خالد صلاح

وزنه 400 كجم ولم يتحرك من السرير منذ 5 سنوات.. محمود أصيب بداء الفيل ولا يستطيع الحركة.. قرح الفراش وتضخم ساقيه يمنعان الحركة..محافظة القاهرة نقلته للمستشفى باستخدام ونش..المريض: أناشد المسئولين توفير علاج وسكن

الثلاثاء، 23 يوليه 2019 12:30 ص
وزنه 400 كجم ولم يتحرك من السرير منذ 5 سنوات.. محمود أصيب بداء الفيل ولا يستطيع الحركة.. قرح الفراش وتضخم ساقيه يمنعان الحركة..محافظة القاهرة نقلته للمستشفى باستخدام ونش..المريض: أناشد المسئولين توفير علاج وسكن محمود فى غرفة المستشفى
كتب سيد الخلفاوى - تصوير أشرف فوزى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
فى غرفة بالطابق الأرضى استقبلت مستشفى شبرا العام مريض يزن ما يقرب من 400 كيلو جرام، بعد عدم تمكنها من حمله لأحد غرف الطوابق العليا بسبب وزنه.
 
 
يعانى "محمود ماضى أبو زيد"، من وزنه الزائد يصل لـ 400 كيلو جرام تقريبا، بعد إصابته بمرض الفيل منذ  30 سنة تقريبا، ما جعله يلازم الفراش لأكثر من 5 سنوات ما اصابه بقرح الفراش وفطريات بسبب عدم الحركة. 
محمود وزنه 400 كجم (1)
 

الحماية المدنية توفر ونش وسيارة إسعاف

ونظرا لعدم قدرة محمود على الحركة، تواصل مع حى حلوان الذى يسكن به، ليساعدوه فى نقله للمستشفى، فوفرت محافظة القاهرة ونشا وسيارة إسعاف، بالتعاون مع الحماية المدنية، لنقله إلى المستشفى لتلقى العلاج، وهدمت أجهدة الدفاع المدنى سور البلكونة لتتمكن من نقله مستخدمة "كلارك" نظرا لأن المريض يسكن فى الطابق الثانى بكفر العلو.
 
محمود وزنه 400 كجم (2)
 
 
وإلتقى "اليوم السابع"، المريض بعد نقله لمستشفى شبرا العام، حيث أكد "محمود" أنه يعانى من داء الفيل منذ أن كان سنه 9 سنوات مشيرا إلى أن والدته كانت تعانى من نفس المرض قبل وفاتها، وأيضا شقيقه الأكبر، ومنذ 5 سنوات تضاعفت حالته والتزم الفراش وتوقف عن عمله كسائق ميكروباص، واصبح بدون دخل يوفر له حياه كريمة.
 
 
وقال "محمود" 35 سنة: بقبض من التضامن 450 شهريا، وأهل الخير يساعدونى فى العلاج، ومنذ سنوات تبرعوا لى بـ 40 ألف جنيه وضعوهم فى أحد المراكز الطبية الخاصة لعلاجى، وبعد أن نفذت الفلوس عدت للعمل كسائق، ولكن حالتى تدهورت ومقدرتش أكمل، ولما ضاق بى الحال اتصلت بالحى، ونقلونى هنا، والدنيا كلها جاتلى البيت" ، الجيش والشرطة، والمحافظة، والدفاع المدنى" وهدوا البلكونة عشان ينقلونى.
 
محمود وزنه 400 كجم (3)
 

يناشد المحافظة بتوفير شقة سكنية

وتابع قائلا: أنا متزوج، وعندى ولد 5 سنوات، وزوجتى ستضع مولود أخر بعد أيام، وأناشد المحافظة بتوفير شقة سكنية لأن التى أسكن بها غير ملائمة وضيقة ولا تسع الأسرة، مطالبا بعلاجه على نفقة الدولة نظرا لفقره الشديد.
 
وأضاف :المستشفى استدعت الطبيب المعالج لى لمتابعة حالتى لشفط المياه التى تسببت فى تضخم ساقى، وأعجزتنى عن الحركة، مشيرا إلى أن الطبيب أفاده بأن علاجه قد يستغرق شهرين على الأقل.
 
محمود وزنه 400 كجم (4)
 
 
من جانبه أوضح الدكتور وائل الجعار، مدير مستشفى شبرا العام، أن المريض يعانى من داء الفيل، بسبب إنسداد الأوعية الليمفاوية، ما سبب تضخم شديد فى الساقين، مع ظهور قرح الفراش، بسبب الوزن الزائد، وقلة الحركة، وظهور بكتريا وفطريات.

غرفة بالطابق الأرضى وسرير معدنى 

وأضاف مدير المستشفى لـ"اليوم السابع"، استقبلنا الحالة، وتمكنا من انزاله بواسطة 2 ترولى، ونظرا لوزنه الزائد، وفرنا له غرفة بالطابق الأرضى، وسرير معدنى لحمله وسيتم رفعه على السرير اليوم بعد تجميع عدد من الممرضين للتمكن من رفعه على السرير.
 
محمود وزنه 400 كجم (5)
 
 
وأكد الجعار، أنه تم إجراء التحاليل الكاملة للحالة، وتوفير أطباء جراحة لمعالجة القرح، وأطباء علاج طبيعى لمتابعة المرض ، مشيرا إلى أن وزنه يتراوح ما بين 350 لـ 400 كيلو جرام، وأن مدير مديرية الصحة، وجه بتوفير الرعاية الكاملة للمريض تنفيذا لتوجيهات المحافظ.

 لجنة من مديرية الصحة بالقاهرة

وخلال تواجد "اليوم السابع"، بالمستشفى تصادف وجود لجنة من مديرية الصحة بالقاهرة، تضم الدكتور محمد الكاشف مدير عام الطب العلاجى بالمديرية، والدكتورة عبير السعيد وكيل المديرية للطب العلاجى، لمتابعة حالة المريض، والوقوف على التجهيزات اللازمة له، بناءا على تكليفات الدكتور محمد شوقى مدير المديرية واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة.
 
محمود وزنه 400 كجم (6)
 
 
وكان اللواء محمد عبد الحميد رئيس حى حلوان قد تلقى بلاغا عن المريض وصعوبة نقله للمستشفى، وبالتنسيق مع إدارة الحماية المدنية والإسعاف واستخدام ومعدات الحى تم إنزاله بونش بعد كسر سور البلكونة ونقل المريض بسيارة اسعاف إلى مستشفى شبرا العام.
 
محمود وزنه 400 كجم (8)
 

محمود وزنه 400 كجم (9)
 

محمود وزنه 400 كجم (10)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة