خالد صلاح

أسباب الإصابة بسرطان الرحم وعلامات الإصابة به

الجمعة، 09 أغسطس 2019 02:00 ص
أسباب الإصابة بسرطان الرحم وعلامات الإصابة به سرطان الرحم - صورة أرشيفية
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

سرطان الرحم من أنواع السرطان الشائعة بين كثير من النساء، وهو أكثر شيوعًا عند النساء بعد انقطاع الطمث، فى هذا التقرير نتعرف على أسباب حدوث سرطان الرحم وعلامات الإصابة به، وفقاً لموقع هيئة الصحة البريطانية NHS.

سرطان الرحم 1
سرطان الرحم 

أعراض سرطان الرحم
 

أكثر أعراض سرطان الرحم شيوعاً هو النزيف المهبلي، لذا يجب أن تنتبهى لأى نزيف غير طبيعى، والذى يتمثل فى غزارة الدورة الشهرية أو نزول الدورة الشهرية أكثر من مرة فى الشهر، وإذا مررتِ بانقطاع الطمث، فإن أي نزيف مهبلي يعتبر غير طبيعي.

يجب أن تذهبى للطبيب في أقرب وقت ممكن إذا لاحظتِ أي نزيف مهبلي غير عادي، حيث يقوم بإجراء الفحوصات الطبية للاطمئنان حول سبب هذا النزيف.

لماذا يحدث سرطان الرحم؟
 

هناك بعض الأشياء يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بسرطان الرحم:

-أحد عوامل الخطر الرئيسية لسرطان الرحم ارتفاع مستويات هرمون الأستروجين في جسمك، وهناك عدد من الأشياء التي يمكن أن تسبب مستويات ارتفاع هرمون الاستروجين لديك منها السمنة.

-أن يكون هناك هناك أيضا زيادة طفيفة في خطر الإصابة بسرطان الرحم مع الاستخدام طويل الأمد لبعض أدوية سرطان الثدى.

علاج سرطان الرحم
 

العلاج الأكثر شيوعا لسرطان الرحم هو الاستئصال الجراحي للرحم، يمكن لاستئصال الرحم أن يعالج هذا النوع من السرطان في مراحله المبكرة، ويمكن اللجوء للعلاج الإشعاعي أو الكيميائي أيضًا.

يمكن استخدام نوع من العلاج الهرموني (البروجستيرون) إذا لم تكونين قد مرت بعد بانقطاع الطمث وما زلت ترغبين في إنجاب أطفال.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة