خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الأكثر احتياجا قبل العيد ضمن مبادرة "حياة كريمة".. الكشف على 870 حالة فى المنوفية.. توصيل الغاز الطبيعى لـ8 آلاف أسرة ببنى سويف.. وجامعة طنطا تكشف على 4500 حالة من الأهالى

الأحد، 11 أغسطس 2019 06:00 ص
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الأكثر احتياجا قبل العيد ضمن مبادرة "حياة كريمة".. الكشف على 870 حالة فى المنوفية.. توصيل الغاز الطبيعى لـ8 آلاف أسرة ببنى سويف.. وجامعة طنطا تكشف على 4500 حالة من الأهالى اضاحي للاسر الاكثر احتياجا
المحافظات – أحمد مرعى – عادل ضرة – أيمن لطفى – محمد فتحى – إبراهيم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واصلت محافظات مصر المختلفة من تقديم الدعم للأسر الأكثر إحتياجاً والفقراء ضمن مبادرة "حياة كريمة"، وهى المبادرة التى أطلقها الرئيس السيسى وتعد بمثابة الأمل لدى الآلاف من الأسر الأولى بالرعاية فى القرى الأكثر فقرا، والتى يتواجد غالبيتها فى محافظات الوجه القبلى، وهذا يأتى فى إطار تلبية الحكومة بالتعاون مع الجمعيات والمؤسسات الاهلية نداء وتوجيهات الرئيس فى تنفيذ المبادرة من خلال توفير كافة الخدمات الصحية والاجتماعية بجانب أيضا تطوير البنية التحتية ودراسة كافة احتياجات كل قرية.

ومبادرة "حياة كريمة" اعتمدت على خرائط الفقر وفقا لتقرير الجهاز المركزى للتعبة العامة والإحصاء بتحديد القرى الأكثر فقرا، والتى يتجاوز نسبة الفقر فيها عن 70% فأكثر ضمن المرحلة الأولى لتنفيذ المبادرة، حيث يتم إعداد قاعدة بيانات متكاملة عن جميع أفراد الأسر المستهدفة لمعرف مستوى التعليم لدى أبناء الأسر المختلفة، وعن ما إذا كان لديها شباب من الممكن أن يتم تأهليهم لسوق العمل وكذلك معرفة إذا كان هناك أرامل أو مطلقات لإنشاء مشروعات صغيرة لهم تعينهم على الحياة وتكون كمصدر رزق لأسرتهم.

 

وفيما يلى يرصد "اليوم السابع" تفاصيل دعم المحافظات لعدد من القرى والأسر ضمن المبادرة مؤخراً:
 

ففى محافظة المنوفية نظمت جمعية الأورمان بالتنسيق بين صندوق تحيا مصرالقافلة الطبية الثانية من المبادرة الرئاسية "نور حياة" والتى قد أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية للكشف عن مسببات ضعف وفقدان الإبصار والتى ينفذها صندوق تحيا مصر بالتعاون والتنسيق مع جمعية الأورمان بالمحافظة وذلك بمركز شباب مدينة تلا، حيث تم الكشف على 870 حالة حتى الأن وتم تحديد الحالات الأكثر إحتياجاً والمستهدفة ضمن المبادرة من خلال أبحاث إجتماعية بالتنسيق مع مديرية التضامن الإجتماعى بالمحافظة، كما تقوم الجمعية بنقل الحالات المستهدفة ذهاباً وإياباً بالمجان خلال فترة عمل القافلة.

ومن جانبه أكد عادل درغام مدير جمعية الأورمان بالمنوفية على أنه تم تحديد ميعاد القافلة القادمة أيام 22 و 23 و 19 و 30 من الشهر القادم فعلى من يرغب الحجز التوجة لمكتب جمعية الأورمان بمدينة شبين الكوم وسيتم إخطارة بمكان القافلة.

من جانبه وجه محافظ المنوفية بضرورة بتذليل كافة العقبات التى تعوق عمل المبادرة، مشيراً أن القافلة تعمل على مدار يومين وتستهدف الكشف على 1000 مواطن من الفئات الأكثر احتياجاً لإجراء الكشف الطبى وتسليم العلاج والنظارات للحالات المكتشف إصابتها بمسببات ضعف وفقدان الإبصار مجاناً من داخل القافلة، فضلاً عن تحويل الحالات المتطلبة تدخلاً جراحياً إلى المستشفى العسكرى بالمحافظة .

وفى الغربية نظمت جامعة طنطا مؤخراً قافلة طبية وبيئية الى قرية حانوت مركز زفتى بمحافظة الغربية، وذلك تنفيذاً لمبادرة " حياة كريمة “التى أطلقها السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية بهدف التخفيف عن كاهل المواطنين بالمجتمعات الأكثر احتياجًا فى الريف والمناطق العشوائية فى الحضر، تحت رعاية الدكتور مجدى سبع رئيس الجامعة، والدكتور عماد عتمان نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور أحمد غنيم عميد كلية الطب جامعة طنطا، وتم توقيع الكشف على ما يقرب من 2000 حالة من أهالى القرية على يد جمع من أطباء الجامعة فى التخصصات المختلفة، وتم صرف الادوية العلاجية اللازمة بالمجان. كما قامت مديرية التضامن الاجتماعى بصرف معونات مالية للأسر الفقيرة بالقرية

كما نظمت الجامعة قافلة طبية بيئية إرشادية شاملة الى قرية ميت الليث التابعة لمركز السنطة بمحافظة الغربية، تنفيذاً للمبادرة الرئاسية" حياة كريمة “التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية لخدمة القرى الأكثر احتياجا، حيث ضمت القافلة الطبية كافة التخصصات، بهدف تقديم التوعية البيئية وتوقيع الكشف الطبى على ما يقرب من 1100 مواطن من أهالى القرية والقرى المجاورة لها وصرف العلاج اللازم لهم بالمجان، وفى قافلة طبية الى قرية المنشأة الجديدة التابعة لمركز السنطة بمدرسة الثانوية الصناعية بنات، تم توقيع الكشف الطبى بالمجان على مايقرب من 1438مواطن من اهالى القرية والقرى المجاورة لها وصرف العلاج اللازم لهم.

وفى بنى سويف أكد المستشار هانى عبد الجابر محافظ بنى سويف على توصيل خدمة الغاز الطبيعى لـ981 عميلا منزليا جديداً خلال يوليو الماضى، ليصل إجمالى العملاء المشتركين فى الخدمة منذ بداية 2019 وحتى الشهر الماضى إلى 8805،وبذلك يبلغ إجمالى العملاء المنزليين الذين يعملون بالغاز الطبيعى على مستوى مراكز ومدن المحافظة 157 ألف و788 عميلا خلال العام الحالى وذلك تفعيلا للمبادرة الرئاسية حياة كريمة.

وأشار محافظ بنى سويف إلى متابعته لملف توصيل الغاز بشكل دائم والذى يأتى ضمن المشروعات المتكاملة والخطوات العملية لتفعيل مبادرة "حياة كريمة"،التى أطلقها الرئيس السيسي،والتى تهدف إلى توفير حياة كريمة للمواطن المصرى البسيط، ورفع مستوى معيشةالفئات محدودةالدخل،وتوفير المزيد من الرعاية والاهتمام للفئات الأكثر احتياجا بالمجتمع، لاسيما وأن مشروعات توصيل خدمة الغاز الطبيعى بالقرى تسير بخطى جيدة، بالاضافة إلىاستمرار الزيادة فى توصيل خدمة الغاز الطبيعى للعديد من المنشآت والمصانع والوحدات السكنية والمخابز والمنشآت التجارية والصناعية بدائرة المحافظة.

واوضح محافظ بنى سويف أنه يتم حاليا تنفيذ مشروع توصيل الغاز إلى منطقة بياض العرب وقرية الشيخ على شرق النيل، بالإضافة إلى توصيل الخدمة لبعض العملاء الجدد بعدة أحياء بمدينة بنى سويف الجديدة شرق النيل، علاوة على مشاريع توصيل الغاز بمدينتى الواسطى والفشن،و كذلك قريتى الشناوية بمركزناصر والفنت بالفشن.

وفى محافظة الأقصر شهد محمد سيد سيلمان رئيس مدينة إسنا، أعمال توزيع مساعدات عينية وذبح ثلاث عجول وتوزيعهم على الأسر الأكثر احتياجا وذلك ليلة عيد الأضحى المبارك، حيث تم التوزيع بالكامل على الفقراء والأيتام من الأسر الأكثر احتياجاً بقرى الكيمان وسطيح والجبلين ونجع غريب والكوم الأحمر وجزيرة الكروم بواقع 750 أسرة.

وأكد محمد سيد سليمان، على ضرورة الإهتمام بالأسر الفقيرة والأولى بالرعاية ومحدودى الدخل، وذلك فى إطار تفعيل مبادرة حياة كريمة التى أطلقها فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية للوصول إلى الفئات الأكثر احتياجًا وتقديم المساعدة لها، وذلك برعاية جمعيات ومؤسسات خيرية بالمدينة.

كما أطلقت مؤسسة خيرية مبادرة للمشاركة فى دعم الأرامل والغير قادرين بقرى المحافظة بمبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى "حياة كريمة"، وذلك عبر دعمهم بمبادرة جديدة لإقامة 100 مشروع صغير يساعدهم فى حياتهم اليومية، حيث قال أشرف الهلالى رئيس مجلس إدارة مؤسسة ميدان الجنوب للتنمية، أنه ضمن مبادرة "حياة كريمة" تقرر التعاون مع عدد من المتبرعين لإطلاق مبادرة "مفتاح رزق" والتى هدف لإقامة 100 مشروع صغير لغير القادرين والأرامل بالمحافظة على عدة مراحل كمنح لا ترد، موضحاً أن المبادرة ستنطلق عقب عيد الأضحى المبارك وستاهم فى فتح أبواب رزق لنحو 100 أسرة غير قادرة تكون بمثابة بداية جديدة لهم، حيث ستدر عليهم تلك المشروعات دخل يساهم فى مصروفاتهم وتحمل أعباء الحياة.

وأوضح أشرف الهلالى لـ"اليوم السابع"، أن تلك المشروعات ستشمل إقامة مشاغل خياطة وتسليم ماكينات خياطة متطورة، وتوزيع رؤوس اغنام ورياشات طيور ومشروع تربية دواجن وتروسيكلات ومحلات بقالة صغيرة، مشيراً إلى أن القائمون على المبادرة سيجرون أبحاث إستكشافية للتأكد من الحالات المستحقة لهذه المشروعات، كما سيتم وضع تصور للمساهمة فى نجاح المشروعات وإختيار المشروعات المناسبة لكل منطقة ومتابعة المشروعات عقب تفعيلها للتاكد من جدية صاحب المشروع.

وفى القليوبية حصلت قرية "الأحراز" التابعة لمركز شبين القناطر بمحافظة القليوبية، والتى يتخطى التعداد السكانى بها الـ 143 ألف نسمة، على دعم كبير بعد إدراجها بمبادرة "حياة كريمة" حيث تعد ضمن القرى الأكثر احتياجا، وتصل نسبة الفقر بها 70%، كما تعانى من نقص الخدمات الأساسية من تعليم وصحة ومياه شرب وصرف صحى إلى جانب انتشار نسبة الفتيات اليتيمات اللائى لا يقدر ذويهن على شراء كل مستلزمات الزواج، ووجود نسبة متوسطة من البطالة بين الشباب بها.

وفى البداية قال زكريا ندا شيخ البلد بقرية الأحراز، إن القرية تعانى من نقص فى الخدمات على رأسها الصرف الصحى فعلى الرغم من وجود محطة صرف صحى بالقرية إلا أن توصيل الوصلات للمنازل لم يتم اتخاذ أية خطوات بها، إلى جانب مياه الشرب فعلى الرغم من قلة الانقطاع إلا أنها غير صافية بالمرة ويعانى منها الجميع، موضحا: "إحنا علشان صحة أولادنا بنشترى المياه، ونترك مياه الحنفيات للغسيل سواء الأطباق أو الملابس"، وبدوره قال السائق محمد عبد الله، بقرية الأحراز بشبين القناطر، إن غالبية الطرق داخل القرية غير ممهدة، وهو ما يتسبب فى تحطيم هياكل السيارات والتكاتك، إلى جانب تفعيل دور مركز شباب القرية، مشيرا إلى أن المركز يمتلك العديد من المعدات الرياضية، تكاد لا تكون بغيره من مراكز الشباب بالمناطق المحيطة.

وأوضح سلامة إبراهيم، أن القرية تبعد عن مدينة شبين القناطر 2 كيلو متر وتكاد تساويها فى أعداد المواطنين، إلا أنها تعانى من نقص حاد فى الخدمات الطبية المقدمة، حيث إن بها وحدة صحية جديدة وتخلو من الأجهزة الطبية والأطباء، ولا تقدم أية خدمات وتعانى من نقص حاد بالأجهزة الطبية، إلى جانب الغياب المستمر للأطباء وعدم تواجدهم بصفة مستمرة هو أكبر مشكلات الأهالى وسبب معاناتهم، وأقرب مستشفى للأهالى هو مستشفى الشاملة بشبين القناطر الذى تخضع للتطوير حالياً، وقال محمود الدينارى إن القرية بها مدرستان للتعليم الابتدائى وأخريتان للتعليم الإعدادى إلا أنها لا يوجد بها مدرسة للتعليم الثانوي، وهو ما يستدعى انتقال الطلاب مسافات كبيرة للمدينة يوميا لتلقى التعليم.

ومن ناحيته أعلن الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية، تشكيل اللجنة العليا لتنفيذ مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسى، "حياة كريمة"، وستكون فى انعقاد دائم ومستمر لمتابعة المستجدات الخاصة بآليات تنفيذ المبادرة، مشيرا إلى أنه تم دعوة منظمات المجتمع المدنى والجمعيات الخيرية ونواب البرلمان والصندوق الاجتماعى للتنمية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة ورجال الأعمال للمشاركة فى المبادرة.

وأكد المحافظ ترحيبه ودعمه الشديد لمبادرة الرئيس السيسى، لتوفير حياة كريمة للمواطنين والتى تستهدف الارتقاء بالمستوى الاقتصادى والاجتماعى والبيئى للأسر فى القرى الفقيرة والأكثر احتياجا وتمكينها من الحصول على كل الخدمات الأساسية وتعظيم قدراتها المادية والمعيشية لتسهم فى تحقيق حياة كريمة لهم.

وفى هذا السياق قالت سماح سمير مسئول مبادرة "حياة كريمة" بمحافظة القليوبية، إن لجان الرصد نزلت للعمل على أرض الواقع منذ مايو الماضي، لتحديد احتياجات القرية والأهالي، والتعرف على مدى إمكانية توفير ذلك خلال مبادرة حياة كريمة، مشيرة إلى أنه من خلال لجان الرصد تم التأكد من أن نسبة التعليم بالقرية تصل إلى 80%، منهم 40% تعليم صناعي، وبحاجة ماسة إلى مدرسة للتعليم الثانوي، واخرى للتعليم الفني، وتابعت، أن بعض المواطنين بالقرية يعيشون حياة صعبة وبحاجة ماسة للتدخل، وتم التأكد خلال عملية المسح الميدانى من أن بعض الأسر معدومة، ويجب أن تشملها المبادرة، مشيرة إلى أن أهالى القرية يشكون ما بداخلهم وفريق المبادرة يطمئنهم بأنه سيتم العمل على قدم وساق لحل تلك المشاكل بأسرع وقت ممكن خلال أعمال المبادرة.

 

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (1)
 
 
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (2)
 
 
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (3)
 
 
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (4)
 
 
 
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (6)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (6)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (7)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (7)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (8)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (8)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (10)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (10)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (11)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (11)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (12)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (12)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (13)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (13)

 

محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (14)
محافظات مصر تدعم الفقراء والأسر الإكثر إحتياجاً قبل العيد ضمن مبادرة حياة كريمة (14)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة