خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

تعرف على حقيقة واقعة تشويه ذراع سنوسرت الأول فى المتحف المصرى بالتحرير

الأربعاء، 31 يوليه 2019 02:00 م
تعرف على حقيقة واقعة تشويه ذراع سنوسرت الأول فى المتحف المصرى بالتحرير تمثال سنوسرت الأول
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نشر عدد من مستخدمى مواقع التواصل الاجتماعى صورة لتمثال سنوسرت الأول المعروض ضمن مقتنيات المتحف المصرى بالتحرير، ويظهر على ذراعه الأيمن، تشوهات نتيجة قيام أحد الزائرين باستخدام آلة حادة لينقش عليه اسمه، وبدورنا وللوقوف على الوضع الراهن للتمثال ومعرفة ما إذا كانت تلك الواقعة تمت قريبًا من عدمه، تواصلنا مع  المسئولين بالمتحف.

سنوسرت الأول (1)
سنوسرت الأول 

فى البداية قالت صباح عبد الرزاق، مدير عام المتحف المصرى بالتحرير، إن أحد الزوار استخدم بالفعل آلة حادة منذ فترة، ليحفر اسمه على التمثال، لكن جاء التشويه سطحى، وتم عقب وقوع الواقعة التى تعود لعامين وضع حواجز حول تمثال سنوسرت الأول، وهذه من الأفعال المشينة وعدم الوعى لدى عدد كبير من الناس بقيمة الأثر وكيفية الحفاظ عليه.

ومن جانبه، قال الدكتور مؤمن عثمان، مدير إدارة الترميم بالمتحف المصرى بالتحرير، إن الواقعة منذ فترة، والخدش سطحى، ويعد تلف بشرى بلغة الترميم، وعقب الواقعة تم وضع حواجر بين الجمهور والقطع التى يلامسها الزوار منعا لاحتكاك الزائر مع القطع الأثرية، لافتا إلى أنه تم وضع حواجز حول تماثيل سنوسرت الأول بالقاعة P22، بالمتحف المصرى بالتحرير، البالغ عددهم 10 تماثيل.

وأشار مدير إدارة الترميم بالمتحف المصرى بالتحرير، إنه سيتم التدخل لعلاج الخدش الموجود على ذراع سنوسرت الأول بعمل إخفاء للخدش بالردوش، لافتا إلى مثل هذه التصرفات التى تصدر من عدد  من الزوار تحدث بالأخص فى دول العالم التالت، ونجد فى المتاحف العالمية ايضًا عدد كبير من القطع الأثرية التى تاثرت بتصرفات الجمهور.

سنوسرت الأول (2)
سنوسرت الأول 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة