خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

كندا تُغرم زوجة مليونير صينى لعدم عيشها فى قصر بـ 20 مليون دولار

الخميس، 11 يوليه 2019 05:12 م
كندا تُغرم  زوجة مليونير صينى لعدم عيشها فى قصر بـ 20 مليون دولار مدينة فانكوفر
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رفعت زوجة المليونير الصينى "زينج جيانجياج"، دعوى قضائية ضد حكومة فانكوفر الكندية، بسبب تلقيها غرامة ضريبية بقيمة 200 ألف دولار، لتركها قصرها الذى تبلغ قيمته 20.4 مليون دولار فارغاً، مما يسلط الضوء على الثروة الطائلة التى يمتلكها المستثمرون الصينيون فى هذه المدينة الكندية.

ووفقا لـCNN ، قامت "هى يجو" زوجة "زينج جيانجياج" الملياردير الكبير والسياسى فى البرلمان الصين، بشراء القصر المطل على المحيط فى شارع  "Belmont Avenue"، وهو واحد من  المناطق الفريدة فى فانكوفر والذى لقب بـ"صف المليارديرات" فى عام 2015  .

وفى عام 2018، قضت حكومة فانكوفر بأن "يجو" خضعت لضريبة المنازل الفارغة فى فانكوفر، التى تطلب من مالكى المنازل غير المأهولة دفع رسوم بنسبة 1٪ على قيمة ممتلكاتهم، لكن "يجو" أنكرت أن العقار كان فارغاً.

وخلال التماسٍ قدمته الشهر الماضى إلى المحكمة العليا لكولومبيا البريطانية، جادل فريق دفاعها بأن القصر كان على سيخضع لأعمال تجديد، فى انتظار إصدار المدينة لتراخيص إعادة التطوير.

ووفقاً لمجلة "فوربس" فإن ثروة  "يجو" وزوجها بلغت 925 مليون دولار فى أكتوبر 2018

و من ناحية أخرى تصنف مدينة فانكوفر باستمرار على أنها واحدة من أغلى أسواق الإسكان فى أمريكا الشمالية، ويقول الخبراء إن الأسعار هناك ارتفعت إلى حد كبير بسبب الاستثمارات الصينية، وتم فرض ضريبة المنازل الفارغة فى عام 2016 فى مبادرة لتبريد سوق العقارات "المحموم" فى فانكوفر، وتشجيع أصحاب العقارات على إعادة العقارات غير المستعملة إلى سوق الإيجار.

وارتفعت أسعار المساكن فى فانكوفر بشكل كبير فى السنوات العشر الماضية، حيث تضاعفت فى بعض أجزاء المدينة، بالرغم من محاولات الحكومة المستميتة لخفض التكاليف.

ويرجع الارتفاع الكبير فى أسعار العقارات فى المدينة إلى شراء الأثرياء من المستثمرين الأجانب العقارات فى المدينة، فعلى سبيل المثال يمتلك "منج وانزهو" المسؤول التنفيذى لشركة هواوى، منزلين فى فانكوفر بقيمة 4.2 مليون دولار و12.2 مليون دولار.

ووفقاً لتعداد كندا لعام 2016، بلغت نسبة سكان المدينة من أصل صينى حوالى الـ20 ٪. حيث انتقل العديد من الصينيين إلى كندا من خلال برنامج سعى إلى جذب الأجانب الأثرياء للاستقرار والاستثمار فى كندا، وبموجب هذا المخطط يمكن للمهاجرين، الذى تبلغ قيمة رأس مالهم الصافية 1.2 مليون دولار، الحصول على إقامة دائمة فى مقابل تزويد الحكومة بقرض خالى من الفوائد بقيمة 609 آلاف دولار.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة