خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بمشاركة 11 دولة..

مصر تنظم منتدى The Next Society للاستثمار بالتعاون مع الاتحاد الأوروبى

الأربعاء، 19 يونيو 2019 09:24 م
مصر تنظم منتدى The Next Society للاستثمار بالتعاون مع الاتحاد الأوروبى حسام عثمان
كتبت هبة السيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استضافت القاهرة اليوم الأربعاء، فعاليات منتدى الاستثمار والابتكار والذى تنظمه مبادرة The Next Society المموّلة من قبل الاتحاد الأوروبى بالتعاون مع شبكة Anima للاستثمار ومركز الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال (تيك) التابع لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا).

وبحسب بيان لـ" ايتيدا" فإن أجندة المنتدى الذى انطلقت فعالياته اليوم وتستمر على مدار يومين، تشهد مجموعة كبيرة من الفعاليات التى تهدف بالأساس إلى الترويج لرواد الأعمال، وغيرهم من مجتمع الإبداع فى مصر بين المنظمات العالمية والجهات الاستثمارية بالخارج وكذلك دعم ونشر ثقافة الابتكار وريادة الأعمال فى مصر لتعزيز نمو فرص الأعمال فى المنطقة ودعم النظام البيئى للابتكار فى مصر ومنطقة الأورومتوسطية.

وتضمنت الجلسة الافتتاحية للمنتدى كلمة للدكتور حسام عثمان، مستشار وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات للإبداع والتدريب ورئيس مركز الابداع التكنولوجى وريادة الأعمال (تيك)، والتى ألقاها نيابة عن المهندسة هالة الجوهري، رئيس الهيئة، والتى أكد خلالها أهمية استضافة مصر للمنتدى لما يمثلة من فرصة لكافة الأطراف المعنية من مجتمع ريادة الأعمال فى مصر وبيئة الابتكار حيث يعمل على تشجيع التعاون وتحفيز الشراكات المحتملة بين الشركات الناشئة وأصحاب الابتكارات من جهة، ومؤسسات التمويل وصناديق ومؤسسات الاستثمار من جهة أخرى، وذلك من خلال جلسات التواصل وورش العمل والاجتماعات الثنائية بين الأطراف المذكورة.

بدوره، أكد ايمانويل نوتاري، المفوض العام لشبكة الاستثمار الفرنسية "أنيما-ANIMA" على الدور الذى تلعبه المؤسسه والتى تتخذ من مدينة مرسيليا بفرنسا مقراً لها فى مشروع ومبادرة The Next Society لتحسين مناخ الأعمال فى دول البحر المتوسط ودفع عمليات النمو الاقتصادى وتشجيع عمليات التنمية المشتركة والمستدامة للمنطقة.  

كما يشارك فى المنتدى العديد من المتحدثين الدوليين من ذوى الاختصاص فى مجالات دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة والابتكار والابداع والاستثمار فى الشركات الناشئة وبحوث الأسواق الناشئة فى ريادة الأعمال ومن ضمنهم فيليب بهوشي، الرئيس التنفيذى ومؤسس منصة "ماجنيت MAGNiTT" للتواصل بين الشركات الناشئة، و بول ويسندورب، رئيس شعبة ترويج الاستثمار فى قسم الاستثمار والمشاريع بمؤسسة الأونكتاد.

ورشيد ماعنينو، نائب الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، وإنجريد شفايجر، نائب رئيس وحدة البرامج الإقليمية بالجوار الجنوبى التابع لإدارة سياسة الجوار ومفاوضات التوسع (DG NEAR) بالمفوضية الأوروبية.

كما يجمع هذا المنتدى المفتوح أصحاب المصلحة فى نظام الابتكار والاستثمار فى مصر وشمال افريقيا أوروبا والبحر المتوسط وبمشاركة عدد من رواد الأعمال، والمستثمرين، والشركات من القطاعين العام والخاص حيث يشارك فى الاجتماعات التشبيكية بين المستمثرين ورواد الأعمال عدداً من ممثلى المبادرة بدولة فلسطين، وكذلك مؤسسة "فلات سكس لاب" لدعم ريادة الأعمال ومجموعة Alexandria Angels، ومنصة "يُمكن" للابتكار التشاركى ودعم الأفكار المبتكرة فى العالم العربى من مصر، وكذلك مؤسسة "برينكو" من الجزائر، و"ستارت أب ماروك" من المغرب، ومؤسسة بيريتيك (Berytech) من لبنان، وبنك الاستثمار الحكومى "بي.بي.آى فرانس" من فرنسا.

وفى نفس السياق، تختتم جولة الأحداث التى ينظمها مشروع THE NEXT SOCIETY فى القاهرة، حيث يستضيف مركز الإبداع التكنولوجى وريادة الأعمال (تيك) بمقره فى القرية الذكية، الاجتماع السنوى الثالث للمبادرة، بمشاركة جميع المنظمات الشريكة فى المبادرة لاستعراض الإنجازات وعرض التحديات وكذلك النجاحات الملموسة بعد عامين من الأنشطة فى مصر ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وتعد مبادرة THE NEXT SOCIETY شبكة مفتوحة لصناع السياسات والجهات المعنية بتعزيز جهود الابتكار والتّنمية الاقتصاديّة، حيث تستهدف دعم بيئة الابتكار وتعزيز قيمة الابداع ودفع جهود التنمية. وتجمع المبادرة روّاد الأعمال والمستثمرين والشركات والمنظّمات غير الحكوميّة والمراكز الحكوميّة والخاصّة بالابتكار والبحوث والتّنمية الاقتصاديّة من وتغطّى حاليّا شبكة واسعة تتكوّن من أكثر من 300 منظّمة للأعمال والابتكار والبحوث والاستثمار وأكثر من 2500 مؤسّسة دوليّة وروّاد أعمال من 30 دولة.

يذكر أن مبادرة THE NEXT SOCIETY بدأت عام 2017 بخطة عمل تمتد على مدار 4 سنوات، ويتم تمويل أنشطة المبادرة من قبل الاتحاد الأوروبى بمبلغ 7 ملايين يورو. وتستهدف المبادرة أن تصل إلى أكثر من 190 حاضنة ومسرعات للأعمال، وما يقرب من 60 مركزا للبحوث و300 من شركاء النمو بهدف حشد وتعزيز وتقوية النظم الإيكولوجية الجديدة للابتكار فى 7 من دول 7 البحر المتوسط وهى مصر، والمغرب، والجزائر، وتونس، وفلسطين، والأردن، ولبنان.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة