة كوننى تصرفت على العكس من مبادئى".
 
يذكر أن رمضان يخضع للتحقيق منذ 2 فبراير 2018 بسبب تهمتين بالاغتصاب، وقد أطلق سراحه فى شهر نوفمبر اماضى مع إخضاعه للمراقبة القضائية، بعد أن قضى 9 أشهر فى الحبس الاحتياطى.
 
وكانت وسائل إعلام فرنسية أكدت فى شهر يوليو المنصرم تقديم شكوى جديدة ضد رمضان، فى فرنسا، حيث تتهمه المشتكية الجديدة مع شخص آخر باغتصابها فى مدينة ليون سنة 2014.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة