خالد صلاح

تطوير 7 مناطق عشوائية بمدينة بنى سويف ضمن مبادرة "حياة كريمة"

الإثنين، 08 يوليه 2019 07:11 م
تطوير 7 مناطق عشوائية بمدينة بنى سويف ضمن مبادرة "حياة كريمة" جانب من الاجتماع
بنى سويف - أيمن لطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد المستشار هانى عبد الجابر، محافظ بنى سويف، أنه جارى تنفيذ الخطوات النهائية للبدء فى مشروع تطوير7 مناطق عشوائية "غير مخططة " بمدينة بنى سويف تمهيدا لاعلانها مدينة خالية من العشوائيات عام 2020، وذلك فى اطار توجيهات القيادة السياسية بتوفير الحياة الكريمة للمواطنين من خلال تنفيذ مشروعات تساهم فى تغيير الواقع الحياتى للمواطن البسيط إلى الأفضل، حيث لاتدخر الحكومة جهدا بكافة أجهزتها لترجمة هذه التوجيهات لخطوات ملموسة على أرض الواقع.

 

جاء ذلك خلال الاجتماع الذى عقده المحافظ مع وفد صندوق تطوير العشوائيات التابع لوزارة الإسكان الذى ضم كل من: خالد صديق المدير التنفيذى لصندوق تطوير العشوائيات، هشام سيد جوهر رئيس الإدارة التنفيذية للمعلومات، أسامة إسماعيل إبراهيم – الإدارة المركزية لتطوير العشوائيات، ومن التنفيذيين المعنينين بالمحافظة كل من: الدكتور على مسعود المستشار الاقتصادى للمحافظة، نانسى إبراهيم مدير التخطيط العمرانى، لمياء صبرى مدير وحدة تطوير العشوائيات، فيض عنتر مدير الإدارة الهندسية، حمدى أحمد مدير إدارة الأسواق، دينا عمر نائب رئيس شركة مياه الشرب والصرف الصحي.

 

وأشار عبد الجابر، فى تصريحات له اليوم الاثنين، إلى أن أبرز النقاط التى سيتم مراعاتها فى مشروع التطوير منها أن يكون التطوير شاملا لكافة مناحى الحياة خاصة المرافق والخدمات العامة، وتحسين الرؤية البصرية من اضفاء الصورة الجمالية والحضارية على الشوارع وطلاء واجهات المبانى ضمن توجيهات الحكومة فى هذا الشأن، وتطوير منظومة الحماية المدنية بتلك المناطق، واستثمار كافة المقومات المميزة بتلك المناطق لتحسين مستوى معيشة المواطنين، وخلق فرص عمل بتلك المناطق وغيرها من الأعمال طبقا لتصور شامل يجرى اعداده، وذلك كله يساهم فى رفع روح الإنتماء للوطن، وخلق أجواء ايجابية تساعد على بذل العمل الجاد من أجل وطن متقدم ومزدهر.

 

وناقش محافظ بنى سويف خلال اللقاء آخر المستجدات فى خطة تطوير المناطق العشوائية على مستوى المحافظة، والخطوات العملية اللازمة للبدء فى تطوير المناطق غير المخططة والتى يبلغ عددها 7 مناطق بمدينة بنى سويف " داخل الحيز العمرانى " وهى مناطق: حوض الدلالة، العجمى، الجزيرة الغربية (الجزيرة المرتفعة"، عزبة بلبل، الحميات، المرماح، بنى عطية.

 

حيث تم الإتفاق على إعداد تصور شامل لتطوير هذه المناطق ليشمل : الشبكات "مياه شرب- صرف صحى – كهرباء"، تطوير منظومة الحماية المدنية "حنفيات حريق"، مشروعات تنموية، مشروعات استثمارية، تطوير الأسواق العشوائية، تحسين الرؤية البصرية " تجميل – دهانات – مرعاة الجوانب الجمالية فى التصميمات الهندسية"، بالاضافة إلى مناقشة ملف تطوير الأسواق بالمحافظة، حيث قرر المحافظ تشكيل لجنة تضم : المستشار الإقتصادى للمحافظة، وممثل الإدارة المركزية لتطوير العشوائيات، ونائب رئيس مدينة بنى سويف، ومدير التخطيط العمرانى، ومديرة وحدة تطوير العشوائيات بإدارة التخطيط العمرانى، ومدير الأسواق بمدينة بنى سويف، ومدير الإدارة الهندسية، وذلك لمعاينة الأسواق العشوائية بالمدينة لوضع تصور لتطوير الأسواق، والتى توجهت "أثناء انعقاد الإجتماع تنفيذا لتوجيهات المحافظ " لمعاينة الأسواق لسرعة اتخاذ الخطوات العملية التالية، فضلا عن الاتفاق على وضع سوق حوض الدلالة ضمن الخريطة القومية للأسواق العشوائية، حيث تعد هذه الخطوة نقطة انطلاقة هامة لتطوير السوق، وتضمنت النتائج التى أسفرت عنها هذه اللجنة العمل على الانتهاء من كافة الإجراءات للبدء فى تطوير سوق الدهشورى كأحد أهم الأسواق الحيوية بالمدينة.

 

وفى نهاية الاجتماع كلف المحافظ التخطيط العمرانى بالمحافظة بسرعة الانتهاء من إعداد التصور لتطوير المناطق غير المخططة والأسواق العشوائية، والدراسات اللازمة، والمقايسات اللازمة لتنفيذ أعمال الشبكات بالتنسق مع الشركات والجهات المعنية" شركات: المياه، الكهرباء، الغاز، إدارة الحماية المدنية"، وأيضا المقايسات لباقى أعمال التطوير، مع تجهيز خطاب بكل الأسواق العشوائية على مستوى المحافظة لإمكانية إضافتها للخريطة القومية للأسواق، مشيرا لأهمية البدء فى أعمال التطوير بالمناطق والأماكن والشوارع والمرافق ذات الأولية ليشعر المواطن بالتحسن السريع.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة