خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

واشنطن بوست: العقوبات ضد ظريف ستزيد من التوتر مع طهران

الخميس، 01 أغسطس 2019 02:45 م
واشنطن بوست: العقوبات ضد ظريف ستزيد من التوتر مع طهران جواد ظريف
كتبت ريم عبد الحميد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

علقت صحيفة "واشنطن بوست"، على العقوبات التى فرضتها الولايات المتحدة على وزير الخارجية الإيرانى جواد ظريف، وقالت إنها تمثل خطوة درامية ستزيد التوترات مع طهران.

ونقلت الصحيفة عن مسئول رفيع المستوى بالإدارة الأمريكية، قوله إن ظريف كان بمثابة وزير دعاية أكثر من كونه دبلوماسيا، واليوم قرر الرئيس دونالد ترامب أن هذا يكفى.

ويأتى القرار مع تصريح مستشار الأمن القومى للرئيس ترامب أن العقويات المرتبطة بالبرنامج النووى الإيران سيتم التنازل عنها، على الرغم من معارضة بعض المسئولين المتشددين بالإدارة. وقال جون بولتون فى مقابلة مع فوكس نيزو إن هذا مد قصير لـ 90 يوم، مضيفا أن طهران ستكون تحت الملاحظة الدائمة لضمان عدم السماح بأى شىء يساهم فى امتلاك إيران اسلحة نووية.

من جانبها، قالت صحيفة  "نيويورك تايمز"، أن مسئولى إدارة ترامب لم يشيروا إلى ما إذا كانوا سيسعون إلى منع ظريف من زيارة الأمم المتحدة، على الرغم من أنهم يفضلون ذلك على ما يبدو. فخلال الاجتماعات التى عقدت قبل أسبوعين، أدلى ظريف بمقابلات مع قنوات تلفزيونية والتقى بالصحفيين وقدم ما بدا أنه انفتاحا على الدبلوماسية مع الولايات المتحدة، وأعرب عن تنجبه من أن الإدارة تسعى إلى فرض عقوبات عليه.

وقد أغضبت هذه المقابلات وزير الخارجية الأمريكى مايك بومبيو ومسئولين آخرين زعموا أن ظريف ينتهك شروط التأشيرة التى تقتصر على الاجتماعات المرتبطة بالأمم المتحدة وقيدت حركته على ثلاث مبانى فقط.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة