خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

دفاع زيمبابوى يمهد لمهرجان أهداف فى افتتاح كأس الأمم الأفريقية 2019.. المحاربون الشجعان يعانون دفاعيا قبل مواجهة الفراعنة الجمعة.. خاما بيليات أخطر النجوم.. وأغلب المحترفين فى دورى جنوب أفريقيا

الأربعاء، 19 يونيو 2019 01:00 م
دفاع زيمبابوى يمهد لمهرجان أهداف فى افتتاح كأس الأمم الأفريقية 2019.. المحاربون الشجعان يعانون دفاعيا قبل مواجهة الفراعنة الجمعة.. خاما بيليات أخطر النجوم.. وأغلب المحترفين فى دورى جنوب أفريقيا منتخب زيمبابوي
كتب سيد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يخوض المنتخب الوطنى مواجهته الأولى ضد منتخب زيمبابوى، فى مواجهة الافتتاح فى بطولة كأس أمم أفريقيا 2019 يوم 21 يونيو الجارى.

وخاض منتخب زيمبابوى مواجهتين وديتين استعدادا للبطولة الأفريقية وتعادل خلال المباراتين، حيث جاءت النتيجة الأولى أمام نيجيريا بدون أهداف يوم 8 يونيو، ثم أمام تنزانيا 1-1 يوم 16 يونيو.

بيليات أخطر لاعبى زيمبابوى

بيليات أخطر لاعبي زيمبابوي
بيليات أخطر لاعبى زيمبابوى

وتضم قائمة منتخب زيمبابوى 9 لاعبين محترفين خارج أفريقيا، و14 لاعبا محترفا فى الدورى الجنوب أفريقى يعد أبرزهم الجناح الخطير خاما بيليات صاحب السرعات الكبيرة، الذى يلعب حاليا فى صفوف كايزر تشيفز الجنوب أفريقى.

وأيضا يتواجد ناوليدج موسونا لاعب فريق أندرلخت البلجيكى صاحب الـ28 عاما الذى سجل 22 هدفا لمنتخب بلاده فى 37 مباراة، أيضا يوجد المخضرم نياشا موشيكوى لاعب داليان أربين الصينى الذى سجل 6 أهداف فى 19 مباراة دولية.

كما يوجد تينو كاديوير المهاجم الشاب الذى يلعب فى صفوف لوهافر الفرنسى، ولاعب الوسط مارفيلس ناكامبا المحترف فى كلوب بروج البلجيكى، وهو اللاعب الأغلى فى القائمة إذ يبلغ سعره 6.5 مليون يورو.

طريقة اللعب: 4-2-3-1

ويعتمد منتخب زيمبابوى فى أغلب مبارياته على الطريقة المعتادة لغالبية المنتخبات التى يعتمد عليها المنتخب الوطنى أيضا وهى 4-2-3-1، ويلعب أخطرهم خاما بيليات كصانع ألعاب مع إمكانية الانتقال كجناح أيسر.

ويقول تشيزامبوا مدرب زيمبابوى: "مصر تلعب مثل ليفربول، هذا ما رأيته، أما نحن فنلعب مثل المنتخب البرازيلى".

أزمات دفاعية للمحاربين

منتخب زيمبابوي يعاني دفاعيا
منتخب زيمبابوي يعاني دفاعيا

وتعد أبرز الأزمات التى تواجه الفريق قبل البطولة هى الخط الدفاعى بالكامل، والذى يعانى من حالات بطء فى الارتداد خاصة من الظهيرين تينداى داريكوا لاعب نوتنجهام الإنجليزى، وديفين لونجا لاعب لامونتفيل الجنوب أفريقى، وهو ما يبشر الفراعنة بتقديم مباراة كبيرة وتسجيل عدة أهداف فى شباك الضيوف بضربة البداية.

كما يعانى منتخب زيمبابوى من محورى الارتكاز اللذان لا يقومان بأهم واجباتهما فى المركز، وهو الضغط على لاعب وسط الخصم المستحوذ على الكرة ومنعه من التمرير، وهو ما يوفر أريحية كبيرة لصانع الألعاب فى رؤية الملعب وتوجيه الكرة إلى المكان المناسب.

كما أن منتخب زيمبابوى يعانى أزمة كبيرة فى الكرات الثابتة وهى عدم تحرك لاعبيه فى الوصول للكرة بشكل أسرع، حيث غالبا ما تكون للخصم الغلبة فى الاستحواذ على الكرة.

تاريخ منتخب زيمبابوى ضعيف فى الكان

تاريخ ضعيف لزيمبابوي في أمم افريقيا
تاريخ ضعيف لزيمبابوي فى أمم افريقيا

ولم يتواجد منتخب زيمبابوى فى كأس الأمم سوى فى بطولة 2004 التى استضافتها تونس، وقد لعبوا أيضا فى البطولة التى استصافتها مصر 2006، وخرجوا من كلتا البطولتين من دور المجموعات.

ثم غاب المحاربون حتى ظهروا مجددا فى البطولة الأخيرة 2017 بالجابون وقد خرجوا أيضا من الدور الأول، ولم يستطيعون تجاوز دور المجموعات فى الثلاث مرات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة