خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

س وج.. ما تريد معرفته عن حرب الأيام الستة الأهلية الأمريكية فى ذكرى وقوعها

الأربعاء، 26 يونيو 2019 09:00 ص
س وج.. ما تريد معرفته عن حرب الأيام الستة الأهلية الأمريكية فى ذكرى وقوعها حرب الأيام الستة
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تمر اليوم الذكرى الـ157، على بدء "حرب الأيام السبعة" أثناء الحرب الأهلية الأمريكية فى عهد أبراهام لينكون، فى 26 يونيو 1862.. وخلال السطور التالية نوضح بعض المعلومات عن الحرب الأمريكية.
 

س/ ماهى حرب الأيام الستة؟

ج: هى عبارة عن سلسلة من سبع معارك على مدار سبعة أيام من 25 يونيو إلى 1 يوليو 1862 ، بالقرب من ريتشموند ، فرجينيا ، أثناء الحرب الأهلية الأمريكية، قاد اللواء الكونفدرالى روبرت إى لى جيش اتحاد بوتوماك الغازى ، بقيادة اللواء جورج ب. ماكليلان ، بعيدا عن ريتشموند وإلى ملاذ أسفل شبه جزيرة فرجينيا، تُعرف سلسلة المعارك فى بعض الأحيان بأنها حملة الأيام السبعة ، لكنها كانت فى الواقع تتويجا لحملة بينينسولا ، وليست حملة منفصلة بحد ذاتها.
 

س/ ما هى الحرب الأهلية الأمريكية؟

ج: الحرب الأهلية الأمريكية، وهى صراعات داخلية حدثت داخل الولايات المتحدة فى الفترة من عام 1861 إلى 1865. واجه فيها الاتحاد(الولايات المتحدة) الانفصاليين فى إحدى عشر ولاية جنوبية مجتمعة معا لتكون الولايات الكونفدرالية الأمريكية. وقد فاز الاتحاد بهذه الحرب التى ما زالت تعدّ الأكثر دموية فى تاريخ الولايات المتحدة.
 

س/ كيف بدأت حرب الأيام الستة؟

ج: بدأت الأيام السبعة يوم الأربعاء، 25 يونيو، 1862، بهجوم من الاتحاد فى معركة أوك غروف الصغيرة ، لكن مكليلان سرعان ما فقد زمام المبادرة حيث بدأ لى سلسلة من الهجمات على بيفر دام كريك ( ميكانيكسفيل ) فى 26 يونيو، جينز ميل فى 27 يونيو، الإجراءات البسيطة فى غارنيت وغولدنغ فارم فى 27 و 28 يونيو، والهجوم على الحرس الخلفى للاتحاد فى محطة سافاج فى 29 يونيو. واصل جيش مكليلان فى بوتوماك تراجعه نحو سلامة هاريسونز لاندينغ على جيمس نهر . كانت الفرصة الأخيرة لى لاعتراض جيش الاتحاد فى معركة جلينديل فى 30 يونيو ، لكن الأوامر التى نفذت بشكل سيئ وتأخير قوات ستونوول جاكسون سمحت لعدوه بالهروب إلى موقع دفاعى قوى فى مالفيرن هيل. فى معركة مالفيرن هيل فى 1 يوليو، شن لى هجمات أمامية غير مجدية وعانى من خسائر فادحة فى مواجهة الدفاعات القوية للمشاة والمدفعية.
 

س/ ومن كيف انتهت حرب الأيام الستة؟

ج: انتهت الأيام السبعة بجيش مكليلان فى أمان نسبى بجانب نهر جيمس ، بعد أن عانى ما يقرب من 16000 ضحية خلال التراجع. جيش لى ، الذى كان فى موقع الهجوم خلال الأيام السبعة، فقد أكثر من 20.000. عندما أصبح لى مقتنعًا بأن ماكليلان لن يستأنف تهديده ضد ريتشموند ، انتقل شمالًا لحملة نورث فرجينيا وحملة ماريلاند.
 

س/ ما أهم ما ترتب على حرب الأيام الستة؟

ج: كانت آثار معارك الأيام السبعة واسعة الانتشار، بعد بداية ناجحة فى شبه الجزيرة تنبأت بنهاية مبكرة للحرب ، سحق المعنويات الشمالية بتراجع ماكليلان، وعلى الرغم من خسائر فادحة والعروض التكتيكية الخرقاء التى كتبها لى وجنرالاته، ارتفعت معنويات الكونفدرالية، وشجعت لى لمواصلة استراتيجيته العدوانية من خلال المعركة الثانية من ثور شوط و حملة ماريلاند . تم شغل منصب ماكليلان السابق كقائد عام لجميع جيوش الاتحاد، التى ظلت شاغرة منذ مارس، فى 23 يوليو 1862، من قبل اللواء هنرى و. هاليك، على الرغم من أن ماكليلان احتفظ بقيادة جيش بوتوماك. فى هذه الأثناء، شرع روبرت إ. لى فى إعادة تنظيم شاملة لجيش فرجينيا الشمالية، بحيث شكلها فى سلاحين بقيادة جيمس لونغستريت وستونويل جاكسون. كما أزال لى العديد من الجنرالات مثل جون ماغرودر وبنجامين هوجر الذين أدوا أداءً سيئًا خلال المعارك السبعة أيام. 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة