خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

100 ألف متفرج فى حفل "فان" و"الحر" بمهرجان الشواطئ بالمغرب.. صور

السبت، 03 أغسطس 2019 08:21 م
100 ألف متفرج فى حفل "فان" و"الحر" بمهرجان الشواطئ بالمغرب.. صور فان
كتب مصطفى فاروق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقطب الموسيقى المغربى دى جى فان أكثر من 100 ألف متفرج، شكلوا ما يشبه الطوفان الجماهيرى الذى أغرق حفلته الغنائية فى ليالى مهرجان الشواطئ الموسيقى، فى منطقة المضيق بالمغرب.

آلاف الحضور احتشدوا فى المضيق للاحتفال بعيد العرش المغربى على طريقة فان، بمشاركة الرابر الصاعد "الحر"، ضمن حفلات الشواطئ، خطف خلالها فان قلوب الحضور من مختلف الفئات العمرية ومن بينهم عائلات فى رحلة سماعية لملكوت موسيقاه التى يغلب عليها سحر الإلكترونيك ميوزيك، مقدما مقتطفات من بستان أغانيه، افتتحها بريميكس مميز للنشيد الوطنى المغربى، بمناسبة الاحتفال بالذكرى العشرين لعيد العرش.

كما حرص فان على دعمه للمواهب الغنائية الصاعدة وإعطائها فرصة الانتشار الجماهيرى الأكبر، ليقرر استدعاء مغنى الراب مراد حلحول، الشهير بلقب الحر، ليغنى معه على المسرح وسط تفاعل الحضور، الرابر الصاعد الذى بدأ مشواره الغنائى فى سن صغيرة منذ قرابة العقد من السنوات، اشتهر بأغنيات "الغريب" و"خلويني"، لتحمل هذه السهرة رقما قياسيا من حيث عدد الحضور الذى وصل لحاجز الـ110 آلاف كحدث لا يتكرر كثيرا فى ليالى المهرجان السنوى.

فان منتج ومؤلف موسيقى يمتد مشواره الفنى لأكثر من 20 عامًا، سبق وشارك فى تأسيس فرقة فناير، مع توزيعه وإنتاجه أغنية المعلم سعد لمجرد الشهيرة "انتى باغية واحد"، ويلقبه المغاربة باسم "موروكان هيت ميكر"، وعرف بمزجه بين الفلكلور المغربى أو "الموروكان ساوند" وبين المودرن ميوزيك والإلكترونيك، وتربع على عرش المزيكا المغربية بحصوله على لقب "الموروكان ميوزيك أوورد" مرتين متتاليتين، كما وصل للعالمية بحصوله على جائزة الـ"MTV" ميوزيك أوورد كأفضل عرض عالمى، بجانب حصوله على وسام المكافأة الوطنية بدرجة فارس من الملك محمد السادس.

 
723f2fc9-aaa1-40a2-912d-392ad819741d
 

 

505084ab-5e00-4880-89d7-2fa9d23bb216
 

 

dd911648-41c6-4a92-bb1a-e1fb17e7db17
 

 

f58ec88a-ff4e-420e-89e1-2561331f350b

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة