خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة.. إنشاء 50 منزلا للصيادين وشق طريق بطول 2 كم.. انطلاق عمل 5 فصول محو أمية ودورات تدريبية للشباب.. ورفع كفاءة 700 منزل والمقرات الحكومية والمدارس

الأحد، 11 أغسطس 2019 03:00 م
قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة.. إنشاء 50 منزلا للصيادين وشق طريق بطول 2 كم.. انطلاق عمل 5 فصول محو أمية ودورات تدريبية للشباب.. ورفع كفاءة 700 منزل والمقرات الحكومية والمدارس
شمال سيناء ـ محمد حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تستعد قرية التلول، إحدى قرى مركز بئر العبد بشمال سيناء، وتقع على بعد 45 كيلومترًا من مدينة العريش، المصنفة ضمن القرى الأكثر فقرا بشمال سيناء خلال الفترة القادمة، للبدء فى انطلاق عملية ترميم وإعادة تأهيل أكثر من 700 منزل، بينها بيوت متهالكة، وشق طريق جديد ورفع وإعادة كفاءة المقرات الحكومية.

هذه النقلة النوعية فى حياة أهل قرية التلول الموزعة تجمعاتها على جانبى الطريق الدولى العريش القنطرة تأتى استكمالا لخطوات بدأت لتنفيذ مبادرة حياة كريمة بعد اختيارها ضمن 100 قرية على مستوى الجمهورية صنفت من القرى أكثر احتياجا، وسيتم تطويرها على مستوى الجمهورية تنفيذا لمبادرة "حياة كريمة" التى أطلقها رئيس الجمهورية.

وتشير البيانات الرسمية إلى أن قرية التلول بلغت نسبة الفقر فيها نحو 84%، ويعمل غالبيتهم فى مهنة الصيد ببحيرة البردويل والبحر المتوسط والرعى، وبينهم عدد كبير يسكنون العشش وآخرين فى بيوت بعضها وحدات حكومية متهالكة ومنازل اسمنتية بسيطة وأسوار.

بعد انطلاق مبادرة حياه كريمة على أرض قرية التلول شهدت القرية تغييرات بدأت معالمها تظهر فى انشاءات خدمية، وأعمال حصر وتجهيز لأخرى مقررا أن تغير بشكل تام وجه القرية للأفضل.

جانب من هذه الأعمال كشف عنه لـ"اليوم السابع"، محسن سالم سكرتير مجلس مدينة بئر العبد، مسئول ملف حياة كريمة بقرية التلول، لافتا إلى أن ما تم أعمال بسيطة قياسا بأعمال أكبر تنتظر أن تشهدها القرية، مضيفاً: "المرحلة الأولى منذ انطلاق المبادرة حتى اليوم تضمنت قيام الجهات المسئولة المكلفة من اللواء عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء ببحث ورصد كل الاحتياجات، بعمل حصر شامل للمتطلبات القريبة والبعيدة المدى وكان أهمها رفع كفاءة ما يزيد عن 700 منزل، وهى بيوت حالتها متفاوتة بعضها يحتاج ترميم وأخرى إعادة تجديد، ومقررا أن يتم بدء العمل فيها على مراحل يراعى أن تكون البداية بالأكثر احتياجا، إضافة لحصر ما يزيد عن 800 عشة تتخذها أسر فى القرية كمسكن لهم، وتقدمت الجهات الداعمة من مؤسسات المجتمع المدنى بمقترحات أن يعاد بناؤها بتصميم مناسب، وهذا كله قيد الدراسة للوصول لمقترح منزل أفضل لهذه الفئة من الأهالى".

وأضاف مسئول ملف حياة كريمة بقرية التلول بشمال سيناء أنه تم أيضا عمل حصر باحتياجات الأهالى من فرص العمل للشباب والفتيات والغارمين واحتياجات محو الأمية، والمشروعات العاجلة والمهمة، وحصر كل المقرات الحكومية التى بحاجة لترميم وتأهيل من جديد، ومن بينها المدارس والوحدات الصحية، وشبكات مياه وكهرباء وعمل خزانات مياه.

وأضاف أنه بالتزامن مع أعمال تحديد الاحتياجات الرئيسية شهدت القرية خطوات تنفيذية لمبادرة حياه كريمة على الأرض تمثلت فى بدء فعلى لإنشاء 50 للصيادين بقرية التلول، كما أنه مقررا خلال أيام قليلة قادمة لإنشاء طريق رئيسى فى القرية بطول 2 كيلو مترا، والانتهاء من فرش مسجدين بالقرية، وانطلاق عمل 5 فصول محو الأمية، واستكمال الأوراق الثبوتية لمن لم يستطيعوا إخراجها من الأهالى بمعرفة المجلس القومى للسكان، ومن هذه الأوراق وثائق شهادات الميلاد وتعاقدات الزواج والطلاق وتجديد الرقم القومى، وعمل دورات تدريبية للشباب على حرف الصيد، وللفتيات على أعمال الأشغال المنزلية، وتوزيع إعانات عاجلة.

وتسجل الأرقام الرسمية لبيانات قرية التلول فى قواعد بيانات قرى شمال سيناء، أنها إحدى قرى مركز بئر العبد، وهى تتكون من عدد من التوابع السكانية للقرية الأم وهى مرسى التلول – جزيرة مخلا – عمورية – مصفق، والقبائل والعائلات التى تقيم فى القرية وتوابعها هى الدواغرة – البياضية – بلى – عيايدة – ملالحة – مساعيد – سواركة – أحيوات، ويصل عدد السكان ذكور : 1382، اناث 1345، ونسبة البطالة 60%.

أهم الأنشطة الاقتصادية الرئيسية للسكان صيد الأسماك والرعى والزراعة، وتبعد القرية عن عاصمة المركز مدينة بئر العبد بنحو 22 كيلومترا فى اتجاه الشرق، وسجلت اعداد الأمية فى القرية، ذكور 305، وإناث 454، والخدمات التعليمية 4 مدارس وهى مصفق وعموريا والتلول والجنادل، واعدادى مدرستى مصفق والتلول.

وتوجد وحدة صحية ونقطة إسعاف، وأهم الزراعات 247 فدان زيتون 6 أفدنة شعير، والثروة الداجنة 4 مزارع إنتاج بيض، بمعدل انتاج سنوى 4840000، ومزارع إنتاج دواجن 96 بمتوسط إنتاج سنوى 1152000، وتسجل بيانات الثروة السمكية وجود 400 مراكب صيد، ويوجد فى القرية محل بقالة تموينية، و230 بطاقة دعم تموينى، 1 مخبز، 14 محل بقالة، 2 حلاق، ونجار واحد.

والبطالة المسجلة بقاعدة البيانات ذكور 134، إناث 75، ويخدم القرية مكتب بريد واحد، وعدد المساكن عشش: 76، وبيت بدوى: 6، ريفى: 2، ووحدات سكنية حكومية: 12، ومنازل خاصة: 450.

وكان الأهالى فى قرية التلول تقدموا بمطالب عاجلة لمجلس مدينة بئر العبد لبناء مركز شباب لأن المقر الحالى يقع فى مبنى قديم للوحدة المحلية، وإنشاء وحدة صحية متكاملة أو إعادة تأهيل المبنى المخصص لطب الأسرة لتقديم الرعاية الصحية للأهالى، وبناء مدرسة فنية بحرية وسبق تخصيص أرض للمبنى والمدرسة ستساهم فى تخريج شباب مؤهلين فنيا، لإصلاح وأعمال المعدات البحرية التى يستخدمها الصيادين، حيث غالبية الأهالى يعتمدون على حرفة الصيد ببحيرة البردويل، وتركيب محولات كهرباء لتجمعات عمورية ومصفق، واستبدال شبكة المياه المتهالكة فى القرية بأخرى حديثة، ومشروع إنشاء مصنع لتعليب وتغليف الاسماك، وورش لتصنيع وصيانة مستلزمات الصيد، وتربية الأغنام والدواجن والتطريز اليدوى والمشغولات اليدوية، ومصنع تصنيع شباك الصيد، وتوزيع ماكينات تريكو للسيدات وعمل منافذ لبيع الأسماك.

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (1)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (2)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (3)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (4)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (5)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (6)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (7)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (8)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (9)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (10)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (11)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (12)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (13)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (14)
 

 

قرية التلول بسيناء تستعيد عافيتها بعد انطلاق مبادرة حياة كريمة (15)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة