خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عملاء الإخوان لدى المخابرات التركية والقطرية.. أيمن نور ومعتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع فى الإعلام.. ومدحت الحداد رجل المخابرات التركية داخل التنظيم.. ومحمود حسين مسئول عن التواصل مع الأمن القطرى

الخميس، 18 يوليه 2019 02:30 م
عملاء الإخوان لدى المخابرات التركية والقطرية.. أيمن نور ومعتز مطر ومحمد ناصر وحمزة زوبع فى الإعلام.. ومدحت الحداد رجل المخابرات التركية داخل التنظيم.. ومحمود حسين مسئول عن التواصل مع الأمن القطرى عملاء الإخوان لدى قطر وتركيا
كتب أمين صالح - أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أسماء كثيرة تعد حلقة الوصل بين الإخوان وأجهزة المخابرات التركية والقطرية على رأسها أيمن نور.

ولعل أزمة القبض على هشام عبد الله المذيع بقناة الإخوان فى تركيا، العام الماضى كشفت وشاية أيمن نور عليه لدى الأجهزة الأمنية التركية إلى جانب أنها فضحت العلاقة القائمة بين أيمن نور والاستخبارات التركية.

ومن بين الشخصيات التى تعد همزة الوصل أيضا هم معتز مطر وحمزة زوبع ومحمد ناصر المذيعين بقنوات الإخوان، وهو ما يفسر أسباب حصول هؤلاء الأشخاص على الجنسية التركية، فخلال أزمة العاملين المطرودين من قناة الشرق الإخوانية فى أبريل  2018 كشفوا أن هؤلاء المذيعين يعدون همزة الوصل بين قنوات الإخوان وبين الأجهزة الأمنية التركية.

محمد طلبه رضوان، أحد العاملين المطرودين من قناة الشرق الإخوانية خرج أيضا فى وقت سابق ليكشف أن أيمن نور هو أكثر الشخصيات فى تركيا التى تتواصل مع الأجهزة الأمنية القطرية ويحصل منها على تمويلات عديدة لقناته ثم يأخذ تلك الأموال ويحولها لحسابه فى البنوك بتركيا.

ومن أكثر الشخصيات ذات الصلة بالمخابرات التركية والقطرية مدحت الحداد ، رئيس المكتب الإدارى لجماعة الإخوان فى تركيا، خاصة أنه هو من توسط لدى الأجهزة الأمنية التركية لحصول شخصيات إخوانية على الجنسية التركية خلال الفترة الماضية.

ويعد محمود حسين الأمين العام لجماعة الإخوان والهارب فى إسطنبول هو أكثر الشخصيات الإخوانية التى لديها علاقات قوية مع المخابرات القطرية والتركية خاصة أنه هو المسؤول عن الملف المالى داخل جماعة الإخوان ومسؤول جمع التمويلات كما أنه المسؤول عن ملف الإخوان فى الخارج بجانب إبراهيم منير.

من جانبه قال طارق البشبيشى، القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن الإخوان عملاء و جواسيس مرتزقة لحساب تلك المخابرات المعادية وعلى رأسها المخابرات القطرية والتركية.

وأضاف القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن الاخوان ينشدون الملاذ الآمن و منصة لتوجيه السهام المسمومة لجسد مصر وعن طريق العمالة لهذه المخابرات وفر لهم ما ينشدونه و أيمن نور يريد المال مقابل العمالة لهؤلاء الاعداء.

ولفت طارق البشبيشى، إلى أن التواصل الإخوانى مع الأجهزة القطرية والتركية هو أيضا يتعلق بإدارة قنوات الإخوان خاصة أن الجماعة تدير هذه القنوات ولكن المخابرات التركية والقطرية هو الممول وأصحاب تلك القنوات.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة