أكرم القصاص

خطر الموت بسبب الإشعاع الكونى يجعل من المستحيل السفر إلى المريخ

الثلاثاء، 04 يونيو 2019 10:00 م
خطر الموت بسبب الإشعاع الكونى يجعل من المستحيل السفر إلى المريخ المريخ
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هل تعلم أن رواد الفضاء الذين سيسافرون إلى المريخ سيتعرضون إلى 700 مرة من الإشعاع الذى يتعرض له الإنسان على كوكب الأرض، وهو ما أكد العلماء أنه يجعل من المستحيل القيام بمهام إلى الكوكب الأحمر فى الوقت الحاضر.

 

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فبحثت وكالة الفضاء الأوروبية كيفية حماية رواد الفضاء من الإشعاع خاصة مع زيادته على سطح المريخ، حيث يعمل الباحثون على وضع مبادئ توجيهية للمخاطر لرواد الفضاء الذين يسافرون إلى القمر وما ورائه، كما أنهم يختبرون العينات البيولوجية والالكترونيات ومواد الدفاع ضد الأشعة الكونية المصطنعة فى المختبر.

 

وتبين أن رائد فضاء سيتعرض لما لا يقل عن 60% من الحد الأقصى لجرعة الإشعاع الكلى طوال حياته المهنية، وهو يقوم برحلة إلى المريخ لمدة ستة أشهر، حيث تم الكشف عن هذا الاستنتاج على بيانات وكالة الفضاء الأوروبية (ESA).

 

وقال فيزيائى الإشعاع ماركو دورانت: "يوم واحد فى الفضاء يعادل الإشعاع الذى يتم تلقيه على الأرض لمدة عام كامل"، وقد تستغرق المهمة إلى المريخ عدة أشهر للوصول إلى الكوكب الأحمر. وأضاف: "حاليا، لا يمكننا الذهاب إلى المريخ بسبب الإشعاع، فسيكون من المستحيل تلبية حدود الجرعة المقبولة."

 

كما أوضح: "نحن لا نفهم الإشعاع الفضائى جيدًا والتأثيرات طويلة الأمد غير المعروفة، حيث يعمل الغلاف الجوى للأرض والحقل المغناطيسى لحمايتنا من قصف الأشعة الكونية".

 

جدير بالذكر أنه خلال الرحلات الفضائية الطويلة، يُعتقد أن قصف الأشعة الكونية يزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان ويسبب ضررا للدماغ والجهاز العصبى المركزى والقلب، بالإضافة إلى ذلك، تم الإبلاغ عن نسبة أعلى من إعتام عدسة العين المبكرة فى رواد الفضاء.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة