خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

حالة تأهب أمني قصوى في كشمير بعد 20 يوما من حملة القمع

الأحد، 25 أغسطس 2019 03:15 م
حالة تأهب أمني قصوى في كشمير بعد 20 يوما من حملة القمع مظاهرات كشمير -ارشيفية
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تكثف قوات الأمن إجراءاتها في ظل حالة تأهب قصوى في مدينة سريناجار الرئيسية بكشمير، اليوم الأحد، مع دخول قطع الاتصالات عن المنطقة الواقعة على جبال الهيمالايا يومه العشرين.

وألغت الهند الوضع الخاص للجزء الذي تسيطر عليه من كشمير والمعروف باسم جامو وكشمير، في 5 أغسطس، وتحركت لقمع الاضطرابات واسعة النطاق عن طريق قطع الاتصالات وفرض قيود على حرية التنقل.

واستخدمت قوات الأمن في سريناجار الغاز المُسيل للدموع ضد السكان المحليين الذين رشقوها بالحجارة يوم الجمعة، بعد احتجاجات للأسبوع الثالث على التوالي في منطقة سورا المضطربة على الرغم من القيود المشددة.

وظلت مساحات كبيرة من سريناجار مهجورة اليوم الأحد، في ظل إغلاق معظم المتاجر، بينما تقوم قوات الأمن بدوريات في الشوارع.

وشوهد عدد قليل فقط من الناس في الشوارع مع حركة مرور محدودة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة