خالد صلاح

حقيقة خضوع كاتلين جينر للمزيد من عمليات التجميل حفاظا علي أنوثتها

الإثنين، 10 يونيو 2019 04:30 م
حقيقة خضوع كاتلين جينر للمزيد من عمليات التجميل حفاظا علي أنوثتها كاتلين جينر
كتبت: رانيا علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هل تخضع نجمة تليفزيون الواقع الشهيرة والمتحولة جنسياً كاتلين جينر للمزيد من عمليات التجميل حفاظا علي أنوثتها؟ تساؤل غريب انتشر بكثافة خلال الساعات القليلة الماضية، وهو ما أثار الكثير من الجدل.

 إلا أن موقع "جوسيب كوب " كشف أن ما يتردد ما هو إلا شائعة وذلك بعد التواصل مع المتحدث باسم جينر الذي نفي أنفاقها كل هذه المبالغ من أجل التجميل، وأشار أنها لا تشعر بالخوف من تغير ملامحها.

بدأت الشائعة بنشر موقع "In Touch" تقرير يؤكد أن كاتلين جينر لم تشعر الآن بأنوثتها مثلما كانت تشعر من قبل، وقال مصدر للموقع أن جينر أنفقت 500 ألف دولار على وجهها فقط بعد عمليه تحولها الجنسي من رجل لامرأة، وهي الآن في حاجة إلى بعض التعديلات التجميلية الآن كون ملامحها الأنثوية بدأت تتغير، وهي الآن تخاف أن تنظر في المرآة فتجد أن ملامحها عادت من جديد عندما كانت رجل يدعي "بروس جينر"، وذلك فهي الآن جاهزة لأنفاق 500 الف دولار مرة أخري من أجل عمليات التجميل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة