خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

س و ج.. ما تريد معرفته عن نظام حجز تذاكر السكة الحديد وآلياته لمنع السوق السوداء

الأربعاء، 11 سبتمبر 2019 07:28 م
س و ج.. ما تريد معرفته عن نظام حجز تذاكر السكة الحديد وآلياته لمنع السوق السوداء المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد
كتب رضا حبيشى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يقدم "اليوم السابع" كل ما تريد معرفته عن نظام حجز تذاكر السكة الحديد، وآلياته لمنع تسرب التذاكر إلى السوق السوداء، وكيفية كشف المتورطين من صرافى التذاكر فى تسريبها للسوق السوداء فى شكل سؤال وإجابة، خلال التقرير التالى:

طبيعة نظام حجز التذاكر الحالى؟

نظام حجز التذاكر الحالى مركزى متصل به كافة محطات السكة الحديد، حيث مخصص لكل محطة حصة من المقاعد لحجزها من خلال دخولها على شبكة الحجز المركزى مباشرة لحجز مقاعدها للركاب، وفى حالة عدم حجزها حصتها بالكامل يتم ترحيل حصلتها إلى المحطة التالية لها خلال مسار خط السكة الحديد الواقعة عليه المحطة.

ما آليات هذا النظام لموجهة بيع التذاكر فى السوق السوداء؟

التذاكر وفقا لنظام الحجز الحالى مسجل عليها بيانات تمكن من الوصول للصراف الذى حجزها، وهذه البيانات تمكن من معرفة ماكينة الطباعة التى استخدمت فى طباعة هذه التذاكر وتاريخ طباعتها، وبالتالى يمكن معرفة مكتب الحجز والصراف المشترك فى بيع أو تسريب التذاكر إلى السوق السوداء.

هل يمنع نظام الحجز الحالى فعليا السوق السوداء لبيع التذاكر؟

نظام الحجز يمكنه فعليا منع محاولة التلاعب فى التذاكر والاشتراك من قبل الصرافين فى تسريبها للسوق السوداء لكن الأمر يعتمد على ضبط الأشخاص المتاجرة فى بيع التذاكر بالسوق السوداء من قبل شرطة السكة الحديد وتتبع تسلسل التذاكر المضبوط من قبل مسئولى هيئة السكة الحديد.

متى بدأ تطبيق هذا النظام بشكل الحالى؟

منذ حوالى عامين.

الإجراء المتبع فى حالة تورط صراف فى بيع التذاكر بالسوق السوداء؟

يتم إحالته والشخص بائع التذاكر فى السوق السوداء معا للنيابة العامة، وتتخذ هيئة السكة الحديد إجراءات قانونية ضد المتورط من عاملى السكة الحديد فى الاتجار بالتذاكر فى السواء قد تصل للمحاكمة التأديبية والتى قد تصدر حكمها بالفصل باعتباره يتربح من وظيفته.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة