خالد صلاح

محافظ بني سويف يبحث مع رئيس هيئة تنمية الصعيد سبل الدفع بالخطة التنموية

الثلاثاء، 17 سبتمبر 2019 07:44 م
محافظ بني سويف يبحث مع رئيس هيئة تنمية الصعيد سبل الدفع بالخطة التنموية محافظ بني سويف يجتمع مع رئيس هيئة تنمية الصعيد
بنى سويف أيمن لطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف ،أن المحافظة تمتلك ميزات نسبية كبيرة في مجالات متنوعة ،مما يؤهلها لتكون في مقدمة محافظات الصعيد تنمويا،وفي مكانة متقدمة على الخريطة التنموية المصرية،حيث تذخر المحافظة بالمقومات والموارد الطبيعية والبشرية والصناعية ،وأصبحت بني سويف خلال آخر 6 سنوات منطقة جذب لمختلف المجالات الاستثمارية، خاصة بعد إقامة مشروعات قومية عملاقة على أرضها في قطاعات حيوية كالطاقة والطرق والتكنولوجيا، بجانب المورد البشري المميز  كالأيدي العاملة المدربة ، والكودار البحثية والعلمية والشبابية الرائدة.

وأشار محافظ بني سويف، إلى أن أول خطوة تم تنفيذها منذ توليه مسؤولية الإقليم ، هي إعداد خريطة تنموية للمحافظة تحتوي على الفرص الاستثمارية الواعدة، ومقترحات الاستفادة منها والترويج لها،بجانب تنفيذ خطة تدريب وتأهيل للعنصر البشري مهنيا وعلميا وتنمية المواهب ،ورفع القدرات المتوافرة لديهم ،وربط  خريجي المدارس الفنية وكليات التطبيقيةو مراكز التدريب المهنيةبسوق العمل، بالإضافة إلى تكوين فريق عمل متكامل متخصص يشرف على تنفيذ المقترحات وما تسفر عنه هذه الخطة من نتائج وفرص استثمارية .

واستعرض محافظ بني سويف، أهم النتائج التي أسفرت عنها تلك المنظومة منها:تشكيل وحدة تنمية اقتصادية وأول مجلس اقتصادي استشاري بالمحافظة، لوضع الرؤى والأولويات التنموية، وفقا لرؤية  مصر 2030 للتنمية والعمل على الاستفادة من توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي الخاصة بتنمية الصعيد ،وأن يتبوء الإقيلم المكانة اللائقة في الخريطة التنموية المصرية، منوها عن أبرز المشروعات التي أسفرت عنها هذه المنظومة مثل :المشروع القومي للصوبات الزراعية الجاري تنفيذه بالظهير الصحراوي الشرقي للمحافظة،وكذا مشروع الاستثمار السياحي على مساحة 2124 فدان، بالقرب من منطقة واحة ميدوم السياحية ، والذي يجري تنفيذ الخطوات والدراسات المبدئية  عن طريق مطورين عقاريين  .

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده اليوم الثلاثاء،  بحضور اللواء مهندس سامي الشناوي رئيس هيئة تنمية الصعيد، والدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ،واللواء عصام العلقامي السكرتير العام، و الدكتورعلى مسعود المستشار الاقتصادي للمحافظة،واللواء أحمد صحصاح  رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي ببني سويف،والمهندس ناجح فتحي رئيس الجهاز التنفيذي بالهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحي فرع بني سويف،ورؤساء المدن السبع، ومسؤولي الاستثمار والمناطق الصناعية بالمحافظة،وأعضاء الوحدة الاقتصادية برئاسة الدكتور علاء سعيد، وعدد من التنفيذيين المعنيين،لبحث سبل التعاون والدعم الممكنة للدفع بالخطة التنموية للمحافظة.

حيث تم استعراض الفرص الاستمثارية المتوافرة بالمحافظة ،في عدد من المجالات الصناعية والتجارية والعقارية ، وكان من أهمها:توافر فرصة استثمارية واعدة بالظهير الصحراوي لمركز سمسطا لإقامة مدينة صناعية متكاملة في مجال زراعة وصناعة النباتات الطبية والعطرية، لاستثمار الميزة التنافسية للمحافظة في هذا المجال،و42 فدان كمنطقة لوجستية واقتراح إقامة سوق جملة للخضر والفواكه،واقتراح إقامة ميناء جاف بدائرة مركز سمسطا على مساحة 1027 فدان بجانب إقامة مدينة حرفيين متكاملة على مساحة 23 فدان، تحتوي على الورش الفنية،والخدمات التكميلية اللازمة،ومقرات للنقابات المهنية والحرفية والمصدرين ، وتم أيضا  طرح 15 موقع استثماري في مجالات الإنتاج الزراعي والصناعي والعقارى.

كما تم استعراض عدد من المشروعات المنفذة ،والتي تتطلب الدفع بها لتدخل الخدمة في مجالات الاستثمار والصناعة ، كاستكمال تخطيط بعض المناطق الصناعية لفتح آفاق أخرى وجزب مزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، وتمت مناقشة الحلول الخاصة ببعض معوقات مشروعات الترفيق والبنية التحتية بالمناطق الصناعية، والاتفاق على أليات التعاون بين المحافظة وهيئة  تنمية الصعيد للدفع بجهود نهو المشروعات بها.

ومن جانبه أعرب  اللواء سامى الشناوى رئيس هيئة تنمية الصعيد عن تقديره لجهود محافظ بني سويف المستشار هاني عبد الجابر  في مجال تنمية المحافظة،والاستعداد والخطة المسبقة، التي أعدتها المحافظة،التي تضمنت تحديد عدد من الفرص الإستثمارية التنموية ستحدث نقلة نوعية في عدد من المجالات التنموية وتوفير عشرات الآلاف من فرص العمل،مؤكدا دعم الهيئة للخطة الاستثمارية للمحافظة ،خاصة في مجال مقترح إقامة مشروعات في الإنتاج الحيواني والأعلاف،وتدوير المخلفات الصلبة لإنتاج منتجات متنوعة،ومنطقة صناعات متكاملة في مجال النباتات الطبية والعطرية، وتنفيذ مشروعات استثمار عقاري في عدد من المناطق المتاحة،وأيضا اقامة مدينة سياحية متكاملة بالواسطى (المثلث الذهبي)على مساحة 2124 فدان ،بالإضافة إلى الدفع بتوفير الحلول وتذليل المعوقات الخاصة بعدد من المشروعات القائمة لتحقيق الاستفادة الاقتصادية والتنموية منها .

وعقب الاجتماع كلف محافظ بني سويف فريق عمل التنمية الإقتصادية بمرافقة وفد هيئة تنمية الصعيد لمعاينة بعض الفرص الاستثمارية والتنموية بنطاق المحافظة والتي تم استعراضها خلال الاجتماع،مؤكدا على أهمية التفقد الميداني لتلك الفرص والمواقع التنموية المتاحة للوقوف على أليات وخطوات التنفيذ،والخروج بأجندة عمل ومشروعات يتم الإعلان عن تنفيذها قريبا .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة