خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

تعرف على رد فعل المسئولين العراقيين بعد اختيار بابل ضمن قائمة التراث العالمى

الأحد، 07 يوليه 2019 04:01 م
تعرف على رد فعل المسئولين العراقيين بعد اختيار بابل ضمن قائمة التراث العالمى بابل العراقية
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اختيرت مدينة بابل القديمة التى نشرت لأول مرة فى لوح من الطين فى القرن الثالث والعشرين قبل الميلاد، ضمن قائمة التراث العالمى لليونسكو، يوم الجمعة الماضىة.

وقال الرئيس العراقي برهم صالح إن المدينة التى أصبحت الآن خرابًا أثريًا عادت إلى "مكانها الصحيح" فى التاريخ بعد سنوات من الإهمال من قبل الزعماء، جاء ذلك بحسب ما ذكر موقع euronews.

كما رحب رئيس الوزراء، عادل عبد المهدى بهذا الخبر، وقال إن بلاد ما بين النهرين هى حقًا دعامة لذاكرة الإنسانية ومهد الحضارة، ومن جانبها قالت الحكومة العراقية، إنها ستخصص أموالًا للحفاظ على تراث المدينة وتعزيزه.

وتشتهر مدينة بابل التى تبعد حوالى 85 كيلومتراً جنوب بغداد بالأبراج والمعابد الطينية، وكانت حدائقها المعلقة واحدة من عجائب الدنيا السبع القديمة.

ويمكن للزوار التجول فى مبانى الطوب والطين التى تمتد عبر 10 كيلومترات مربعة، ومشاهدة تمثال أسد بابل الشهير، وكذلك أجزاء كبيرة من بوابة عشتار الأصلية.

جدير بالذكر، أنه خلال سبعينيات القرن العشرين، فى إطار مشروع ترميم الرئيس صدام حسين للمدينة، أعيد بناء جدران وقوس القصر الجنوبى بشكل رديء على قمة الأنقاض الحالية، مما تسبب في أضرار واسعة النطاق، وقد تفاقم هذا الأمر خلال الغزو الامريكي عام 2003 ، عندما كانت القوات الأمريكية والبولندية متمركزة بالقرب من قاعدتهم العسكرية على أنقاض بابل.

 ومن ضمن مواقع التراث العالمى الخمسة التى تم ضمها فى قائمة اليونسكو، المستنقعات الجنوبية، الحضر، سامراء، عاشور والقلعة في أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة