خالد صلاح

دراسة: تقليل تناول البروتين الحيوانى يمكن أن يقلل من خطر السرطان

الأحد، 04 أغسطس 2019 11:30 م
دراسة: تقليل تناول البروتين الحيوانى يمكن أن يقلل من خطر السرطان الطعام الجيد يرتبط بمكافحة السرطان
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أشارت نتائج دراسة طبية إلى أن الحد من تناول البروتين الحيوانى مثل البيض واللحوم الحمراء وغيرها، ساعد فى علاج السرطان بشكل كبير.

وأوضحت الدراسة، التى نشرها موقع "onlymyhealth" أن القيام ببعض التغييرات فى النظام الغذائى يمكن أن تحجم السرطان بشكل فعال فى البشر كذلك، وقد أجرى هذا البحث على حوالى 100 عينة من الفئران الذين يعانون من سرطان القولون والمستقيم، حيث قام الباحثون بتغذية نظام غذائى منخفض الميثيونين لهذه الفئران.

الميثيونين عبارة عن حمض أمينى موجود فى الكثير من المنتجات الحيوانية مثل البيض والأسماك واللحوم ومنتجات الألبان، وما إلى ذلك، وعلى الرغم من أن هذا الحمض الأمينى ضرورى لتعزيز عملية التمثيل الغذائى ومختلف الوظائف الأخرى للجسم البشرى إلا أنه يقال إنه يزداد سوءًا مع حالة السرطان.

خلايا سرطانية
خلايا سرطانية

ووفقًا للنتائج النهائية كانت للجرعة المنخفضة من العلاج الكيميائى تأثير صفر على الوقاية من الورم فى الفئران، وانخفضت بالتالى جرعة العلاج الكيميائى عند اتباع نظام غذائى بدون الميثيونين، مما أدى إلى الوقاية الفعالة من نمو الورم، وقام الباحثون أيضًا بتحليل آثار نظام الحمية الخالية من الميثيونين على ستة أشخاص لائقين، وخلصوا إلى أن تأثيرات الحمية على معدل الأيض لديهم كانت مشابهة تقريبًا لتأثير الفئران.

وبما أن الميثيونين الغذائى ضرورية لنمو الخلايا السرطانية فإن الحد من تناولها يمكن أن يؤثر فى الواقع على الخلايا السرطانية، وما تظهره هذه الدراسة هو أن هناك العديد من المواقف التى لا يعمل فيها الدواء فى حد ذاته، ولكن إذا قمت بدمج الدواء مع النظام الغذائى فهو يعمل. 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة