خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

صور.. وزير خارجية فرنسا: لا نمتلك دلائل تثبت استهداف إيران للسعودية

الثلاثاء، 17 سبتمبر 2019 02:17 م
صور.. وزير خارجية فرنسا: لا نمتلك دلائل تثبت استهداف إيران للسعودية وزير خارجية فرنسا
كتب أحمد جمعة - تصوير أشرف فوزى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال وزير الخارجية سامح شكرى إن نتائج التحقيقات التى ستتوصل لها السعودية حول استهداف المنشآت النفطية سيتم التشاور من قبل المجتمع الدولى حول الأمر لأن ذلك يهدد الأمن والاستقرار.
 
 
وأكد وزير الخارجية الفرنسى، فى مؤتمر صحفى مشترك مع وزير الخارجية سامح شكرى أن بلاده لا تمتلك ما يؤكد استهداف إيران للمنشآت النفطية السعودية، مشددا على ضرورة وقف التصعيد والتوتر فى المنطقة.
 
 
وكان وزير الخارجية سامح شكرى استقبل فى قصر التحرير، صباح اليوم الثلاثاء، جان- إيف لودريان وزير أوروبا والشئون الخارجية الفرنسى.
 
 
 
وقال المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية المستشار أحمد حافظ عبر حسابه الرسمى على "تويتر"، أن المباحثات تطرقت لدفع العلاقات الثنائية فى شتى المجالات، وسُبل تعزيز التشاور والتنسيق لتعميق التعاون بين مصر وفرنسا.
 
 
كان وزير أوروبا والشئون الخارجية الفرنسى قد زار الخرطوم، الاثنين، وذلك على رأس وفد رفيع المستوى.
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (1)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (2)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (3)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (4)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (5)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (6)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (7)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (8)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (9)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (10)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (11)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (12)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (13)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (14)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (15)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (16)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (17)
 
سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (18)


سامح شكرى ووزير الخارجيه الفرنسى (19)

  

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة