خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

السياحة الآسيوية على الأبواب.. دبلوماسى صينى: قفزة كبيرة فى زيادة أعداد زوار مصر.. توقعات بتجاوز السائحين الصينيين نصف مليون.. وشى يوين: نعشق الآثار المصرية ونعرفها جيداً.. وتنظيم معرض فرعونى فى بكين قريباً

الخميس، 13 يونيو 2019 02:00 م
السياحة الآسيوية على الأبواب.. دبلوماسى صينى: قفزة كبيرة فى زيادة أعداد زوار مصر.. توقعات بتجاوز السائحين الصينيين نصف مليون.. وشى يوين: نعشق الآثار المصرية ونعرفها جيداً.. وتنظيم معرض فرعونى فى بكين قريباً توقعات بتجاوز السائحين الصينيين نصف مليون
كتبت: إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

آفاق وتوقعات تبعث بالتفاؤل بشأن عودة السياحة الأجنبية فى مصر إلى سابق عهدها، فجنبا إلى جنب مع تقارير وكالات السياحة الدولية بشأن عودة الإقبال على زيارة مصر من شتى بقاع العالم، تتأكد الأرقام بتصريحات مسئولى الدول.

 

وفى حين تمثل السياحة الوافدة من آسيا نحو 7% من إجمالى الحركة السياحية الوافدة إلى مصر من أنحاء العالم، قال شى يوين، المستشار الثقافى الصينى لمصر، إنه من المتوقع أن يزور مصر المزيد من السياح الصينيين فى السنوات المقبلة، مشيرا إلى استمرار العلاقات فى النمو بين البلدين.

وأوضح شى فى تصريحات لوكالة شينخوا الصينية، الخميس، أن ما يقرب من نصف مليون سائح صينى  زاروا مصر عام 2018 مقارنة بـ 300 ألف عام 2017، و"هى قفزة كبيرة" بحسب تعليقه.

 

 ويتوقع الدبلوماسى الصينى أن يتجاوز عدد الزوار الصينيين 500 ألف زائر خلال عام 2019.

 

وأشار إلى أن الجهود المستمرة التى تبذلها مصر لتعزيز الاستقرار والقضاء على الإرهاب، وخاصة فى المواقع التراثية، ستشجع المزيد من الصينيين على زيارة البلاد.

 

وكشف عن أن الصين ومصر أجرتا مناقشات رسمية حول تنظيم معرض للسياحة فى بكين. مضيفا "إن السياح الصينيين يعشقون الآثار المصرية، والمواقع الأثرية المصرية معروفة جيدا للصينيين".

 

وتابع: "آمل أن نتمكن من رؤية إطلاق معرض فرعونى فى الصين قريبًا، مثل معرض الفرعون المصرى الشهير توت عنخ آمون".

 

وشهدت العلاقات بين مصر والصين نمواً سريعاً خلال السنوات القليلة الماضية بدعم من القيادات السياسية من كلا الجانبين، مما أدى إلى الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى شراكة استراتيجية شاملة فى أواخر عام 2014، بحسب الوكالة الصينية. ويضيف شى إن القطاع الأثرى مهم لتعاون البلدين حيث سيعزز السياحة.

 

وفى نوفمبر 2017، بدأ أول فريق آثار صينى أعمال الحفر فى معبد مونتو فى مجمع معبد الكرنك بمدينة الأقصر. ويقول شى إنه سيتم إنشاء مركز صينى للتنقيب عن الآثار فى الأقصر: "نحن الآن بصدد إرسال الطلب إلى وزارة الخارجية المصرية لمساعدتنا فى استكمال إجراءات إنشاء المركز".

وحققت مصر 6.1 مليار دولار من عائدات السياحة عام 2015 ، وهو انخفاض حاد من 12.5 مليار دولار فى عام 2010 قبل الإضطرابات السياسية والاقتصادية التى صاحبت ثورة 25 يناير 2011. وبإعتبارها أقدم الحضارات فى العالم، تعمل مصر جاهدة للكشف عن تراثها الأثرى والحفاظ عليه وتقديمه فى جميع أنحاء البلاد من خلال تنظيم مؤتمرات فى الخارج.

 

ووصف شى مصر بأنه "بلد سياحى مهم للغاية"، مشجعا الحكومة المصرية على تقديم المزيد من الدعم لقطاع السياحة. وقال: "آمل أن تعقد الحكومة المصرية المزيد من المؤتمرات والصالونات الترويجية الدولية لمساعدة قطاع السياحة على الانتعاش".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة