خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور..قذيفة تكشف مدى اقترب نابليون من النصر فى معركة "واترلو" ضد بريطانيا

الخميس، 18 يوليه 2019 04:19 م
صور..قذيفة تكشف مدى اقترب نابليون من النصر فى معركة "واترلو" ضد بريطانيا المحققون يبحثون على بقايا الحرب
واترلو (رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقدم قذيفة مدفع عثر عليها علماء آثار هذا الأسبوع مؤشرا جديدا على مدى قُرب نابليون بونابرت، من تحقيق النصر فى معركة واترلو عام 1815.

وعُثر على قذيفة المدفع التى يعلوها الصدأ وتزن ثلاثة كيلوجرامات يوم الاثنين قرب موقع مستشفى ميدانى على بعد نحو 600 متر خلف خطوط القوات البريطانية وحلفائها على أرض المعركة التى دارت رحاها فى بلجيكا.

وقال تونى بولارد كبير الأثريين فى الموقع لتلفزيون رويترز إنه يعتقد أن القذيفة أطلقها الجيش الفرنسى فى دلالة جديدة على اقتراب قوات نابليون من اقتناص النصر فى معركة وصفها دوق ولنجتون قائد القوات البريطانية التى هزمت نابليون بأنها معركة متكافئة.

وقال بولارد مدير مركز علم آثار المعارك الحربية فى جامعة جلاسجو "تمثل النقطة التى اقترب فيها نابليون من الانتصار فى معركة واترلو لذلك هى اكتشاف مذهل".

كما قاد بولارد فريقا من جمعية (يو.كيه تشاريتى واترلو آنكافرد) الذى أجرى عمليات تنقيب على فترات بالموقع.

وعثر الفريق على قذيفة المدفع بينما كان ينقب فى موقع مستشفى ميدانى حيث عثر على أدلة غير متوقعة عن قتال شرس فى المنطقة وبعض الرفات البشرية.

وقتل عشرات الآلاف من الجنود فى معركة واترلو التى خاضها جيش نابليون ضد القوات البريطانية والبلجيكية والهولندية والألمانية والبروسية.

وتنازل بونابرت الذى كان إمبراطورا لفرنسا حينها عن العرش بعد أيام قليلة من الهزيمة فى واترلو ونُفى إلى جزيرة سانت هيلانة فى جنوب المحيط الأطلسى حيث توفى عام 1821.

الباحثون يستخدمون أجهزة الكشف المعادن
الباحثون يستخدمون أجهزة الكشف المعادن

 

العثور على قذيفة
العثور على قذيفة

 

العلماء يعثرون على آثار الحرب
العلماء يعثرون على آثار الحرب

 

المستكشفون يعثرون على بقايا الحرب
المستكشفون يعثرون على بقايا الحرب

 

بقايا رصاص
بقايا رصاص

 

جزء من عظام
جزء من عظام

 

عظام بشرية عثروا عليها
عظام بشرية عثروا عليها

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة