خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

إرهاب قطر عابر للحدود.. الدوحة تواصل تمويل المليشيات المسلحة فى طرابلس لاستمرار إشعال الأزمة.. وابن عم تميم يفضح تورط "تنظيم الحمدين" فى نشر العنف بروما.. ومحاولة تسييس الحج لاختلاق أزمة مع السعودية

الجمعة، 19 يوليه 2019 12:00 ص
إرهاب قطر عابر للحدود.. الدوحة تواصل تمويل المليشيات المسلحة فى طرابلس لاستمرار إشعال الأزمة.. وابن عم تميم يفضح تورط "تنظيم الحمدين" فى نشر العنف بروما.. ومحاولة تسييس الحج لاختلاق أزمة مع السعودية تميم بن حمد
كتب أحمد عرفة - محمود العمرى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا يقتصر دعم تنظيم الحمدين للإرهاب على الدول العربية فقط، بل أيضا وصل هذا إلى التورط فى نشر الإرهاب إلى العديد من الدول الغربية، وكانت آخر ضحايا هذه الوقائع هى إيطاليا، فى الوقت الذى يواصل فيه النظام القطرى إشعال الأزمة الليبية عبر استمرار دعم المليشيات الإرهابية، بينما يسعى لاستفزاز المملكة العربية السعودية عبر تواصل محاولاته لتسييس الحج.

فى البداية قال موقع مباشر قطر، إن سنوات عديدة مضت على إشعال فتيل الأزمة الليبية، التي جعلت من البلاد مرتعا للجماعات والميليشيات المسلحة التي استقدمتها حكومة الحمدين والرئيس التركي رجب أردوغان، من أجل فرض السيطرة على الدولة الليبية وتدمير اقتصادها، فيوما بعد يوم يتكشف تورط نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في دعم ميليشيات التخريب بالعاصمة الليبية طرابلس، لا سيما مع تزويد تركيا لهذه الميليشيات بالأسلحة المتقدمة.

وأضاف الموقع فى تقرير له أن هذا الدعم اللا محدود الذي تقدمه تركيا والنظام القطري إلى الميليشيات الإرهابية، يستهدف تغيير موازين القوة في المواجهة التي تشهدها طرابلس خلال هذه الأيام بين الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، والميليشيات المدعومة من قطر وتركيا، والتي تتبع حكومة فائز السراج.

وتابع أن هذا الدور الخبيث كشفه سراج التاورغي محامي أهالي ضحايا مدينة تاورغاء الليبية، مؤكدا أن المدينة تشهد مأساة إنسانية منذ عام 2011، وذلك مرصود في العديد من الأدلة والوثائق، مشددا على أنه سيقوم بتقديم العديد من الشكاوى ضد قطر وتركيا في البرلمان العربي وجامعة الدول العربية.

وأوضح التقرير أن ليس التاورغي فقط، الذي تحدث عن هذا الدور المشبوه، بل إن المتحدث باسم القيادة العامة للجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري، كشف في كلمة ألقاها مؤخرا أن هناك مؤامرة كبرى على ليبيا لها عدة أذرع، أولها الذراع العسكرية التي تم القضاء عليها في شرق البلاد وجنوبها، والمؤامرة السياسية اليوم، وفي المؤامرتين تتورط تركيا وقطر.

وبشأن تورط قطر فى نشر الإرهاب فى إيطاليا، فضح الشيخ فهد بن عبد الله آل ثانى، ابن عم تميم بن حمد، وأحد افراد الأسرة القطرية الحاكمة، انتشار إرهاب قطر فى إيطاليا عبر دعم تنظيم الحمدين للجماعات الإرهابية هناك.

وقال ابن عم تميم بن حمد، فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر":دولة جديدة في أوروبا وصلها إجرام تنظيم الحمدين الإرهابي، فقبل أيام تم ضبط صاروخ جو - جو في إيطاليا بحوزة جماعة متطرفة هناك.

وتابع أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة: قلنا مراراً وتكراراً أنهم "عصابة"، هاهم الآن يتعاملون مع عصابة أخرى في إيطاليا، فنظام قطر يتعامل مع عصابات في كل أنحاء العالم وهذا هو توجههم الإجرامي.

بينما بشأن فشل محاولات قطر تسييس الحج، فأكد فهد ديباجى، المحلل السياسى السعودى، إقحام تنظيم الحمدين الشائر الإسلامية فى السياسة، من خلال تسييس النظام القطرى للحج بعد المقاطعة العربية لقطر التى بدأت منذ 5 يونيو الماضى، مؤكدا فشل قطر فى استفزاز السعودية فى تسييس الحج.

وقال الخبير السياسى السعودى، فى تغريدة له عبر حسابه الشخصى على "تويتر" إن السعودية لم تقحم يوما السياسة في شعائر الإسلام كما يدعيهـا تنظيم الحمدين.

وتابع فهد ديباجى، السعودية سهلت كل العقبات ودعت الدوحة لتسهـيل العوائق للحجاج القطريين وخادم الحرمين وولي العهد سخروا كافة الإمكانيات للتيسير والتسهيل لضيوف الرحمن 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة