خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

صور.. البعوض والحشرات الطائرة تؤرق أهالى مدن أسوان

الجمعة، 19 يوليه 2019 07:00 ص
صور.. البعوض والحشرات الطائرة تؤرق أهالى مدن أسوان البعوض والحشرات تؤرق أهالى أسوان
أسوان - صلاح المسن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يشكو الكثير من المواطنين بأماكن متفرقة بمراكز محافظة أسوان من انتشار البعوض والناموس والحشرات بأنواعها، مما يجعلهم أكثرعرض للأمراض مطالبين بقيام الأجهزة التنفيذية بأعمال الرش بصفة منتظمة حفاظاً على صحة الأهالى .  

بداية يقول "أحمد مهدى" من أهالى أسوان أن حملات مكافحة الحشرات الطائرة تتم كل فترة بينما الناموس والباعوض وناقلات الأمراض منتشرة وتمثل خطورة على المواطنين مطالبا بضرورة عمل تحاليل عشوائية للأهالى أيضا لضمان خلوهم من الأمراض التى ينقلها البعوض.     

ويكشف " سيد عبده " من أهالى أسوان، أن هناك العديد من أنواع البعوض والحشرات الطائرة والزاحفة الغير معروفة للأهالى مطالبا برش يومى للبعوض والناموس ومهيباً بمديرية الشئون الصحية بأسوان باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة.

ويقول " محمد عبيد " من أهالى أسوان أن منطقة شرق مركز ادفو تحتاج لتكثيف جهود التقصى الوبائى والحشرى والمكافحة الحشرية للبعوض لمنع ظهور أى حالات لمرض الملاريا فالوقاية خير من العلاج خاصة أن ناحية قرى العدوة والبحيرة شهدت هذه المنطقة منذ سنوات بؤر للمرض. 

ويردف "سيد ركابى "من أهالى أسوان أن مكافحة البعوض أولاً بأول والقضاء على المستنقعات والبرك وأماكن تجمعات القمامة يمثل خط دفاعى حيوى لمكافحة الملاريا والحشرات الضارة  مناشداً بدخول مشروع الصرف الصحى لمختلف القرى والنجوع التى  تعتمد  إعتماداً كلياًعلى الخزنات والبيارات بمحافظة أسوان وهى مناطق توالد للبعوض والحشرات فضلاَ عن الروائح الكريهة والقاتلة المنبعثة منها  

فى نفس السياق أكدت مديرية الشئون الصحية بأسوان بأن وحدة الترصد والوبائيات باللإدارة  الصحية  بمركز دراو قامت، بالتعاون مع وحدة ملاريا دراو والفريق المعاون فى إطار جهود وزارة الصحة فى الحفاظ على الصحة العامة، بعمل تقصى وبائى وحشرى بمركز ومدينة دراو وجميع المجالس القروية التابعة لها نظرا لوجود أعداد كبيرة من الأخوة السودانين الذين يعملون فى التنقيب عن الذهب وبعض الأعمال الأخرى علما بأنهم يتوافدون من جميع مناطق السودان التى يتوطن بها طفيل الملاريا وقد تم عمل فحص لإثبات خلوهم من الملاريا وحفاظا على صحة بلدنا.

من جهته  أعطى اللواء أحمد إبراهيم محافظ أسوان توجيهاته لمسئولى الصحة بالاستمرار فى تشديد الرقابة الصحية على المنافذ الحدودية سواء كانت برية أو نهرية أو جوية، بجانب القيام بتنفيذ أعمال رش وتطهير البرك والمستنقعات والمصارف والمجارى المائية بالمبيدات اللازمة لمكافحة انتشار الأمراض المختلفة ..

 كما أوضح الدكتور إيهاب عماد  وكيل وزارة الصحة بأسوان بأن إدارة الأمراض المتوطنة بالمديرية قامت تحت إشراف الدكتورة مروة محمود مديرة الإدارة بتنفيذ حملة مسح شامل وفحص للمجارى المائية بمدينة أبو سمبل وأيضاً المنافذ والموانئ البرية فى أرقين وقسطل وذلك بالتنسيق مع مسئولى البلهارسيا والملاريا. 

ولفت وكيل وزارة الصحة بأسوان، بأن الحملة استهدفت متابعة أعمال مكافحه ناقلات الأمراض وأخذ عينات دم من الوافدين لمصر عبر هذه المنافذ البرية للإطمئنان على صحتهم العامة وللحفاظ على سلامة المواطنين من نقل أى أمراض معدية والتعامل الفورى والسريع معها على الوجه الأكمل .

الإجراءات-الوقائية--(1)
الإجراءات-الوقائية--(1)

 

الإجراءات-الوقائية--(2)
الإجراءات-الوقائية--(2)

 

الإجراءات-الوقائية--(3)
الإجراءات-الوقائية--(3)

 

الإجراءات-الوقائية--(4)
الإجراءات-الوقائية--(4)

 

الإجراءات-الوقائية--(5)
الإجراءات-الوقائية--(5)

 

الإجراءات-الوقائية--(6)
الإجراءات-الوقائية--(6)

 

الإجراءات-الوقائية--(7)
الإجراءات-الوقائية--(7)

 

الإجراءات-الوقائية--(8)
الإجراءات-الوقائية--(8)

 

الإجراءات-الوقائية--(9)
الإجراءات-الوقائية--(9)

 

الإجراءات-الوقائية--(10)
الإجراءات-الوقائية--(10)

 

الإجراءات-الوقائية--(11)
الإجراءات-الوقائية--(11)

 

الإجراءات-الوقائية--(12)
الإجراءات-الوقائية--(12)

 

الإجراءات-الوقائية--(13)
الإجراءات-الوقائية--(13)

 

الإجراءات-الوقائية--(14)
الإجراءات-الوقائية--(14)

 

الإجراءات-الوقائية--(15)
الإجراءات-الوقائية--(15)

 

الإجراءات-الوقائية--(16)
الإجراءات-الوقائية--(16)

 

الإجراءات-الوقائية--(17)
الإجراءات-الوقائية--(17)

 

الإجراءات-الوقائية--(18)
الإجراءات-الوقائية--(18)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة