خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

سوق البث الشبكى يتوسع.. 4 منافسين كبار يهددون عرش "نتفليكس".. ديزنى الأكثر إنفاقا بميزانية 2.5 مليار دولار.. زيادة ميزانية HBO 500 مليون دولار سنويا.. وخبرة "آبل" فى التسويق تزيد فرص Apple TV+ فى المنافسة

الأحد، 18 أغسطس 2019 04:59 م
سوق البث الشبكى يتوسع.. 4 منافسين كبار يهددون عرش "نتفليكس".. ديزنى الأكثر إنفاقا بميزانية 2.5 مليار دولار.. زيادة ميزانية HBO 500 مليون دولار سنويا.. وخبرة "آبل" فى التسويق تزيد فرص Apple TV+ فى المنافسة 4 منافسين كبار يهددون عرش نتفليكس
كتبت: إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رغم الخسائر الكبيرة التى تكبدتها شبكة البث الرقمى "نتفليكس" خلال الأسابيع الأخيرة الماضية، لكن يبدو أن المنافسة فى هذا السوق الصاعد بقوة ليست سهلة، حتى أن منافسى الشبكة العملاقة أضطروا لإنفاق المليارات لسحب البساط منها.

 

هناك أربعة شركات ضخمة تستعد لخوض سوق البث الرقمى بميزانيات ضخمة للغاية وهم "ديزنى" و"إيه تى أند تى" و"كومكاست" و"أبل". وتنفق نتفلكس مليارات الدولارات سنويًا على المحتوى، فيما من المتوقع أن تزيد ميزانتها لإنتاج المحتوى فى عام 2019، إذ أن لديها 150 مليون مشترك حول العالم.

وخسرتNetflix بالفعل 126 الف مشترك فى الولايات المتحدة بين شهرى أبريل ويونيو بعد أن رفعت الشركة سعر اشتراكها الشهرى 2 دولار على كافة الباقات. ومثلما تسببت نتفليكس فى افول نجم خدمة Blockbuster Videoـ، فإن شركات الإعلام والتكنولوجيا الأخرى يهددون خدمة البث التى يتوزع عملائها فى أكثر من 130 بلدا حول العالم. وبحسب سى.إن.إن، فإن نتفليكس تشعر بمنافسة من خدمة أمازون (AMZN) وHulu، كما أن الشركة ستواجه قريبا المزيد من المنافسين فى مجال البث الشبكى مع إنطلاق ديزنى+ وApple TV وHBO Max.

 

وبينما لا تمتلك الخدمات الجديدة من Disney+  و HBO Max التابعة لـAT&T و Apple TV + وخدمة Comcast مشتركين حتى الآن لكن بحسب تقارير إعلامية نشرت مؤخرا، فإنهم ينفقون كما لو أن لديهم بالفعل عشرات الملايين من المشتركين. ووفقا لصحيفة وول ستريت جورنال فإن شركة آبل تنفق 15 مليون دولار لكل حلقة من سلسلة See، وهى سلسلة خيال علمى بطولة جيسون موموا. وربما تنفق ديزنى نفس المبلغ على سلسلة ماندالوريان ، سلسلة حرب النجوم. كما أنفقت  شركة AT&T' و Comcast مئات الملايين على إعادة شراء الحقوق الحصرية لمسلسلى فريندز وذا أوفس.

وتقول ديزنى إنها ستنفق حوالى 1.5 مليار دولار لترخيص محتوى من استوديوهاتها ومليار أخرى على المحتوى الأصلى لـ Disney+. لتصل إلى حوالى 2.5 مليار دولار بحلول عام 2024. ولكى تنفق ديزنى بكفاءة مثل Netflix، ستحتاج إلى حوالى 50 مليون مشترك.

 

وتلتزم WarnerMedia التابعة لـAT&T بزيادة كبيرة فى الإنفاق على المحتوى لـ HBO Max. حيث زادت ميزانية المحتوى الأصلية لـ HBO بنسبة 50٪، أى حوالى 500 مليون دولار سنويًا. وتدفع وارنر ميديا حوالى 85 مليون دولار سنويًا لشراء حقوق بث مسلسل فريندز، كما أنه ينتج بعض الأصول الحصرية ذات الميزانية الكبيرة. وتتوقع AT&T أن تصل الخدمة إلى 70 مليون مشترك.

وبحسب موقع ذا موتلى فول، فإن شركة أبل تنفق حوالى مليار دولار على مضامين أصلية، والتى ستشكل مجمل Apple TV+. وأثبتت شركة أبل مهارتها فى بيع الاشتراكات الخاصة بـ Apple Music، حيث وصلت إلى 60 مليون مشترك مؤخرًا. ولكى تنافس نتفليكس، ستحتاج إلى 10 ملايين مشترك. لكن يمكن لأبل أن تستفيد من زيادة مبيعات الأجهزة إذا أصبح Apple TV+ شائعًا، مما يمكن أن يساعد في تعويض كفاء الإنفاق المنخفض على المحتوى.

 

وتنفق كومكاست 100 مليون دولار سنويًا على عرض مسلسل "ذا أوفس"، ولكن ليس من الواضح المبلغ الذى تخطط الشركة لإنفاقه على المحتوى. بالإضافة إلى ذلك، ستقدم خدماتها مجانًا لجميع مشتركى الكابل، لكن يمكنها التعويض عن طريق الإعلانات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة