خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الدولة تضخ 5.23 مليار جنيه استثمارات لتنمية سيناء.. تقرير حكومى للبرلمان: خطة تنموية مُتكاملة بأرض الفيروز.. اهتمام غير مسبوق بمشروعات التعليم والزراعة والإسكان أبرزها جامعة الملك سلمان وتجديد 13 تجمعا زراعيا

الإثنين، 23 سبتمبر 2019 05:36 ص
الدولة تضخ 5.23 مليار جنيه استثمارات لتنمية سيناء.. تقرير حكومى للبرلمان: خطة تنموية مُتكاملة بأرض الفيروز.. اهتمام غير مسبوق بمشروعات التعليم والزراعة والإسكان أبرزها جامعة الملك سلمان وتجديد 13 تجمعا زراعيا أعمال التنمية فى سيناء
نورا فخرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تحظى سيناء باهتمام كبير لدى الحكومة فى ضوء توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى، حيث تشهد تنمية حقيقة فى مختلف القطاعات لاسيما التعليم والزراعة والإسكان، الأمر الذى يظهر جلياً من خلال الاستثمارات الحكومية الموجهة لتنمية محافظتى شمال وجنوب سيناء.
 
وتُوجه إلى المحافظتين نحو 5.23 مليار جنيه خلال العام الجارى بنسبة زيادة قدرها 75.1% مقارنة بالعام السابق، وتُشكل 2.5% من جملة الاستثمارات الحكومية الموزعة، وتمول الخزانة العامة نحو 76.7% منها، بقيمة تبلغ نحو 4 مليارات جنيه.
 
وتتنوع المشروعات التنموية الجارى تنفيذها خلال العام الجارى فى شمال سيناء، حسب التقرير الحكومى المُقدم إلى مجلس النواب، ما بين مشروعات المياه والتعليم والزراعة، والنقل والتخزين، والأنشطة العقارية، والتشييد والبناء، ولعل فى مقدمتها استكمال البرنامج القومى للإسكان الاجتماعى، واستكمال المنازل البدوية وخدماتها بأقسام برمانه والحسنة، ونخل وبئر العبد وتوابعها وأقسام العريش ورفح والشيخ زويد، وإنشاء تجمعات سكنية وخدماتها بمحور الجدى، واستكمال إعادة تأهيل عمارات المساعيد، وتطوير مناطق عشوائية، وتأثيث مقرات الجهاز بالمحافظة.
 
وتشمل المشروعات المستهدفة فى "شمال سيناء" إنشاء محطة تحلية بالعريش بطاقة 100 ألف م مكعب / يوم، قابلة للزيادة إلى 300 ألف متر مكعب / يوم لتغذية مدينة العريش والشيخ زويد ووسط سيناء، وإحلال وتجديد شبكات مياه العريش، وإنشاء خطوط مياه لقرية بئر العبد وتغذيتها بالمياه النقية، وإحلال وتجديد محطات وشبكات مياه بمركز بئر العبد ونخل والحسنة، وذلك جنباً إلى جانب مشروعات التعليم ومنها استكمال إنشاء وتجهيز فصول تعليم أساسى، وتنمية وتطوير مرحلة التعليم الثانوى العام والفنى والمجتمعى، واستكمال مبانى المدن الجامعية والعيادات الطبية.
 
أيضا تأتى مشروعات الزراعة فى مقدمة أولويات التنمية بشمال سيناء، وذلك لإحلال وتجديد 13 تجمعاً زراعياً واستكمال شبكة الصرف العامة لمنطقتى رابعة وبئر العبد، وإنشاء شبكة الصرف المغطى (زمام 6300 فدان)، واستكمال أعمال التغذية الكهربائية وأعمال المحطات ومنظومة الطاقة الشمسية، جنباً إلى جنب مشروعات النقل والتخزين لما لها من أهمية، وأبرزها إنشاء ورصف طرق بمدن وقرى شمال سيناء واستكمال منفذ رفح وتجهيزاته، وإحلال وتجديد محطات الأرصاد الجوية، واستكمال مدقات السيطرة الأمنية بطول 75 كم.
 
وتمتد التنمية إلى جنوب سيناء، حيث بلغت جملة الاستثمارات الحكومية الموجهة إليها 2.38 مليار جنيه تُمول الخزانة العامة منها 67.6% بواقع 1.6 مليون جنيه، وتأتى فى مقدمة المشروعات التنموية المستهدفة ما يتعلق بالنقل وتشمل تطوير ورفع كفاءة طريق سانت كاترين (75 كم/ اتجاهين)، استكمال طرق دهب بطول 59 كم، استكمال مشروع معالجة انهيار هضبة أم السيد بشرم الشيخ، جنبا إلى جنب مشروعات الزراعة والرى وتضم نشر التقنيات الحديثة لزارعى الصوب الزراعية، وإنشاء محطة بحثية ثلاثية الغرض، واستكمال حفر وتجهيز آبار وإنشاء سدود وبحيرات للحماية من أخطار السيول، تربية وإنتاج تقاوى بنجر السكر تحت الظروف المصرية.
 
كما تشمل المشروعات التنموية المستهدفة، استكمال إنشا جامعة الملك سلمان، إنشاء وتجهيز فصول تعليم أساسى وإعادة تأهيل المدارس القائمة (التعليم العام)، استكمال قريتى بأبو زنيمة والطور (ظهير صحراوى) وتسعة تجمعات تنموية بمحافظة جنوب سيناء، وتطوير مكاتب التشغيل وفرص العمل، تطوير المتاحف الأثرية والإقليمية فى سيناء، وتدعيم احتياجات الوحدات المحلية بقسم أبو رديس وقسم شرطة طابا وقسم رأس صدر وسانت كاترين.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة