خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

غدا.. انطلاق منتدى "المصارف العربية" حول "غسل الأموال" فى شرم الشيخ

الأربعاء، 10 يوليه 2019 07:53 م
غدا.. انطلاق منتدى "المصارف العربية" حول "غسل الأموال" فى شرم الشيخ وسام فتوح -الأمين العام لاتحاد المصارف العربية
شرم الشيخ - أحمد يعقوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
تنطلق غدا الخميس، وعلى مدار 3 أيام، منتدى اتحاد المصارف العربية، تحت عنوان "مستجدات غسل الأموال وتمويل الإرهاب - مكافحة الإتجار بالبشر – الجريمة الإلكترونية"، خلال الفترة من 11 إلى 13 يوليو 2019، فى مدينة شرم الشيخ، بمشاركة حشد كبير من المصرفيين والمسؤولين.
 
وتٌعد ظاهرة اﻻﺗﺠﺎر ﺑﺎﻟﺒﺸﺮ ﻣﻦ اﻟﻈﻮاﻫﺮ اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ اﻟﺘﻲ ﺗﺆﺛﺮ ﻋﻠﻰ ﻣﻼﻳﻴﻦ اﻷﺷﺨﺎص ﺣﻮل اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻣﻦ رﺟﺎل وﻧﺴﺎء وأﻃﻔﺎل، ﺣﻴﺚ ﺗُﻌﺪ ﺟﺮﻳﻤﺔ اﻹﺗﺠﺎر ﺑﺎﻟﺒﺸﺮ ﺛﺎﻟﺚ ﺟﺮﻳﻤﺔ منظمة ﺗﺪر أرﺑﺎﺣﺎ ﻟﻤﺮﺗﻜﺒﻴﻬﺎ ﺑﻌﺪ جريمتى اﻹﺗﺠﺎر ﺑﺎﻷﺳﻠﺤﺔ واﻹﺗﺠﺎر ﺑﺎﻟﻤﺨﺪرات.
 
وعلى الرغم من الجهود الكبيرة التى تبذلها السلطات الرقابية فى مختلف أنحاء العالم لمكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب ، لا تزال الجرائم المنظمة تأخذ حيزاً واسعاً عالمياً ذو تأثير عبر الحدود ، حيث اتجه معظمها إلى تعقيد عملياتها نتيجة اعتمادها على أدوات وابتكارات التكنولوجيا المالية واستغلال تنامى الخدمات المصرفية ، الأمر الذى بات مصدر اهتمام كبير من مختلف السلطات القضائية والرقابية والأمنية فى العالم ، كما تسعى السلطات الإشرافية والرقابية المعنية إلى تحفيز وإدخال بعض التغييرات الضرورية فى نماذج أعمالهم الرقابية ووضع الأطرالتنظيمية والإشرافية الشاملة للحد من تلك الجرائم.
 
وساهم التعاون الدولى فيما بين الهيئات والمنظمات العالمية مثل مجموعة العمل المالى وصندوق النقد الدولى والبنك الدولى ولجنة بازل وجهاز مكافحة الجرائم المالية ومجموعة العشرين واتحاد المصارف العربية فى تعزيز إجراءات مكافحة غسل الأموال وتمويل الارهاب وزيادة الوعى لدى القطاع المصرفى والمالى فى العالم العربى حول أهمية تبنى وتطبيق أحدث الأساليب والتقنيات فى إدارة مخاطر عدم الالتزام .
 
ومن هذا المنطلق تبرز أهمية هذا المنتدى الذى ينظمه اتحاد المصارف العربية بهدف توحيد جهود الشراكة الاقليمية والدولية وتقليص الفجوة بين المناهج المعيارية العربية والدولية وحماية المصارف والمؤسسات المالية العربية من أية مخاطر قانونية أو رقابية أو سمعة ، وسوف يسلط المنتدى الضوء على آخر التطورات فى مكافحة الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين ، ودور المؤسسات المالية والجهات المعنية قى مكافحة غسل الأموال الناتجة عنه ، وذلك فى ظل الثورة الرقمية وابتكارات التكنولوجيا المالية التى شكلت فرصاً وتحديات كبيرة لكافة الأطراف سواء فى غسل الأموال أوسبل مكافحتها.
 
ويسلط المنتدى الضوء على مكافحة جرائم الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين، وتحليل الأنشطة المالية ذات الصلة بجرائم الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين بهدف المكافحة، وتفسير العلاقة بين الثورة الرقمية وابتكارات التكنولوجيا المالية وتطور سبل مكافحة غسل الأموال، وعرض آخر أحدث المستجدات عن مجموعة العمل المالى حول الأصول الافتراضية.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة