خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

رداء آمن وخفيف ومرن.. هكذا يتم تصميم بدلات رواد الفضاء

الأحد، 30 يونيو 2019 01:00 ص
رداء آمن وخفيف ومرن.. هكذا يتم تصميم بدلات رواد الفضاء رائد فضاء

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعتبر بيئة الفضاء من البيئات الصعبة والموحشة على البشر، لذا يجب على رواد الفضاء والمستكشفين ارتداء بدلات مخصصة ضخمة حتى تحافظ على حياتهم، ولكن كيف يتكون رداء الفضاء؟

تصميم لبدلة الفضائية:

تتكون البدلة الفضائية من أكثر من 10 طبقات مختلفة، لكل واحدة منهم دور فى الحفاظ على حياة رائدها بسبب تصميمها الذى يحافظ على الضغط والتبريد، وعلى الرغم من كل تلك الطبقات إلا أنها يجب أن تتسم بالمرونة.

يستخدم صناع البدلة الفضائية العديد من المواد من أجل تصميم رداء الفضاء، ويشمل نسيج البدلة مجموعة متنوعة من البوليمرات الاصطناعية المختلفة، بحيث تتكون الطبقة الداخلية من مادة تريكو النايلون، فيما تحتوى طبقة أخرى على نوع من البوليمرات المرن من أجل ارتدائه، وتم استعمال طبقة من النايلون المطلى باليوريتان حتى يساهم فى مجال الضغط.

بالإضافة إلى مادة الداكرون التى تساهم فى كبح الضغط، مع وجود أقمشة صناعية أخرى مثل النيوبرين الذى هو نوع من المطاط الإسفنجى، والألمنيوم.

وتعتبر الألياف أحد المواد الأساسية فى تكوين البدلة الفضائية، ويستخدم هيدروكسيد الليثيوم فى صناعة الفلتر الذى يزيل ثانى أكسيد الكربون وبخار الماء أثناء المشى فى الفضاء.

وتعمل بطارية البدلة من خلال مزيج الزنك، ويتم نسج الأنابيب البلاستيكية فى النسيج لنقل مياه التبريد فى جميع أنحاء البدلة، فيما صممت الطبقة البيضاء الخارجية لعكس أى اشعاع شمسى ضار قد يهدد الرواد.

spacesuit

ملحق البدلة:

وتشتمل البدلة على حقيبة ظهر مزودة بمصدر للأكسجين وفلاتر لإزالة ثانى أكسيد الكربون والطاقة الكهربائية ومروحة للتهوية، بالإضافة إلى معدات الاتصالات.

وتوفر الحقيبة لرائد الفضاء معظم الأشياء اللازمة للبقاء على قيد الحياة، حيث يمكن تخزين ما يصل إلى سبع ساعات من الأكسجين فى خزان الرداء، مع وجود حزمة أكسجين ثانوية توفر 30 دقيقة إضافية من الأكسجين فى حالات الطوارئ.

The primary life support system


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة