خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الحكومة اليابانية تعترض على "كيمونو" كاردشيان

الثلاثاء، 02 يوليه 2019 06:49 م
الحكومة اليابانية تعترض على "كيمونو" كاردشيان كاردشيان
إيمان حنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قررت الحكومة اليابانية إرسال مسؤولين مختصين في حقوق الملكية الفكرية إلى الولايات المتحدة؛ لبحث مسألة إطلاق كيم كاردشيان اسم "كيمونو" على خط إنتاج جديد للملابس الداخلية، بحسب "العين الاخبارية".

 

وذكر الوزير الياباني،: "أن الكيمونو يعتبر على مستوى العالم علامة بارزة من علامات ثقافتنا، ومن المعروف حتى فى أمريكا أن الكيمونو ياباني".

 

وقال إنه سيوفد مختصين في حقوق الملكية الفكرية إلى مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية الأمريكي 9 يوليو ؛ "لتبادل الآراء على النحو الأمثل"، موضحا أنه سيتابع الأمر عن كثب.

 

وقالت كاردشيان، سيدة الأعمال وممثلة تلفزيون الواقع، إنها ستغير اسم خط الإنتاج الجديد لمشدات الجسم بعد أن اعترض يابانيون، قائلين إن "التسمية تنم عن عدم احترام لزيهم التقليدى".

وقال وزير التجارة الياباني، هيروشيجي سيكو، إنه على علم بقرار كاردشيان، لكنه يريد "دراسة دقيقة" للأمر، مضيفا: "تحول الأمر إلى قضية كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي"، مشيرا إلى أن مسائل العلامات التجارية تندرج ضمن اختصاصاته.

 

بينما قالت كاردشيان إنها أعلنت عن منتجاتها، التى تحمل اسم كيمونو في يونيو "بحسن نية تام"، وإنها تحترم التعليقات التي تلقتها.

وكتبت على تويتر: "الشمول والتنوع يمثلان ركيزة أساسية فى علاماتى ومنتجاتى، وقررت بعد تفكير ملى أن أدشن خط مشدات الجسم باسم جديد".، تعنى كلمة كيمونو فى اليابانية "الأشياء التى تلبس"، وهى تشير إلى أثواب طويلة عليها أحزمة قماشية وتستخدم في المناسبات الرسمية، مثل حفلات الزفاف والجنازات.

 

وأثار إطلاق كاردشيان الاسم على ملابس داخلية وطلب تسجيله كعلامة تجارية استياء الكثيرين، وظهرت على تويتر عبارات منها "الكيمونو ليس ملابس داخلية! أوقفوا تسجيل العلامة التجارية! لا تجعلوا كلمة كيمونو ملككم!".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة