خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

فيديو وصور.. الحكومة تنفى 12 شائعة فى 6 أيام .. لا صحة لزيادة أسعار السجائر أو تذاكر القطارات نتيجة ارتفاع أسعار الوقود.. وخفض تنسيق الطب إلى 75 % غير صحيح .. وجنوب سيناء تنفى منع أبناء شمال سيناء من دخولها

الخميس، 11 يوليه 2019 01:40 م
فيديو وصور.. الحكومة تنفى 12 شائعة فى 6 أيام .. لا صحة لزيادة أسعار السجائر أو تذاكر القطارات نتيجة ارتفاع أسعار الوقود.. وخفض تنسيق الطب إلى 75 % غير صحيح .. وجنوب سيناء تنفى منع أبناء شمال سيناء من دخولها شائعات وحقائق
كتبت هند مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف المركز الإعلامى فى تقريره الدورى لرصد الشائعات رصد 12 شائعة إنتشرت فى 6 أيام خلال الفترة من 6-11يوليو الجارى .

حيث كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء  حول تخفيض وزارة التموين لحصة المواطن اليومية من الخبز لتكون 3 أرغفة بدلاً من 5 أرغفة، تواصل المركز مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتى نفت تلك الأنباء تماماً، مؤكدًة أنه لا صحة على الإطلاق لتخفيض حصة الفرد من الخبز إلى 3 أرغفة يومياً بدلاً من 5 أرغفة، وأن حصة الفرد من الخبز كما هى تماماً دون تغيير، بواقع 5 أرغفة يوميًا لكل فرد وبمعدل 150 رغيفاً شهريًا، مُشددةً على أن كل ما أُثير حول هذا الشأن ما هو إلا شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة غضب المواطنين المقيدين بالمنظومة التموينية.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء تزعُم تعثر مرور السفن العملاقة وذات الحمولات الكبيرة بمجرى قناة السويس، والتى يزيد غاطسها عن 20 متراً، تواصل المركز مع هيئة قناة السويس، والتى نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لتعثر مرور السفن العملاقة والأكثر حمولة بمجرى قناة السويس والتى يزيد غاطسها عن 20 متراً، مُوضحةً أن عمق القناة يبلغ 24 متراً، الأمر الذى يسمح لجميع سفن الصب والحاويات أياً كان حجمها أو حمولتها بالمرور من القناة، مُشددةً على أن القناة استقبلت مُؤخراً أكبر سفينة حاويات فى العالم، وعلى متنها 22 ألف حاوية، وأن كل ما يثار فى هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف التأثير سلباً على حركة الملاحة بالقناة والتى تشهد تقدماً وارتفاعاً ملحوظاً.

وأضافت الهيئة، أنه مع التطورات الهائلة التى تشهدها قناة السويس وتعميق المجرى الملاحى وإنشاء محور القناة الجديد، وما ارتبط به من زيادة استيعاب لحركة التجارة المتنامية واستقبال الناقلات الضخمة، تزايد عدد السفن المارة من نحو 17.8 ألف سفينة عام 2017/2018 إلى نحو 18 ألف سفينة عام 2018/2019، والمستهدف أن تصل إلى حوالى 18.2 ألف سفينة فى خطة عام 2019/2020، كما سجل الناتج المحلى الإجمالى لنشاط قناة السويس «بالأسعار الجارية» تنامياً بنسبة 10% خلال العام المالى 2018/2019، مقارنة بالعام السابق، ومن المستهدف أن يصل الناتج إلى 113 مليار جنيه نهاية عام 2019/2020.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء  حول استبعاد الحكومة بعض فئات أصحاب المعاشات فى مشروع قانون "إصلاح نظام التأمينات الاجتماعية والمعاشات" الجديد، تواصل المركز مع وزارة التضامن الاجتماعي، والتى نفت تلك الأنباء تماماً، مُؤكدًة أنه لا صحة لاستبعاد أى فئة من فئات أصحاب المعاشات فى مشروع قانون الجديد، وأن الدولة مستمرة فى الوفاء بالتزاماتها تجاه جميع أصحاب المعاشات، مُوضحةً أن الهدف من القانون هو إصلاح نظام التأمين الاجتماعى دون المساس بحقوق أصحاب المعاشات، وأن كل ما أُثير حول هذا الشأن ما هو إلا شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة غضب أصحاب المعاشات.

وأكدت الوزارة على حرص الحكومة التام واستمرارها فى دعم أصحاب المعاشات على مدار السنوات الماضية، لافتةً إلى أن قيمة المعاشات خلال العام المالى 2018/2019 بلغت 176 مليار جنيه لعدد 9,7 مليون صاحب معاش ومستفيد، مقارنة بـ 54.8 مليار جنيه خلال العام المالى 2010/2011 لعدد 8.133 مليون مستفيد.

كما كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء إنه فى ضوء ما تردد من أنباء تُفيد برفع  وزارة النقل أسعار تذاكر قطارات السكك الحديدية بعد الزيادات الأخيرة فى أسعار الوقود، تواصل المركز مع وزارة النقل، التى نفت تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لرفع أسعار تذاكر قطارات السكك الحديدية بعد تحريك أسعار الوقود، وأن هيئة السكك الحديدية ستتحمل فرق السعر الناتج عن تحريك سعر السولار المستخدم فى تشغيل جرارات القطارات، دون أى أعباء على الركاب، مُشددةً على أن كل ما يُثار فى هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة غضب مرتادى هذا المرفق الحيوى الهام

ونفت وزارة المالية ما تردد من أنباء عن زيادة أسعار السجائر المحلية نتيجة تحريك أسعار الوقود، مُؤكدةً أنه لا توجد أى زيادات جديدة سواء فى أسعار السجائر المحلية أو منتجات التبغ المستوردة التى تدخل فى عملية صناعتها

وأكدت الوزارة فى تقرير المركز الإعلامى لرصد الشائعات أن أسعارها الحالية كما هى تماماً ولم تشهد أى تغيير بعد تحريك أسعار الوقود، وأن كل ما يتردد من أنباء فى هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة البلبلة بين المواطنين

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء إنه فى ضوء ما تردد من أنباء حول فساد الأمصال بالمستشفيات الحكومية خاصة الأمصال المضادة لمرض السعار، تواصل المركز مع وزارة الصحة والسكان، والتى نفت تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول فساد الأمصال بالمستشفيات الحكومية، مُشددةً على سلامة وجودة جميع الأمصال الطبية المتواجدة بكافة المستشفيات وحصولها على موافقة منظمة الصحة العالمية، وأن كل ما يُثار حول هذا الموضوع مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة البلبلة والذعر بين المواطنين.

وأكدت الوزارة على أن جميع الطعوم والأمصال التى يتم توريدها للوزارة يتم تحليلها بالهيئة القومية للبحوث والرقابة على المستحضرات الحيوية بمصر والإفراج من الصيدلة، وأن جميع العاملين فى مجال التطعيمات مدربون على أعمال سلسلة التبريد والإجراءات القياسية لحفظ الطعوم، مضيفةً أنه يتم المتابعة والإشراف من قبل جميع المستويات (وزارة-مديريات الشئون الصحية) على سلامة حفظ الطعوم والأمصال بأماكن تقديم الخدمة.

كما نفت الوزارة ما تردد من  أنباء حول عدم توافر وسائل منع الحمل بالصيدليات ومراكز تنظيم الأسرة، مؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول نقص وسائل منع الحمل بالصيدليات، مُشددةً على أن جميع وسائل منع الحمل متوفرة بكافة الصيدليات والوحدات الصحية ومراكز تنظيم الأسرة، وأن كل ما يتردد حول هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة البلبلة بين المواطنين.

وأوضحت الوزارة أن نسبة حصول المُنتفِعات على وسائل تنظيم الأسرة، ارتفعت خلال الربع الأول من العام الجارى مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بنسبة 9%، وهو ما يؤكد إقبال المُنتفعِات على استخدام الوسائل التى توفرها الوزارة فى مختلف الوحدات الصحية بأسعار زهيدة للغاية، لافتةً إلى أن المبادرات التى يطلقها القطاع تهدف لزيادة الطلب على خدمات تنظيم الأسرة، وزيادة معدل استخدام وسائله.

ونفت محافظة جنوب سيناء ما تردد من أنباء بشأن منع أبناء محافظة شمال سيناء من دخول المحافظة، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول منع أبناء محافظة شمال سيناء من دخول محافظة جنوب سيناء، وأن محافظة جنوب سيناء مفتوحة أمام جميع مواطنى الجمهورية، بمن فيهم أبناء محافظة شمال سيناء، وأن كل ما يُثار حول هذا الموضوع مجرد شائعات تستهدف إثارة البلبلة وغضب الرأى العام.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء حول خفض وزارة التعليم العالى والبحث العلمى تنسيق القبول بكليات الطب إلى حد غير مسبوق ليصل إلى75%، وذلك لمواجهة أزمة عجز الأطباء بالتزامن مع بدء تطبيق منظومة التأمين الصحى الجديدة، تواصل المركز مع وزارة التعليم العالى والبحث العلمى، التى نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق بشأن خفض تنسيق القبول بكليات الطب إلى 75% لمواجهة أزمة عجز الأطباء، وأن إجراءات تنسيق القبول بالجامعات المصرية للعام الجامعى الجديد 2019/ 2020 كما هى ولم يطرأ عليها تغيير حتى الآن سواء بالنسبة لكليات الطب أو غيرها، وأن كل ما يتردد فى هذا الشأن مجرد شائعات تستهدف إثارة البلبلة وغضب الطلاب وأولياء الأمور.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء تُفيد بانتشار شمام مسرطن بالأسواق يحتوى على مواد كيمائية شديدة الخطورة، تواصل المركز مع وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى، والتى نفت تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لوجود شمام مُسرطن بالأسواق أو أى محاصيل زراعية أخرى، مُشددةً على صحة وسلامة كافة المحاصيل الزراعية المتداولة بالأسواق وإخضاعها لعملية رقابة وفحص دقيقة من قبل الجهات المعنية، وأن كل ما يُثار فى هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة القلق والذعر بين المواطنين.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء حول تسريب نتيجة الثانوية العامة قبل اعتمادها رسمياً من قبِل الوزارة، تواصل المركز مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، والتى نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول تسريب نتيجة الثانوية العامة وإصدارها قبل اعتمادها رسمياً من قبِل الوزارة، مُؤكدةً أن كنترول الثانوية العامة مُؤمَّن بالكامل ولا يستطيع أحد اختراقه، وأنه فى حالة اعتماد النتيجة سيتم إعلانها رسمياً عبر موقع الوزارة، مُشددةً على أن كل ما يثار فى هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور.

وكشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء إنه فى ضوء ما تردد من أنباء بشأن إغلاق جامعة سيناء لدواع أمنية لأجل غير مسمى، تواصل المركز مع محافظة شمال سيناء، والتى نفت تلك الأنباء تماماً، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لما تردد حول إغلاق جامعة سيناء لدواع أمنية، مشددةً على استقرار الأوضاع الأمنية بالمحافظة، وانتظام الدراسة بالجامعة بفرعيها بمدينتي العريش والقنطرة شرق، وفقاً للخريطة الدراسية المعلنة، وأن كل ما يُثار حول هذا الموضوع مجرد شائعات تستهدف إثارة البلبلة بين طلاب جامعة سيناء.

شائعات وحقائق (1)
 

 

شائعات وحقائق (2)
 

 

شائعات وحقائق (3)
 

 

شائعات وحقائق (4)
 

 

شائعات وحقائق (5)
 

 

شائعات وحقائق (6)
 

 

شائعات وحقائق (7)
 

 

شائعات وحقائق (8)
 

 

شائعات وحقائق (9)
 

 

شائعات وحقائق (10)
 

 

شائعات وحقائق (11)
 

 

شائعات وحقائق (12)
 

 

شائعات وحقائق (13)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة