خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بعد اصابة ميركل بارتجاف.. أطباء: الاهتزاز سببه الإرهاق وليست مصابة بشلل الرعاش..مستشارة ألمانيا تعمل 16 ساعة يوميا وأجندتها معقدة.. صحيفة ترصد حالات مماثلة تعرضت لها بسبب المجهود..والأطباء ينصحونها بنظام غذائى

الأربعاء، 19 يونيو 2019 01:47 م
بعد اصابة ميركل بارتجاف.. أطباء: الاهتزاز سببه الإرهاق وليست مصابة بشلل الرعاش..مستشارة ألمانيا تعمل 16 ساعة يوميا وأجندتها معقدة.. صحيفة ترصد حالات مماثلة تعرضت لها بسبب المجهود..والأطباء ينصحونها بنظام غذائى الرئيس الأوكرانى وميركل
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
طمأن جايكوب بيرجر، طبيب ورئيس جمعية اطباء بافاريا، العالم على صحة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بعد أن ظهرت وهى ترتجف بشدة أثناء ترحيبها الرسمى بالرئيس الأوكرانى فولوديمير زيلينسكى فى العاصمة الألمانية، رغم ارتفاع درجة الحرارة، وتسجيلها 30 درجة، وقال إن سبب هذه الرعشة الارهاق والتعب الشديد. 
 
 
ونقلت صحيفة "إيه بى سى" الإسبانية قول بيرجر "الجو كان حرا للغاية ، كما أن امرأة مثل ميركل تتسم بنمط حياة مرهق للغاية ، أدى إلى مثل هذه الرعشة، وقال عن احتمال الإصابة باضطراب عصبى مثل الشلل الرعاش: "استبعد ذلك تمامًا، كانت التشنجات قوية جدًا ومفاجئة بالنسبة لهذا التشخيص".
 
 
 
ميركل مع رئيس أوكرانيا
ميركل مع رئيس أوكرانيا
 
ويوافق الدكتور كريستوف سبيشت، الخبير الصحى على هذا التشخيص، طالبا المستشارة الالمانية بالاهتمام أكثر بنفسها، وقال "لقد كانت محظوظة للغاية ألا تفقد وعيها، ففى مثل هذه الحالة وبدون شرب كمية وفيرة من السوائل ، كان من الممكن أن تفقد وعيها بسهولة".
 
وأكد سبيشت " بعد سن ال 50 ، لابد من شرب المياه بشكل تدريجى وبكمية وفيرة بشكل منضبط، كما أن التوتر لا يساعد فى الحفاظ على الاولويات بالترتيب".
 
 
 
وقال "لقد قمت بتغطية أجندة ميركل لسنوات، وهى أجندة عملاقة ، لدرجة أن لدينا صعوبة فى متابعتها، يوم عمل ميركل 16 ساعة، وذلك لمدة أربع سنوات على التوالى، مما يعد مجهودا كبيرا عليها".
 
وأكد أن " ميركل لديها وتيرة هائلة من الحياة والعمل، فى سن 65 عامًا تقريبًا ، لا تزال تقوم بزيارات للقوات الألمانية فى مينوسما بواقع 50 درجة فى الظل مقارنة بالزيارات الرسمية التى يشهد فيها رقصات الماورى الطويلة تحت أشعة الشمس الأفريقية القوية.
 
ميركل والرئيس الأوكرانى
ميركل والرئيس الأوكرانى
 
 
وقال السفير الأوكرانى فى برلين أندريه ميلنيك ، الذى كان يقف على بعد بضعة أمتار من المستشارة الألمانية "فى البداية لم أصدق ما كنت أراه ، اعتقدت أنه كان تأثير الريح" ، لكننى بعد ذلك بدأت أصلى أطلب من الله مساعدتها فى ذلك، وأصبحت الثوانى تمضى وكأنها ساعات، لكن بفضل الله بعد ذلك بفترة وجيزة أصبحت ميركل  بالفعل بحالة جيدة ".
 
وقالت الصحيفة إن الاطباء نصحوا ميركل مرات عديدة بإتباع نظام غذائى لفقدان الوزن، وأمروها باستبدال البسكويت التى تتناوله فى كل مكان فى كل مكان مع القهوة ، بوجبات خفيفة أقل سعرات حرارية.
 
 

لحظات مماثلة

 
 
قالت الصحيفة الإسبانية  إن ميركل القوية أيضا إنسانة ، وفى بعض اللحظات تظهر بعض نقاط الضعف ، ففى ديسمبر 2014 على سبيل المثال ، كانت فى مقابلة على الشبكة التليفزيونية الألمانية العامة الثانية ، وبدأت ميركل تتحدث فى جمل قصيرة للغاية بسبب اصابتها بضيق للتنفس، وكان من الضرورى التوقف ، وبعد تناولها للماء والشكولاتة بدأت ميركل تستعيد صحتها فى هذا الوقت .
 
وخلال زيارة إلى مدينة مكسيكو فى يونيو 2017 ، على ارتفاع 2000 متر فوق مستوى سطح البحر ، عانت ميركل من بعض الهزات التى تشبه للتى أصابتها أمس العديد أمام كاميرات التلفزيون ، مع الفارق الوحيد فى حفل الاستقبال الذي قدمه الرئيس لم يكن لدى بين سوى موظفين من كلتا الحكومتين قاموا بعد ذلك بتبرير الهزات بسبب الجفاف.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن ميركل تشرب الماء والقهوة، فقط فى بعض الأحيان القليل من النبيذ فى الساعات الأخيرة من اليوم.، وتوجد موزعات للمياه كل غرفة تقريبا ووعدت المستشارة فريقها بأنها ستأخذ من الآن فصاعدا مياه الشرب على محمل الجد.
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة