خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

غانا تثمن الدور الريادى للرئيس السيسى وقيادته الحكيمة للاتحاد الأفريقى

الخميس، 25 يوليه 2019 07:47 م
غانا تثمن الدور الريادى للرئيس السيسى وقيادته الحكيمة للاتحاد الأفريقى الرئيس السيسى والاتحاد الأفريقى
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ثمن البروفسير "كوابينا فريمبونج بوتينج" وزير البيئة والعلوم والتكنولوجيا الغانى دور الرئيس عبد الفتاح السيسى الريادى على المستويين الإقليمى والدولى، وقيادته الحكيمة للاتحاد الأفريقي، وحرص مصر على إيجاد حلول أفريقية لمشكلات القارة السمراء.

 

جاء ذلك خلال الاحتفال الذى أقامه السفير عماد حنا سفير جمهورية مصر العربية لدى غانا، بدار السكن المصرى فى أكرا، بمناسبة الذكرى الـ 67 لثورة 23 يوليو 1952.

من جانبه، تناول السفير حنا - فى كلمته - دور ثورة يوليو الريادى فى دعم حركات التحرر الوطنى فى أفريقيا وتأسيس منظمة الوحدة الأفريقية، التى أثمرت عن قيام الاتحاد الأفريقى فى صورته الحالية.

 

وأشار إلى تطورات العلاقات الثنائية بين مصر وغانا منذ عهد الزعيمين الراحلين جمال عبد الناصر وكوامى نكروما، وما تشهده علاقات التعاون بين مصر وغانا اليوم من زخمٍ كبير عززه رغبة البلدين فى استشراف آفاق التعاون المتاحة بينهما.

 

ولفت إلى تطلع الجانب الغانى للاستفادة من حجم التطور الهائل الذى تشهده مصر فى كافة المناحي، ودورها الريادى على الساحتين الإقليمية والدولية، ورئاستها الحالية للاتحاد الأفريقي، إضافة ًإلى ما تقدمه من دعم ملموس لشباب القارة السمراء من خلال ما توفره من دورات تدريبية للعديد من الكوادر الأفريقية عبر الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وغيرها من المؤسسات المانحة، والمنتديات والملتقيات العالمية التى تستضيفها لشباب العالم وللشباب العربى والإفريقي.

 

وقال السفير المصرى إن حجم التجارة البينية والاستثمارات بين البلدين شهد زيادة كبيرة، منوها بحرص غانا على اجتذاب الاستثمارات المصرية فى المجالات المختلفة.

 

وتناول فى هذا السياق زيارة الرئيس الغانى "نانا أكوفو أدو" الأخيرة لمصر خلال شهر يونيو الماضي، وما سبقها من زيارة وزيرة الخارجية الغانية "شيرلى بوتشواي" للقاهرة، إضافةً إلى زيارة رئيس البرلمان الغانى لمصر تلبيةً لدعوة الدكتور على عبد العال رئيس مجلس النواب، والتى أثمرت عن تأسيس مجموعة الصداقة البرلمانية المصرية - الغانية.

 

من جانبه، طلب وزير البيئة والعلوم والتكنولوجيا الغانى - فى كلمته - نقل تحيات الرئيس الغانى إلى رئيس الجمهورية بمناسبة العيد القومي.

 

وشارك فى الاحتفال لفيف من أعضاء الحكومة الغانية ونواب البرلمان، وسفراء وأعضاء البعثات الدبلوماسية المُعتمدة فى أكرا، ورؤساء وممثلو مكاتب المنظمات الإقليمية والدولية، وعدد من رجال الأعمال، فضلا عن ممثلى الشركات المصرية العاملة فى غانا.

 

كما شارك فى الاحتفال عدد من أبناء الجالية المصرية وممثلو الكنيسة القبطية فى أكرا، وعدد من أبناء الجاليات العربية المُقيمة فى غانا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة