أكرم القصاص

المضادات الحيوية قبل زراعة الكبد قد تؤدى لنتائج أفضل

الجمعة، 26 يوليه 2019 12:00 م
المضادات الحيوية قبل زراعة الكبد قد تؤدى لنتائج أفضل المضادات الحيوية
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت دراسة طبية حديثة بأن تناول المضادات الحيوية لمدة تصل إلى 10 أيام قبل إجراء عملية زرع الكبد أدى إلى تحسين وظائف الكبد بعد الجراحة، وينطبق نفس الشىء على البشر أيضا.


 

وبعد الانتهاء من التجربة فى الفئران، درس العلماء فى كلية الطب جامعة (واشنطن)، بيانات من عمليات زرع الكبد أجريت فى الفترة بين أكتوبر 2013 وأغسطس 2015، وكشفوا أن نفس الظاهرة ويبدو أن حقيقة واقعة فى البشر.


وأظهرت الإحصائيات الصادرة عن المرضى من البشر أن الأشخاص الذين كانوا فى حالة صحية أسوأ قبل إجراء العمليات الجراحية ولكنهم تلقوا مضادات حيوية قبل الجراحة كانوا أفضل حالًا بعد عمليات الزرع من المرضى الذين كانوا أكثر صحة قبل إجراء العمليات الجراحية ولكنهم لم يتلقوا المضادات الحيوية.


وخلص الباحثون إلى أن المضادات الحيوية تمنع البكتيريا التى تسبب الالتهابات، والتى بدورها يمكن أن تؤدى إلى رفض الأعضاء.. على وجه التحديد وجدوا أنه فى الفئران والبشر قلل العلاج قبل عملية الزرع من الضرر الذى يمكن أن يحدث عندما يتم استعادة تدفق الدم إلى الكبد بعد فترة من الزمن بدون أكسجين ؛ وخفض الالتهاب وتلف الخلايا مع تسريع إزالة الخلايا التالفة.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة