5 حقائق علمية لا تعرفها عن النمل

الأحد، 23 يونيو 2019 04:00 ص
5 حقائق علمية لا تعرفها عن النمل نمل
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
للنمل فوائد عديدة ومهمة للبيئة والبشرية، وهي عبارة عن مملكة كاملة تسير وفق خطط محكمة  تختلف فيها مهام الذكور عن الإناث، ووفقا لما ذكره موقع "phys" العلمى، هناك 6 حقائق يجب أن نعرفها عن هذه المملكة.
 

1. معظم النمل الذي تراه "أنثى"

 

النمل لديه نظام طبقي، حيث يتم تقسيم المسؤوليات، فالملكة هي مؤسس المستعمرة، ودورها هو وضع البيض، وجميع النمل العامل من الإناث، فهى وأخواتها مسؤولة عن التشغيل المتناغم للمستعمرة.
 

2. النمل الذكور ليس لهم أب

على عكس البشر، مع الكروموسومات X و Y ، يتحدد جنس النملة بعدد نسخ الجينوم التي تمتلكها، ويتطورالنمل الذكر من بيض غير مخصب، لذا لا يتلقى أي جينوم من الأب، وهذا يعني أن النمل الذكرليس له أب ولا يمكن أن يكون له أبناء ذكور لكن لديهم أجداد، ويمكن أن يكون لهم أحفاد، ويتطور النمل الإناث من البيض المخصب ولديها نسختان من الجينوم، واحدة من والدها وواحدة من والدتها.

3. لا تأكل الملكات لأسابيع بعد التزاوج

عندما تكون الظروف دافئة ورطبة، تترك ملكات البكر المجنحة والذكور أعشاشهم بحثًا عن زملائهم، ويتم التزاوج على الجناح، بعد ذلك، تسقط الملكات على الأرض وتتخلى عن أجنحتها، بينما يموت الذكور بسرعة، وتختار الملكات المتزاوجة موقعًا للعش والجحر في التربة.

 

4. ملكة النمل يمكن أن تعيش لعقود بينما الذكور لمدة أسبوع

بعد تأسيس مستعمرة لها، تعيش النمل الملكة لما يقرب من 30 عامًا، ويعيش النمل العمال لمدة عام، أما الذكور فلا يعيشون أكثر من أسبوع بقليل.

 

5. يمكن أن يساعد النمل البشر والبيئة

للنمل تأثير كبير في النظم البيئية في جميع أنحاء العالم وأدوارها متنوعة، فيعمل البعض الآخر كعوامل مكافحة بيولوجية، يفيد النمل النظم الإيكولوجية من خلال تشتيت البذور، وتلقيح النباتات وتحسين نوعية التربة، وقد يفيد النمل أيضًا صحتنا، كمصدر محتمل للأدوية الجديدة مثل المضادات الحيوية.

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة