خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

رئيس جهاز المشروعات الصغيرة: 70% من قائمة واردات مصر يمكن تصنيعها محليا

الخميس، 05 سبتمبر 2019 05:37 م
رئيس جهاز المشروعات الصغيرة: 70% من قائمة واردات مصر يمكن تصنيعها محليا نيفين جامع الرئيس التنفيذى لجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة
كتب هانى الحوتى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
قالت نيفين جامع الرئيس التنفيذى لجهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إن نسبة 70% من قائمة واردات مصر يمكن تصنيعها محليا، ولا تحتاج إلى تكنولوجيا متقدمة أو مواد خام غير متوفرة، ولذا ركز الجهاز على تمويل المشروعات بالمجمعات الصناعية الجديدة - البالغ عددها 13 مجمعا فى 12 محافظة، بسبب وجود مجمعين بمحافظة الفيوم- التى يمكن تصنيعها محليا بدلا من استيرادها، مستشهدة بتجربة الجهاز فى تمويل مشروعات 226 مصنع بالمجمع الصناعى بالعاشر من رمضان، تعمل جميعها فى مكونات الصناعة للشركات الكبرى بالعاشر بدلا من استيرادها من الخارج، كما رفع الجهاز الحد الأقصى للتمويل إلى 10 مليون جنيه، ونتشارك مع البنوك لتوفير التمويل بشكل تنموى.
 
 
وأضافت نيفين جامع، خلال اجتماع لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بجمعية رجال الأعمال المصريين، مساء اليوم الخميس، أن جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة رفع نسبة تمويل المشروعات الصناعية إلى 25% من إجمالى التمويلات، وبدأ بالفعل فى تمويل مشروعات أول مجمعين صناعين ضمن 13 مجمع صناعى، وهما مجمع مرغم للبتروكيماويات، وتم التشاور مع الشركة القابضة للبتروكيماويات والمجلس التصديرى لاختيار مشروعات لمنتجات يمكن تصنيعها محليا، والثانة مجمع بالبحر الأحمر، ونظرا لطبيعة المحافظة تم تخصيصه لمنتجات المنسوجات واليدوية التى تتناسب مع متطلبات الفنادق هناك، منوهة إلى أن هناك إقبال على المجمع الثانى أكثر من الأول، وذلك بسبب اشتراط هيئة التنمية الصناعية، وجود سجل تجارى للمتقدمين، وتم التشاور مع الهيئة وإلغاء هذا الشرط، ولكن مع اشتراط تقديم الفائز بالمجمع سجل تجارى خلال 3 شهور.
 
 
واستعرضت نيفين جامع، فى بداية حديثها أسباب إنشاء جهاز المشروعات الصغيرة والمتوسطة، واستراتيجيته الفترة المقبلة، قائلة إنه صدر قرار بإنشاء الجهاز فى إبريل عام 2017، ليحل بديلا للصندوق الاجتماعى للتنمية، والذى كان محدود الموارد المالية بسبب اقتصار تمويله على منح وقروض من دول أجنبية، أما حاليا فالجهاز ارتفعت موارده المالية، وأعد استراتيجية قوية لتقديم خدمات مالية وغير مالية، والدور الأهم هو تنسيق الجهود بين الوزارات والهيئات والجمعيات المعنية لتعظيم الجهود، وهو ما تطلب نقل تبعية الجهاز من وزارة الصناعة، لأن تلك التبعية حجمت دور الجهاز فى تنسيق الجهود، لتصبح التبعية لمجلس الوزراء، والذى يرأس الجهاز، ويضم فى عضوية مجلس إدارته الوزارات المعنية منها الاستثمار والتخطيط والتضامن الاجتماعى والتنمية المحلية والصناعة والشباب و5 أعضاء من ذوى الخبرة.
 
وتابعت نيفين جامع، أن الجهاز وضع استراتيجية لتنمية قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بدأت بإعداد تشريع يتضمن تعريفا للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، وضمت الاستراتيجية تيسير التمويل لتلك المشروعات، والتى يصعب تطبيق بها برامج الأنماط العادية للتمويل، وسرعة تخصيص الأراضى وإصدار التراخيص، ودمج الاقتصاد غير الرسمى بالاقتصاد الرسمى، وتخصيص نحو 50 مليون دولار للمشروعات مرتفعة المخاطر من 200 مليون دولار تمويل حصلنا عليه من البنك الدولى، كما ضمت محاور الاستراتيجية تنمية بيئية الأعمال، وتنمية بيئة الصادرات بالتنسيق مع جهات عديدة.
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة