خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بعد قرار مد فترة قبول طلبات "تعويضات النوبة".. 20 أغسطس آخر مهلة لتلقى الرغبات.. محافظ أسوان: إعلان المقبولين وتعويضاتهم 5 سبتمبر واحتفالية كبرى لتسليم حقوق النوبيين.. والأهالى يشكرون الرئيس السيسى.. صور وفيديو

الأربعاء، 31 يوليه 2019 07:00 م
بعد قرار مد فترة قبول طلبات "تعويضات النوبة".. 20 أغسطس آخر مهلة لتلقى الرغبات.. محافظ أسوان: إعلان المقبولين وتعويضاتهم 5 سبتمبر واحتفالية كبرى لتسليم حقوق النوبيين.. والأهالى يشكرون الرئيس السيسى.. صور وفيديو اللجان تتلقى الطلبات
أسوان – عبد الله صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد أحمد إبراهيم، محافظ أسوان، أن أسماء المتقدمين والتعويضات المقررة لأبناء النوبة ستعلن فى نهاية شهر أغسطس، ثم تقدم التظلمات بدءًا من اليوم التالى للإعلان ويبت فيها فى موعد غايته 5 سبتمبر القادم وذلك تمهيدًا لعودة الحقوق لأهلها من خلال إحتفالية كبرى تتضمن تسليم التعويضات ومستنداتها فى بعد التصديق على هذه التعويضات من رئيس مجلس الوزراء.

وأوضح إبراهيم، أن قرار وزير شئون مجلس النواب، بمد فترة قبول الرغبات للحصول على التعويضات المقررة والتى بدأت من يوم 25 يونيو الماضى لفترة أخيرة تنتهى فى 20 أغسطس المقبل، وذلك بناءً على رغبة أهالى النوبة والتى حملها النائب يس عبد الصبور عضو مجلس النواب عن دائرة نصر النوبة.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(5)

وأشار محافظ أسوان، إلى حرص اللجنة الوطنية لصرف التعويضات للمتضررين من أهالى النوبة لإفساح أقصى وقت ممكن لإبداء رغباتهم للحصول على مستحقاتهم تمشيًا مع مطالب المقيمين فى المحافظات الأخرى وخاصة إستثمار قدومهم لمشاركة أهلهم فى أسوان فرحة عيد الأضحى المبارك لإنهاء الإجراءات المطلوبة، لافتًا إلى أن ذلك يعكس حرص الحكومة على تقديم كافة التسهيلات لأبناء النوبة من أجل إستكمال الإجراءات تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى بصرف تعويضات أهالى النوبة ممن لم يسبق تعويضهم وفاءً من الدولة لتضحياتهم أثناء بناء وتعلية خزان أسوان وأيضًا إنشاء السد العالى.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(6)

من جانبه، قال محمد حسن، من أبناء النوبة لـ"اليوم السابع"، إن قرار مد فترة قبول رغبات التعويضات لأبناء النوبة، جاء استجابة لمطالب العديد من أبناء النوبة الذين نادوا بهذا المطلب، وخاصة أن معظم أبناء النوبة من المسافرين خارج أسوان وخارج مصر يواجهون مشقة السفر حيث الوصول إلى مقر اللجان بمحافظة أسوان.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(7)

وتابع أشرف بشير، من أهالى النوبة أيضًا، حديثه لـ"اليوم السابع"، أن أهالى النوبة يوجهون شكرهم للرئيس عبد الفتاح السيسى، ورئيسا مجلس النواب والحكومة ووزير شئون مجلس النواب ومحافظ أسوان، على ما يبذلوه من جهود لحصول أبناء النوبة على حقوقهم من التعويضات التى لم يحصلون عليها منذ بناء وتعلية خزان أسوان وبناء السد العالى، لافتًا إلى أن التعويضات تتميز هذه المرة بتعدد الخيارات فى الحصول على التعويضات، سواء كانت هذه التعويضات مسكنًا أو قطعة أرض أو تقنين أوضاع منازل أو حتى مقابل مادى، وإن كان المقابل المادى يرفضه معظم أبناء النوبة – على حد قوله - لأنهم يفضلون إعمار جنوب مصر على الأموال.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(1)

والجدير بالذكر أن المستحقين للتعويضات من أبناء النوبة يصل عددهم إلى 11 ألفا و716 مستحقًا منهم 3851 مستحقا لتعويض المتضررين من بناء وتعلية خزان أسوان والمطلوب تقنين الأراضى المقامة عليها مساكنهم مجانًا فى 15 منطقة بمدينة أسوان، بجانب 4758 مستحقًا للتعويضات الزراعية علاوة على ذلك هناك 3107 مستحقين للتعويضات السكنية حسب رغبة المستحق سواء داخل المحافظة أو بمحافظات أخرى أو بتعويض مالى بواقع 225 ألف عن المسكن.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(3)

ولفت أيمن رضا، رئيس مدينة أسوان، إلى أن مستحقى التعويضات لمتضررى بناء وتعلية خزان أسوان فى الفترة من 1902 وحتى 1933 ستكون الرغبات بتقنين الأراضى المقام عليها مساكنهم وتمليكها لهم مجانًا بإجمالى 3851 مستحقا موزعين على 15 منطقة بمدينة أسوان، موضحًا بأن المستحقين من متضررى إنشاء السد العالى سيحصل منهم على تعويضات سكنية بإجمالى 3107 مستحقين حسب رغبة المستحق سواء داخل المحافظة أو بمحافظات أخرى أو بتعويض مالى بواقع 225 ألف عن المسكن.

لجان-تعويضات-النوبة-تتلقى-الطلبات-بأسوان-(2)

ويحتوى نموذج التعويض على ختم شعار الجمهورية، وبيانات الاسم رباعى لصاحب الطلب والجنسية والمهنة بالإضافة للرقم القومى وعنوان الإقامة بجانب البيانات الخاصة بالتعويض سواء بقطعة الأرض أو الوحدة السكنية أو تقنين الأراضى أو التعويض المادى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة