خالد صلاح

رئيس دراسات الشرق الأوسط بباريس: لقاء السيسى - ترامب أكد استراتيجية العلاقات بين القاهرة وواشنطن

الإثنين، 26 أغسطس 2019 03:15 م
رئيس دراسات الشرق الأوسط بباريس: لقاء السيسى - ترامب أكد استراتيجية العلاقات بين القاهرة وواشنطن د. عبد الرحيم على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد الدكتور عبد الرحيم على عضو مجلس النواب ورئيس مركز دراسات الشرق الاوسط بباريس أن اللقاء المهم الذى تم بين الرئيس عبد الفتاح السيسى والرئيس الأمريكى دونالد ترامب على هامش قمة الدول الكبار السبع الصناعة، أكد استراتيجية العلاقات بين القاهرة وواشنطن، وحرص الرئيس الأمريكى إلى الاستماع لرؤية الرئيس السيسى تجاه جميع القضايا الإقليمية والدولية، خاصة بعد وصف ترامب فى تغريدة له على توتير للقاء بـ "العظيم".
 
وقال "على" فى بيان له أصدره اليوم إن القضايا المهمة التى دارت فى مباحثات السيسى - ترامب حظيت باهتمام كبير من المتابعين لهذا اللقاء الاستراتيجي والمهم.
 
وأكد الدكتور عبد الرحيم على أن تأكيد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب أن مصر قامت بأداء رائع تحت قيادة متميزة من الرئيس السيسى، وأن السيسى شخصية مهمة للغاية للولايات المتحدة، هو دليل قاطع على العلاقات التى تربط بين الزعيمين الكبيرين، ودليل على متانة العلاقات بين القاهرة وواشنطن، مشيرا إلى أن تأكيد ترامب خلال لقائه مع الرئيس السيسى على هامش قمة الدول السبع الكبار فى فرنسا أن الاتفاق بين فلسطين وإسرائيل ممكن لإنهاء الصراع، وأن إيران فى وضع اقتصادى صعب بسبب العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها، وأن زيارة وزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف لمقر قمة الدول الـ7 لم تكن مفاجأة له، وأن الرئيس الفرنسى ماكرون تحدث معه عن هذه الزيارة، وطلب منه الموافقة على ذلك أثناء قمة السبع إنما هو دليل على حرص الرئيس الأمريكى ترامب على أن يحيط الرئيس السيسى بهذه القضايا للاستفادة من الرؤية السياسية المتميزة لمصر تجاه جميع القضايا الإقليمية والدولية إضافة إلى تأكيد ترامب أن الولايات المتحدة لا ترغب فى تغيير النظام فى إيران، وأنه يجب على إيران التخلى عن المشروعات النووية والصاروخية.
 
وأكد الدكتور عبد الرحيم على أن مباحثات الرئيسين السيسى وترامب تؤكد الحرص الكبير من الجانب الأمريكى على أهمية دور مصر الإقليمي والدولى تجاه مختلف القضايا، خاصة داخل منطقة الشرق الأوسط وأن مصر تمثل صوت العقل والحكمة، وتحقيق الأمن والسلم الدوليين، ووضع المجتمع الدولى بأسره أمام مسئولياته التاريخية فى مواجهة ظاهرة الإرهاب الأسود.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة