خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

مسئول روسى: التقارير حول استهداف ضربات جوية لمستشفيات إدلب زائفة

الإثنين، 23 سبتمبر 2019 01:08 م
مسئول روسى: التقارير حول استهداف ضربات جوية لمستشفيات إدلب زائفة مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلى نيبينزيا
موسكو(أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلى نيبينزيا ضرورة أن تأخذ لجنة التحقيق فى الضربات الجوية التى استهدفت ريف إدلب السورى بعين الاعتبار الأدلة التى قدمتها روسيا فيما يتعلق بالوضع الحقيقى للمنشآت الإنسانية هناك.

وفى معرض تعقيبه على قرار الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش بتشكيل لجنة للتحقيق فى الهجمات الجوية المشتبه فيها ضد البنى التحتية المدنية فى إدلب، قال نيبينزيا فى مقابلة مع وكالة أنباء (تاس) الروسية قبل اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة رفيع المستوى: "أولاً وقبل كل شىء، يتعين على اللجنة تحديد الكيفية التى تشارك الأمم المتحدة فى آلية فض النزاعات".

وأضاف الدبلوماسى الروسى "لقد تبين أن العديد من التقارير التى تتتهم روسيا وسوريا مزيفة.. وغالبًا ما تتلقى موسكو معلومات غير دقيقة من الأمم المتحدة حول المنشآت التى يُزعم بأنها تأثرت.. وفى النهاية اتضح أن جميع هذه المنشآت آمنة وسليمة ولا تزال سليمة".

وتابع قائلا "نحصل الآن وبصورة منتظمة على هذه المعلومات [من وزارة الدفاع الروسية حول عدم صحة بيانات الأمم المتحدة] وسنجد طريقة لإخطار الأمم المتحدة والمنظمات التى نتعاون معها مباشرة فى إطار آلية تفادى النزاعات. ومن المحتمل أن ترسل المنظمات الدولية هذه الأدلة إلى لجنة التحقيق، التى ستضطر بالتأكيد إلى أخذها بعين الاعتبار فى استنتاجاتها".

جدير بالذكر أن 10 دول أعضاء فى مجلس الأمن الدولى (بلجيكا وبريطانيا وألمانيا وجمهورية الدومينيكان وإندونيسيا والكويت وبيرو وبولندا والولايات المتحدة وفرنسا) طالبت الأمين العام للأمم المتحدة ببدء التحقيق فى الهجمات الأخيرة وتبدأ اللجنة العمل يوم 30 سبتمبر الجاري.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة