خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

السوبر المصري بين أفضلية الأهلى وتفوق الزمالك.. والسلبيات تفخخ أكثر من مركز

الجمعة، 20 سبتمبر 2019 05:27 م
السوبر المصري بين أفضلية الأهلى وتفوق الزمالك.. والسلبيات تفخخ أكثر من مركز مباراة القمة بين الأهلى والزمالك ـ أرشيفية
تحليل : كمال محمود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
نتيجة مباراة السوبر بين الأهلى والزمالك لن تكون مفاجأة!.. بمعنى أن من سيلعب أفضل سيكسب، ولا أتوقع كعادة بعض مباريات القمة أن يخسر الفريق الأفضل..  لقاء اليوم بالذات الكرة ستعطى من يعطيها، خصوصا وأن كفة الفريقين متساوية والفوراق الفردية موجودة هنا وهناك ، ومن سيستغلها لصالحه سيحسم اللقاء.. وممكن أن نرى أفضلية للأهلى فى بعض الأوقات وتفوق للزمالك فى أوقات أخرى.
التشكيل أيضا يبدو معروفا الأغلب الأعم منه فى الأهلى والزمالك، ووفقا للتشكيل المتوقع سنرى مواجهات فردية فى أكثر من خط ، أبرزها من وجهة نظرى والتى ستعطى أفضلية للمتفوق فيها، ما سيكون فى معركة وسط الملعب وأقواها ما بين حمدى فتحى وفرجانى ساسى ، وكذلك السولية وطارق حامد، فمن سيكون له السيطرة على الأخر  سيكون فريقه الأكثر استحواذ وسيطرة على مجريات المباراة .
*وهناك حوار جانبى خاص سيكون بين أحمد فتحى وأشرف بن شرقى، فمن ستكون له الغلبة من بينهما ؟ .. بن شرقى يعد من أبرز مفاتيح اللعب فى الزمالك وعن طريقه تأتى أغلب الأهداف وصناعتها ومنحه الحرية فى اللعب سيشكل عبئا كبيرا على دفاعات الأهلى، واعتقدد أن الأمر لن يكون كذلك فى وجود الجوكر صاحب الخبرات الكبيرة والمرونة التكتيكية داخل الملعب.
*المواجهة التى ستكون أكثر متابعة تلك التى ستكون بين الثنائى على معلول وحمدى النقاز، وذلك على المستوى الشخصى والفنى، باعتبارها مواجهة تونسية خالصة والمتفوق فيها سيحظى بالاحتفال  فى بلده بخلاف هنا فى مصر.. حيث يعد الثنائى من أهم نقاط قوة الفريقين الفترة الأخيرة ومساعدتهما التى لا نظير لها فى صنع الأهداف وتسجيلها

*دفاع الأهلى والزمالك ليس مثاليا الفترة الأخيرة 

 / الفريق الأبيض يعانى من هفوات الثنائى محمود علاء وعبد الغنى وغياب الانسجام الكامل بينهما فى تبادل الأدوار وتوزيع المهام ، فضلا عن أن كثرة تقدم علاء للأمام يفتح مساحات للمنافس من اجل تشكيل خطورة فى الهجمات، فيما يبقى بطء عبد الغنى خصوصا فى المواجهات الفردية أبرز سلبيات الخط الخلفى لأبناء ميت عقبة: 
/ فى المقابل مشكلة دفاع الأهلى تتمثل فى كثرة التغيير بين لاعبيه لظروف الإيفافات والإصابات .. فمن بعد فترة ليست بالقصيرة شهدت ثبات رامى ربيعة وأيمن أشرف قلبى دفاع .. حدثت تغيرات سريعة بإصابة جديدة تعرض لها رامى ربيعة، وبعد اقتراب عودته يغيب أيمن أشرف للإيقاف ليجد الأهلى نفسه أمام تغييرات الجبارية فى خط الدفاع من الممكن أن تترك أثرا سلبيا فى غياب التعاون بين الثنائى الذى سيلعب اليوم.
*الاجنحة مصدر خطورة أحيانا تكون معطلة :
العناصر التى تشارك كأجنحة فى الأهلى والزمالك جميعها تملك مهارات فنية رفيعة المستوى، الأهلى معه رمضان صبحى وحسين الشحات وجيرالدو ، وفى الزمالك نجد شيكابالا وبن شرقى وأوناجم.. ولهم أدوار مؤثرة فى تفوق فريقها ولكن المشكلة الأكبر التى تحدث هنا وهناك تتمثل فى النزعة الفردية التى تحكم أدائهم جميعا وتكون عامل سلبى على الأداء الجماعى.

*الهجوم .. التغيير مطلوب والثبات غير مفيد

خط الهجوم فى الأهلى والزمالك شبه متطابق فى نوعية وجودة اللاعبين المتوفرين فى الفريقين، بحيث يجمع بين عنصر ثابت غير مفيد بالشكل الامثل مثل مروان محسن فى الأحمر وعمر السعيد فى الأبيض، وبالتالى التغيير فى العناصر مطلوب ومبشر بصنع الفارق بظهور صلاح محسن ومصطفى محمد الوجوه الواعدة فى الفريقين.. ورغم ذلك الأقرب أن يدفع كلا المدربين بمروان محسن وعمر السعيد فى التشكيلة الأساسية، ربما يكون بهدف الاستفادة من خبراتهما مع الحفاظ على انسجام التشكيل.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة