خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

خطة "التنمية المحلية" لمواجهة السيول والأمطار الغزيرة بالمحافظات..فرق عمل من الوزارة لتفقد المخرات والبرابخ.. توجيه المحافظين بمراجعة شبكات وخطوط وروافع الصرف الصحى.. وزيادة معدات كسح المياه بالمدن الأكثر خطورة

الأربعاء، 18 سبتمبر 2019 12:00 ص
خطة "التنمية المحلية" لمواجهة السيول والأمطار الغزيرة بالمحافظات..فرق عمل من الوزارة لتفقد المخرات والبرابخ.. توجيه المحافظين بمراجعة شبكات وخطوط وروافع الصرف الصحى.. وزيادة معدات كسح المياه بالمدن الأكثر خطورة سيول - أرشيفية
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت محافظات مصر استعداداتها لاستقبال فصل الشتاء، من خلال إجراء الصيانة والتأكد من عمل وكفاءة البالوعات ومخرات السيول وغيرها، وهو ما أكدت عليه وزارة التنمية المحلية خلال توجيهاتها للمحافظات قبل بدء موسم الشتاء.

خطة مواجهة مخاطر السيول والأمطار

وفى هذا السياق، أكد الدكتور خالد قاسم، المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أن الوزارة ستضع خطة محكمة لمواجهة مخاطر السيول والأمطار المحتمل حدوثها خلال الفترة المقبلة، موضحًا أنه سيجرى التنسيق بين غرف عمليات المحافظات، وغرفة الوزارة والغرفة المركزية لإدارة الأزمات بمجلس الوزراء، بهدف المتابعة والتأكد من عمل الشنايش والبالوعات للقدرة على شفط مياه الأمطار الغزيرة والسيول المتوقعة .

مخرات السيول والتأكد من سلامتها



وأضاف قاسم، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أنه سيجرى تشكيل فرق عمل من الوزارة، لتفقد مخرات السيول والبرابخ والتأكد من سلامتها لمواجهة مخاطر السيول والأمطار الغزيرة المحتمل حدوثها الفترة المقبلة، خاصة مدن المحافظات الحدودية، مشيرًا إلى أن تلك الفرق ستعاين عدد المخرات فى كل مدينة والتأكد من جاهزيتها ومدى تفاديها لأى أخطار محتملة، كما ستقدم تلك الفرق كافة الاحتياجات اللازمة لمديرى إدارة الأزمات بمدن المحافظات الأكثر خطورة.

غرف عمليات لمواجهة مخاطر السيول

وأوضح قاسم، أن المحافظات ستستعد مع غرف العمليات والطوارئ للسيطرة على الأحداث المحتملة من مخاطر السيول والأمطار، والوزارة ستخاطب كافة المحافظات الحدودية؛ بهدف اتخاذ الإجراءات اللازمة للآثار المترتبة جراء مياه الأمطار والسيول فى حالة حدوثها، وتحديد المناطق الخطرة للسيطرة على الكوارث الناجمة من حدوث تلك الأمطار والسيول المحتملة .

توزيع من معدات الكسح  بالمدن 

ولفت المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، إلى أن المحافظات ستقوم بتوزيع كميات كبيرة من معدات الكسح اللازمة للمدن الأكثر خطورة والتى تتواجد بها مخرات السيول، بجانب التأكد من عدم وجود أعطال بتلك المعدات، كما سيتم زيادة سيارات الحماية المدنية بالأماكن الخطرة لسرعة المواجهة، مضيفاً أنه جرى التنسيق بين إدارات المرافق من مياه وصرف صحى وكهرباء وحريق وإدارات المرور استعداداً لمخاطر السيول والأمطار المتوقعة .

وأشار قاسم إلى أنه سيجرى توجيه المحافظين بمراجعة شبكات وخطوط وروافع الصرف الصحى، وبخاصة الواقعة على الطرق السريعة والشوارع الرئيسية، والمناورة بوسائل توجيه المرور وفقاً للمناطق الخطرة بنطاق كل محافظة، بجانب التنسيق بين المحافظات للمناورة بالإمكانيات والاحتياجات طبقاً للموقف المحتمل.

وأضاف أنه سيجرى أيضاً الاهتمام بمراجعة موقف المدن والمناطق السابق تضررها فى الأعوام الماضية، للقدرة على السيطرة على المخاطر المتوقعة على تلك المناطق فى حالة تعرض البلاد لموجة طقس سيئ الفترة المقبلة، وتحديد أماكن ومسارات مخرات السيول .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة