خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قرار أمام البرلمان العربى يطالب بتصنيف الحوثيين كجماعة إرهابية

الأربعاء، 19 يونيو 2019 10:35 ص
قرار أمام البرلمان العربى يطالب بتصنيف الحوثيين كجماعة إرهابية مشعل بن فهم السلمى رئيس البرلمان العربى
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن الدكتور مشعل بن فهم السلمى رئيس البرلمان العربى أن هناك مشروع قرار أمام جلسة البرلمان المقررة اليوم الأربعاء، بدعوة الأمم المتحدة والجامعة العربية لتصنيف مليشيات الحوثى كجماعة إرهابية

وقال السلمى -فى مؤتمر صحفى مشترك مع رئيس مجلس النواب اليمنى سلطان البركاني اليوم- إنه سيتم التصويت على القرار ورفعه إلى الأمين العام للأمم المتحدة، والأمين العام للجامعة العربية، مشيرًا إلى أن البرلمان العربى لن يتوانى عن أي جماعة تستهدف المنشآت المدنية.


وأشار السلمى إلى تعمد الحوثيين استهداف المنشآت المدنية في دول الجوار مثلما حدث مؤخرًا في السعودية هو جريمة حرب.
ولفت كذلك إلى تهديد الحوثيين للنواب اليمنيين لأنهم يحضرون جلسات البرلمان اليمنى.


وقال إن البرلمان العربى سيطلب من الاتحاد البرلمانى الدولى توفير حماية لهم؛ مشيرًا إلى البرلمانيين لهم حصانة في أي مكان بالعالم.

وقال رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السلمي، في المؤتمر الصحفي المُشترك الذي عقده مع رئيس مجلس النواب اليمني سلطان البركاني، إن تقارير للأمم المتحدة تفيد بأن المساعدات الإنسانية التي تقدمها الأمم المتحدة لا تصل للشعب اليمني لأنها تنهب من قبل الحوثيين.


وأشار إلى أن الأمم المتحدة تتفاوض مع الحوثيين لتوصيل المساعدات الإنسانية للشعب اليمني، ولكنها مطالبة بدلًا من ذلك بإلزام الحوثيين بتوصيل هذه المساعدات. 


وأضاف "السلمى" أنه أطلع رئيس مجلس النواب اليمني على جهود البرلمان لدعم الشعب اليمني، مشيرًا إلى أنه شارك كرئيس البرلمان العربي في الجلسة التاريخية لمجلس النواب اليمني في مدينة سيئون التي تم فيها انتخاب "البركاني" رئيسًا للمجلس.


وقال "السلمى" :"إننا ندعم الجهود الأممية لحل سياسي وفقًا للمرجعيات اليمنية ولقرارات الشرعية الدولية".


وأشار إلى أن: "الحوثيين ليس لهم مشروع دولة بل يتبعون مشروعًا إقليميًا هو مشروع إيران".


ومن جانبه نوه رئيس مجلس النواب اليمني سلطان البركاني بحضور السلمي لاجتماع مدينة سيئون اليمنية والتي جرى فيها انتخابه رئيسا لمجلس النواب اليمني.
وقال "البركانى" إن اليمن هي الجرح النازف للأمة العربية، وهي بالنسبة لمن يستهدفها جسر عبور للذهاب لأماكن أخرى لأنه يريد النيل من الأمن القومي العربى برمته وليس اليمن فقط.


وأضاف أن ميلشيات الحوثيين "هذه العصابة الإرهابية" تدمر كل شئ باليمن، وامتدت يدها لدول الجوار مثلما حدث في استهداف مطار "أبها" بالمملكة العربية السعودية، مشيرًا إلى أنه حتى مواد الإغاثة يتم الاستيلاء عليها.


وتابع "البركانى" :"إن دعوتنا للسلام لا تجد صدى لدى الحوثيين"، مشيرًا إلى أن اتفاق الحديدة اختبار لرغبتهم في السلام وقد فشلوا فيه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة