خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

كاتبة من غانا.."أما آتا أيدو" .. أحدهم يتحدث إلىّ أحياناً

الثلاثاء، 25 يونيو 2019 05:00 م
كاتبة من غانا.."أما آتا أيدو" .. أحدهم يتحدث إلىّ أحياناً الكاتبة أما آتا أيدو
كتب أحمد إبراهيم الشريف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يلتقى اليوم منتخب غانا لكرة القدم مع منتخب بنين فى بطولة كأس الأمم الأفريقية، الكان 2019، والمقامة حاليا فى مصر.. وبعيدا عن كرة القدم فإن الثقافة لها وجهها أيضا فى القارة السمراء، وسنتوقف اليوم مع الكاتبة الغانية "أما آتا أيدو".

أما آتا أيدو  4
 

أما آتا أيدو ، نقلا عن صحيفة أخبار الأدب، من مواليد 23 مارس 1940، لأسرة ثرية فى غانا، حيث كان والدها زعيم إحدى القبائل فى المنطقة، وأرسلها إلى مدرسة ثانوية للفتيات، والتحقت، بعد ذلك، بجامعة غانا، وحصلت على ليسانس فى الأدب الانجليزى عام 1964، وكتبت أول أعمالها الأدبية فى نفس العام وهى مسرحية "مأزق شبح"، نشرت المسرحية عام 1965 فى سلسلة "لونجمان"، وجعلت من "آما" أول كاتبة مسرحية لها عمل منشور فى أفريقيا.

أما آتا أيدو 1
 
سافرت " أما آتا أيدو" إلى الولايات المتحدة وحصلت على منحة فى الكتابة الإبداعية من جامعة "ستانفورد".، كما عملت فى معهد الدراسات الأفريقية، وقامت بالتدريس فى الجامعات حتى وصلت لدرجة أستاذ.

ولقد عملت بعدد كبير من الجامعات وتنقلت بين غانا والولايات المتحدة وألمانيا وإنجلترا. وبعيداً عن مجال عملها فى التدريس، شغلت منصب وزيرة التعليم عام 1982، إلا أنها استقالت بعد ثمانية عشر شهراً.

أما آتا أيدو 2
 
صدرت روايتها الأولى "أختنا كيلجوي" عام 1977، وتعد أشهر أعمالها وأوسعها انتشاراً، ثم صدرت لها رواية ثانية فى عام 1991 بعنوان "قصة حب". ومن الملاحظ أن أغلب أبطال أعمالها الروائية والقصصية من السيدات اللاتى يُكافحن ضد الأفكار النمطية السائدة عن المرأة الأفريقية.
أما آتا أيدو 3
 

وفى عام 1992، حصلت "آما آتا أيدو" على جائزة الكومنولث كأفضل كتاب فى أفريقيا عن روايتها "تغيرات" التى صدت فى نفس العام. وكان ديوانها "أحدهم يتحدث إلى أحياناً" قد فاز بجائزة نيلسون مانديلا فى الشعر عام 1978 ومن دواوينها الأخري؛ ديوان "الطيور وقصائد أخري" الذى صدر عام 1987، وديوان "خطاب غاضب فى يناير"، صدر فى عام 1992 وفى عام 1986، صدر لها ديوان بعنوان "النسر والدجاجات". كما تكتب القصة القصيرة، وصدر لها مجموعة قصصية عام 1970، بعنوان "لا مشاعر حلوة هنا".

 

أما آتا أيدو  5
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة