خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

واشنطن تتهم "مادورو" بشراء الدعم الروسى بأموال الفنزويليين وثرواتهم

الإثنين، 17 يونيو 2019 09:39 ص
واشنطن تتهم "مادورو" بشراء الدعم الروسى بأموال الفنزويليين وثرواتهم جون بولتون
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اتهم مستشار الأمن القومى فى البيت الأبيض، جون بولتون، الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو بتبديد الأموال العامة "لشراء" دعم روسيا، رغم أن "مئات الآلاف من الفنزويليين" يعانون من الجوع فى هذه اللحظات.

ووفقا لصحيفة "الكوميرثيو" البيروفية فقال بولتون "لقد أهدر مادورو بقسوة موارد فنزويلا، ففى الوقت الذى يعانى مئات الآلاف من الفنزويليين بالجوع ، منح مادورو روسيا 209 مليون دولار مقابل عقد دفاعى لشراء دعمها ".

وخلص المسئول الأمريكى إلى أن "الفنزويليين يتوقون إلى قيادة ديمقراطية حقيقية وليس القمع."

وتسبب وجود أفراد روس فى فنزويلا فى قلق فى الولايات المتحدة وشركاء آخرين،وجاءت واشنطن لمطالبة موسكو بسحب هؤلاء الأشخاص من هذا البلد الواقع فى أمريكا الجنوبية.

ومع ذلك، قال الرئيس الروسى فلاديمير بوتين فى 6 يونيو أن موسكو لا تنشئ قواعد عسكرية أو ترسل قوات إلى فنزويلا ، لكنه أقر بأنه "يجب عليها الوفاء بالتزاماتها التعاقدية" مع دولة أمريكا الجنوبية فيما يتعلق بصيانة المعدات الموردة سابقا.

ومن المقرر أن يجتمع الرئيس دونالد ترامب مع بوتين خلال قمة مجموعة العشرين فى وقت لاحق من هذا الشهر فى أوساكا (اليابان) ، ومن المتوقع أن تكون القضية الفنزويلية على جدول الأعمال ، حيث تدعم الولايات المتحدة ، مثل 50 دولة أخرى ، زعيم المعارضة خوان جويدو ، فى حين واصلت روسيا دعم نيكولاس مادورو.

وكان الرئيس الأمريكى قد حذر بالفعل من أنه يتعين على روسيا "مغادرة" فنزويلا فى مارس الماضى ، عندما هبطت طائرتان على بعد 100 جندى روسى بالقرب من كاراكاس ، والتى وصفتها موسكو بأنها مهمة لصيانة المعدات التى زودتها بها فنزويلا.

ولقد تجنب ترامب مواجهة مفتوحة مع بوتين ، وبعد أن تحدث معه عبر الهاتف قبل شهر ، وصل إلى نقطة تناقض مع حكومته والتأكيد على أن الزعيم الروسى "لم يفكر مطلقًا فى المشاركة فى فنزويلا".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة